فيصل القاسم: ضوء أخضر دولي لدعم ما يقوم به بشار الأسد في سوريا “صور”

أنور المالك وفيصل القاسم: ضوء أخضر دولي لدعم ما يقوم به بشار الأسد في سوريا “صور”

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر الباحث الجزائري والحقوقي أنور المالك، وكذلك الإعلامي السوري الدكتور فيصل القاسم، أنّ بشار الأسد لم يكن ليقدم على فعل أي خطوة في سوريا، دون ضوء أخضر من الدول الكبرى، التي تقود العالم عبر مجلس الأمن.

وقال المالك في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، إنه لو لم يكن هناك ضوء أخضر لما تجرأ الأسد على قـ.تـ.ل السوريين لأنه لا يمكن لأي حاكم أن يشـ.ن حـ.ربـ.اً على شعبه دون إيـ.عـ.از من أجهزة الدول العظمى.

وتدعي تلك الدول العظمى أنها تحرس معابد الحقوق والحريات في العالم، وفق أنور المالك، لذا من يـ.راهـ.ن على نجاح ثورته من دون لوبـ.يـ.ات داخل قـوى كبرى فهو يريد التـ.دمـ.يـ.ر لا التغيير من وجهة نظر الكاتب الحقوقي الجزائري.

أنور المالك - تويتر
أنور المالك – تويتر

القاسم: النظام جـ.لاد مرتـ.زق يعمل لصالح مشغليه

بدوره قال الإعلامي السوري، الدكتور فيصل القاسم، في تغريدة له على موقع تويتر، إن من يقـ.تـ.ل السوريين ويـ.شـ.ردهـ.م ويـ.جـ.وعـ.هـ.م ويعـ.ذ بـ.هم بلقمة عيشهم ويـ.د مـ.ر بلدهم ليس النظام.

واعتبر القاسم في تغريدته أن القاسم جـ.لاد مـ.رتـ.زق يعمل لصالح مشغليه ومالم يكن لديه ضوء أخضر من ضـ.بـ.اع العالم، لما استطاع أن يستخدم الطـ.يـ.ران ليـ.رمـ.ي برميلاً واحداً على السوريين.

وأكد القاسم في تغريدته أن بشار الأسد ونظامه ينفذان مهمة الخارج على حساب سوريا وشعبها حتى انتهاء المهمة حسب وصفه.

فيصل القاسم - تويتر
فيصل القاسم – تويتر

حقيقة العرب تتكشف تباعاً

وكان الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني، ياسر الزعاترة، قد اعتبر أن حقيقة مواقف العرب من بشار الأسد، وتحديداً الذين ادعوا أنهم مع الثورة السورية، بدأت تتكشف تباعاً.

جاء ذلك في تغريدة للزعاترة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر قال فيها: “حقيقة مواقف العرب من بشار تتكشف تباعاً، أعني من يُعتقد أنهم مع الثورة”.

وأوضح الكاتب الفلسطيني في تغريدته: “الصهاينة أرادوا سوريا “ثقـ.باً أسود” يستنزف كل الأعـ.داء دون إسـ.قـ.اط النظام، يبدو أن “عربنا” أرادوا ذلك أيضاً، لا سيما حين تصادف أن الأعداء هم أنفسهم للطرفين (إيران، تركيا وربيع العرب)، دماء السوريين لم تدخل في الحساب!”.

كيف يتعامل الغرب مع الثورة السورية؟

في تقرير سابق للكاتب ياسر الزعاترة على موقع الجزيرة نت، قال المحلل السياسي، إنّ تصريحات الغرب المتعلقة بالثورة السورية، كثيرة وتثـ.ير الحيرة بشأن حقيقة موقف تلك الدول.

ورغم كل الشعارات التي يتحدثون عنها، إلا أنهم لا يقدمون أي شيء للثورة مما يمكن تقديمه دون قرار من مجلس الأمن، ما منح ويمنح النظام فرص في استمرار انتـ.هـ.اكـ.اته بحق السوريين في مختلف أراضي بلادهم.

ويقول الزعاترة، إن مسؤولين غربيـ.يـ.ن يـ.ذرفـ.ون دموع التمـ.اسيح، على الضـ.حـ.ايا السوريين، ثم يشرعون في استعراض ما قدموه من دعم لهم.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق