الإعلامية “نضال الأحمدية” تسبب الجدل بآرائها بالفنانين السوريين تيم حسن، معتصم النهار، مكسيم خليل، سلافة معمار (فيديو)

الإعلامية “نضال الأحمدية” تسبب الجدل بآرائها بالفنانين السوريين تيم حسن، معتصم النهار، مكسيم خليل، سلافة معمار (فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير

حـ.لّـت الإعلامية اللبنانية “نضال الأحمدية”، ضيفة على الإعلامي علاء مرعـ.ـب عبر تطبيق “بوديو” في حوارٍ إذاعي للحديث عن رؤيتها للوسط الفني اللبناني والسوري، وخلال الحلقة شنــ.ـت هجـ.ـومًا حـ.ـادًا على عددٍ من الفنانين السوريين.

الأحمدية هاجـ.ـمت الفنانين: تيم حسن، مكسيم خليل، معتصم النهار، سلافة معمار، والأخيرة لم تسلم يومًا من إسـ.ـاءاتها، وفي كل مرة تلتزم الصمت، تاركةً لأعمالها وأخبارها الفنية مهمة الرد.

حتى الآن طرح التطبيق الجزء الأول والثاني من الحوار مع الأحمدية، وفي انتظار الجزء الثالث والرابع من هذا الحوار المثـ.ـير للجدل.

نضال الأحمدية
نضال الأحمدية-يوتيوب

الأحمدية تهـ.ـاجم سلافة معمار مجددًا

عادت الإعلامية (نضال الأحمدية) لمهـ.ـاجمة الفنانة السورية سلافة معمار مجددًا، وقد قارنت بينها وبين الفنانة سلاف فواخرجي، فقالت: “بدك تحكي في سلاف فواخرجي، شو جاب سلافة معمار لها، حتى في الأدوار؛ تشـ.ـتهي تحضرها، فنانة عظيمة”.

وأثـ.ـارت الأحمـ.ـدية مرة أخرى، تصريح معمار، عن أن الممثل السوري خريج معهد فنون مسرحية، مشيرةً إلى أنها بهذا لم تسـ.ـيء للممثلين اللبنانيين فقط، بل أسـ.ـاءت لـ “دريد لحام” و”منى واصف” تيجان رأس معمار على حد تعبيرها.

وتابعت الأحمدية موجهةً الحديث لمعمار: “فيروز ما دخلت معهد موسيقى، شو جابك لركبتها، حاج تحكيني بالعـ.ـقدة اللي عندك، عـ.قـ.دة التفوق”.

اقرأ أيضًا: الإعلامية نضال الأحمدية تستـ.فز الفنانة سلافة معمار: “تعلمي الأخلاق” من كندة علوش وسلاف فواخرجي! (فيديو)‏

مكسيم خليل لا تحبه!

استمرت الإعلامية “نضال الأحمدية” في مهـ.ـاجمة الفنانين السوريين، وعندما وصل الحوار للحديث عن الفنان مكسيم خليل، سارعت بالرد: “أنا ما بحبه”.

وتساءل الإعلامي علاء مرعـ.ـب عن سر عدم حبها لخليل، هل بسبب اختلاف التوجهات السياسية، كون الأحمد مؤيدة لنظام الأسد، بينما الفنان مكسيم خليل معارض، فأجابت: “كرمال أمه، شو عمل بأمه”.

وانتقلت الأحمـ.ـدية من الهجـ.ـوم على خليل، إلى التنـ.ـمـ.ـر، فقالت: “ما بطيـ.قه، بحسه شي أصفر متل الصيـ.ـني، ما بيشبهنا”.

معتصم النهار بده طبيب نفسي!

اعتبرت الإعلامية (نضال الأحمدية) الفنانين عابد فهد وقصي خولي نجومًا كبارًا، رافضةً أن تضع الفنان معتصم النهار في نفس الخانة.

ورفضت أن تقارن النهار بالفنان التركي “جـان يمان”، معتبرة أن الأخير قدم بطولات، بينما الفنان معتصم النهار محـ.صور في الأدوار الثانية، رافضةَ النظر لبطولته في مسلسل “ما فيي” الذي يُحضر للجزء الثالث منه، فقد اعتبرته عملًا فاشلًا.

ووجهت الأحمـدية حديثها للنهار، فقالت: “إنت كتير حلو، شوفتك مع قصي خولي ونادين نسيب نجيم ممثل، لأنك تحت إدارة مخرج عظيم، فبدك تشتغل على هدا الأساس”.

وتابعت: “ما تصدق حالك، مش هتصير (قصي خولي) ولا تيم حسن ولا كل الأستاذة في سوريا، مانـ.ـك أيمن زيدان، بدك تروق”. واختتمت حديثها عنه بالقول: “كتير مصدق حاله.. روق يا زلمة على حالك شوي.. وبده طبيب نفسي”.

الأحمدية عن تيم حسن ما بحبه!

اعتبرت الإعلامية (نضال الأحمدية) أن المجتمع أدان الفنانة نسرين طافش وغض الطرف عن تيم حسن، وقت كشفت الفنانة ديمة بياعة عن علاقتهما التي تسببت في طلاقها من حسن.

وصرحت الأحمدية أنها لا تحب تيم حسن من وقت تلك الواقعة، موجهة اللوم للإعلامية المصرية وفاء الكيلاني، فقالت: “بحبك كتير يا وفاء، بس ليش اتجوزتي تيم حسن؟”.

واعتبرت الأحمدية أن الرجل الخـ.ـائن، رجل حقـ.ـير، فقالت: “الخـ.ائن اللي بيخـ.ون مرته وأولاده، هذا يستطيع أن يخـ.ون وطن”.

(نضال الأحمدية).. من هي؟

(نضال الأحمدية): هي صحفية وإعلامية لبنانية من مواليد الكويت، وحاليًا تمتلك مجلة باسم الجرس. ولدت نضال الأحمدية في ‏الكويت لأسرة لبنانية درزية من جبل لبنان، كان والدها من المقربين للسياسي اللبناني الراحل كمال جنبلاط، بل من مؤسسي ‏الحزب التقدمي الاشتراكي وقُتل أباها أمام أعينها وهي في عمر ال 20 سنة.‏

عُرف اسم (نضال الأحمدية) لأول مرة في سن ال 16 عشر حين تفوقت على 7,000 مشترك ومشتركة تباروا على الميدالية الذهبية ‏في برنامج استديو الفن عن فئة التقديم.‏

فازت الأحمدية بالميدالية الذهبية لكنها انصرفت عن الشاشة لتذهب إلى العمل السياسي في الصحافة وكانت أولى ‏مقابلاتها حوارًا مع (سلطان الأطرش)، في حين لم يستطع كبار الصحافيين آنذاك أن يحاوروه. ‏

كانت ميول نضال في الأساس تتجه للسياسة، لكن حين قـ.تـ.ـلوا ثلاثة من الصحافيين زملائها وقتـ.ـلوا والدها، وحين أدركت أن ‏السياسة طريق وعـ.رة ومحـ.فـ.وفة بالمـ.خاطر، اتجهت نحو الصحافة الفنية بالرغم من قولها بأن الفن والصحافة الفنية طريق ليس ‏بالسهل، ولكنه يبقى أقل خـ.طـ.ورة من طريق السياسة، فعملت في مؤسسات كثيرة دون أن تكون موظفة وأسست مجلتها الجرس.‏

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق