أردوغان يعلن بشرى الجمعة ويدعو لترقب المزيد في 2023 “فيديو”

أردوغان يعلن بشرى الجمعة ويدعو لترقب المزيد في 2023 “فيديو”

مدى بوست – فريق التحرير

أعلن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” أن تركيا استطاعت أن تحقق أكبر اكتشاف لمنبع الغاز الطبيعي في البحر الأسود.

وأوضح أردوغان في خطاب له داخل قصر دولمابهتشة في إسطنبول، أن سفينة فاتح بدأت بعمليات التنقيب في البحر الأسود وحصلت على 320 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي وهو أكبر حقل غاز بالنسبة لتركيا.

وأضاف الرئيس التركي، أنه من خلال سفينة الفاتح سنترك ميراثاً عظيماً لشعبنا وسيكون وسيلة خير للدولة التركية وللمنطقة أيضاً.

سفينة الفاتح - مدى بوست
سفينة الفاتح – مدى بوست

جهود محلية خالصة

وذكر أن هذا الاكتشاف جاء بجهود محلية تماماً، متابعاً: “حاليا هناك سفينة قانوني خاضـ.عة للصيانة وثم هذه السفينة ستقوم بالتنقيب وإن شاء الله سنجد الموارد الطبيعية هناك”.

ووفق أردوغان تشير البيانات المأخوذة من البئر إلى احتمال وجود اكتشافات جديدة للغاز الطبيعي في نفس المنطقة.

وحول ذلك علق الرئيس التركي: “الآن يمكنني أن أقول أن هذا النصر نصر وطني حيث أننا وجدنا فقط جزء صغير من عدد كبير من الحقول التي تحتوي على الغاز الطبيعي ومنابعه”.

الهدف عام 2023

وأشار الرئيس التركي إلى أن بلاده ستقوم بالاستفادة بالفعل من الغاز الطبيعي، وهدفها الوصل إلى 2023 والهدف الأساسي هو تقديم هذا الغاز للاستخدام الوطني في هذا العام.

أردوغان أردف أن الدول الأوروبية تحمي اليونان وتصمت إزاء التصرفات التي تقوم بها، وقال: “نحن مصممون على حل قضية الطاقة في بلادنا بشكل كامل، بدأنا مع حقل سكاريا للغاز وسنستمر بإذن الله”.

ووصف الرئيس التركي أن هذه أكبر ثمرة حصلت تركيا عليها بعد عمل سنوات طويلة من التصنيع والبحث والتطوير وسفينة فاتح للتنقيب قامت ب 9 عمليات تنقيب وفي التنقيب الأخير استطاعت اكتشاف الحقل.

وكان أردوغان قد تطـ.رق في بداية خطابه إلى الأوضاع في سوريا وليبيا، قائلاً: تعلمون كيف قتـ.ل آلاف الأبرياء لأجل النفط وتركيا دائماً دافعت عن البشرية ووقفت إلى جانب المظـ.لومين، والإنسانية بقت مع تركيا والدول الأخرى هي التي تسيطر على البترول.

وكان الرئيس التركي قد زار ضـ.ريح الصحابي الجليل “أبو أيوب الأنصاري” في منطقة سلطان أيوب بمدينة إسطنبول، قبل إعلانه عن البشرى في قصر دولمابهتشة في إسطنبول.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق