تسجيل للمركبات وكاميرات مراقبة.. هكذا أصبحت مناطق نبع السلام بعد أقل من عام على العملية التركية (صور/ فيديو)

تسجيل للمركبات وكاميرات مراقبة.. هكذا أصبحت مناطق نبع السلام بعد أقل من عام على العملية التركية (صور/ فيديو)

مدى بوست – ترجمة

بدأت في مدينة تل أبيض السورية، الأحد، عملية تسجيل المركبات الآلية، بتنسيق من مركز الدعم والتنسيق السوري التابع لولاية شانلي أورفا التركية.

وحسبما ترجم مدى بوست عن الموقع الرسمي للولاية التركية، تأتي هذه الخطوة في إطار الجهود الساعية لإعادة بناء النظام العام في مناطق نبع السلام.

وبعد مدينة رأس العين، بدأ مكتب تسجيل المرور المنشأ ضمن قوات الشرطة المحلية في تقديم خدماته اليوم الأحد، في تل أبيض شمالي سوريا.

تل أبيض- ترخيص المركبات الآلية

الهدف

وتتم العملية من خلال تسجيل معلومات الهوية الشخصية وصفات المركبات، حيث يتم إعداد اللوحات ذات الألوان المختلفة للمركبات الخاصة والتجارية والعامة، وبعد إعداد شهادة تسجيل مرور المركبات، يقوم المكتب بتسليم اللوحات للمواطنين مع مستنداتهم.

وتهدف العملية إلى إعادة بناء وتعزيز السلطة العامة في المدينة، التي تستخدم فيها المركبات الآلية دون لوحات ترخيص، نظراً لعدم وجود سلطة عامة في المنطقة لسنوات عديدة.

وفي 9 أكتوبر/تشرين الأول 2019، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من الإرهـ.ـاب، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وتشهد مناطق نبع السلام استقراراً نسبياً، وسعياً ملحوظاً من الجانب التركي لإعادة تأهيل الحياة المدنية هناك، وبناء وتعزيز السلطة العامة.

ويبذل مركز الدعم والتنسيق التابع لولاية شانلي أورفا، جهوداً حثيثة في سبيل رفع المستوى المعيشي في المنطقة، حيث أجريت أعمال صيانة للبنية التحتية والفوقية، وتم دعم البنية التحتية للزراعة وتربية الحيوانات.

على الصعيد الأمني

وأفاد بيان صادر عن الولاية التركية، السبت، أن المركز قام بتجهيز ونصب نظام كاميرات مراقبة في كافة مداخل ومخارج تل أبيض، وجميع المؤسسات العامة، ونقاط المراقبة، والشوارع الرئيسية والميادين فيها.

وبحسب البيان، فإن نظام كاميرات المراقبة مدمج في أنظمة إلكترونية متنقلة تدار من مركز واحد، وتتمتع الكاميرات بدقة عالية ورؤية ليلية والقدرة على الحركة وكل ما تتطلبه الأنظمة الأمنية التي تحتاجها قوى الأمن.

والبيان أشار أيضاً إلى أنه بإمكان أنظمة الكاميرات التسجيل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، وذلك لضمان السلام والأمن في المنطقة.

ودربت تركيا حوالي 420 شرطى سوري بدأوا بمزاولة عملهم في المنطقة، وزودت الشرطة بسيارات حتى تتمكن من التدخل السريع في حال حصول حـ.ـادثة أو أمر طـ.ـارئ.

وتضمنت الدورة تدريبات عملية شملت الانضباط، والعمليات في المناطق المأهولة، ونزع وتفكيك المتفـ.ـجرات، وفحص مكان الحـ.ـادث،وغيرها من التدريبات المتعلقة بالعمل الشرطي.

كاميرات مراقبة أمنية في تل أبيض

على الصعيد التعليمي

وعلى الصعيد التعليمي، فقد أمنت تركيا من خلال “نبع السلام” إعادة أكثر من 19 ألف طالب إلى مقاعدهم الدراسية، كما أجرت ترميماً لمدارس وزودت أخرى بالمعدات الرياضية.

كما افتتحت الولاية إلى جانب جمعية بيت السلام الباكستانية، في 25 أغسطس/ آب الجاري، “الشيخ أحمد ياسين” الابتدائية في تل أبيض بعد أعمال الصيانة والترميم.

ويقدم في المنطقة أيضاً، دروات لتدريس القرآن الكريم والعلوم الدينية أطلقتها هيئة الإغاثة التركية İHH.

ونظمت ولاية شانلي أورفا العام الجاري، بالتعاون مع جامعة حران امتحان قبول الطلبة الأجانب في 7تموز/ يوليو الماضي.

دورات تدريس القرآن في تل أبيض

في المجال الإغاثي

وفي المجال الإغاثي، تقدم فرق الهلال الأحمر التركي ووكالة الكـ.ـوارث والطـ.ـوارئ التركية، الدعم والمساعدة للأسر المحتاجة، عبر إيصالها إلى منازلهم.

ووفقاً لإحصائيات الولاية التركية، فقد تم تقديم 37.618 طرداً غذائياً، 123.610 من صناديق مياه الشرب، إضافة إلى 84.354 صنف من المواد الغذائية.

كما تم تقديم 102.358 طرد يضم حليب أطفال ومواد غذائية أخرى، إضافة إلى10.241 سلة منظفات، و5.363 طن من الطحين، وحوالي مليون رغيف خبز، إضافة إلى عشرات الآلاف من البطانيات والمفروشات وألعاب الأطفال وغيرها من المستلزمات الأساسية.

 

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق