ما موقف المعارضة السورية من الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي؟

ما موقف المعارضة السورية من الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي؟

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر القيادي في المعارضة السورية، مصطفى سيجري، أن الاتفاق الإسرائيلي الإماراتي أو ما يسمى بالتطبيع، يأتي في محاولة من أبوظبي للعب دور أكبر في المنطقة.

وقال سيجري لموقع مدى بوست، إن العائلة الحاكمة في الإمارات تسعى لتزعم العالم العربي، عبر الدعم الإسرائيلي والتفويض الأمريكي والغربي.

لكن هذه التحركات الإماراتية وما سيكون بعدها “الدول التي تسعى لتطبيع مشابه”، ستكون خطواتها قـ.طـ.عاً على حساب شعوب المنطقة، وفق ما أضافه القيادي في الجيش الوطني السوري.

راية الثورة السورية في إعزاز - ريف حلب
راية الثورة السورية في إعزاز – ريف حلب

وأردف سيجري أن حالة من الاصطفافات تشهدها المنطقة العربية، بين مؤيد وداعم للربيع العربي ومؤيد وداعم لما أسماها قوى الثورة المضـ.ادة.

ما قصة الاتفاق؟

مساء أمس الخميس أعلنت، الإدارة الأمريكية، اليوم الخميس، عن اتفاق أبرمه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان.

وتضمن الاتفاق إقامة علاقة دبلوماسية كاملة بين إسرائيل والإمارات، وبموجب الاتفاق وافقت إسرائيل على تعلـ.يق بسط سيادتها على مناطق من الضفة الغربية كانت تدرس ضمها.

بن زايد أكد الاتفاق وأعلن أنه تم في اتصال مع ترامب ونتنياهو، جرى خلالها بحث خارطة طريق لتعاون مشترك، لإقامة علاقات ثنائية متفق على بنودها حسب المسؤول الإماراتي.

اقرأ أيضاً: مصطفى سيجري: استعادة مناطق حلب وإدلب من أولوياتنا وأي حملة للنظام ستجعله خارج حدود اتفاق سوتشي

دول عربية تشعر بالضـ.يـ.ق لأنها لم تكن الأولى بالتطبيع

حليف بشار الأسد، الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، كان أول المباركين للاتفاق المبرم بين إسرائيل والإمارات، في تغريدة له على موقع فيسبوك.

السيسي قال في منشوره: “تابعت بإهتمام وتقدير بالغ البيان المشترك الثلاثي بين الولايات المتحدة الأمريكية ودولة الإمارات العربية الشقيقة وإسرائيل حول الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية”.

وقبل أيام كشف مسؤول أمريكي عن إبداء بعض الدول العربية، شعورها بالضـ.يـ.ق لأنها لم تكن الأولى في إعلان التطبيع العلني مع إسرائيل.

وقال مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وصهره، غاريد كوشنر، إن دولاً عربية ستتبع الإمارات في خطوتها الأخيرة بالتطبيع، مضيفاً أن واشنطن بدأت العمل على العلاقات بين أبوظبي وتل أبيب منذ 18 شهراً.

وأردف كوشنر في مؤتمر صحفي، أن الدول العربية التي ستعلن لاحقاً عن تطبيع العلاقات، ستنسق مع الإدارة الأمريكية، كما فعلت الإمارات.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق