عمر جليك: اليونان دولة قرصنة.. وأنقرة تضع خطوطاً حمراء لماكرون شرقي المتوسط

عمر جليك: اليونان دولة قرصنة.. وأنقرة تضع خطوطاً حمراء لماكرون شرقي المتوسط

مدى بوست – ترجمة

قال عمر جليك، المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية اليوم الثلاثاء، إن تركيا تضع خطوطاً حمراء للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون شرقي المتوسط.

جاء ذلك خلال بيان صحفي عقب اجتماع مجلس إدارة القرار المركزي لـ”العدالة والتنمية” برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان في العاصمة أنقرة، حسبما ترجم مدى بوست عن صحيفة TRT التركية.

وأوضح جليك، أنه إذا كان الرئيس الفرنسي يعلن خطوطاً حمراء الجرف القاري التركي والوطن الأزرق فإن أنقرة تضع له خطوطاً حمراء بالمثل شرقي المتوسط.

عمر جليك- المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية

اليونان دولة قرصـ.ـنة

وأردف جليك: “ليس لدى الفرنسيين ما يمكنهم تحقيقه من خلال جلبهم مقـ.ـاتلات “رافال” إلى شرقي المتوسط، أو إجراء مناورات مع إدارة قبرص الجنوبية،مشيراً  إلى أن النتيجة ستكون هزيـ.ـمة شديدة للحكومة اليونانية.

وأفاد جليك خلال بيانه، فيما يتعلق بالأعمال التي تجري في شرق المتوسط فإن تركيا محقة 100%، مشيراً إلى وجود العديد من الاتفاقيات الدولية التي تثبت ذلك.

وتابع أن اليونان أصبحت دولة قرصـ.ـنة في شرقي المتوسط، وتسعى إلى أمور أكبر من حجمها. مضيفاً أن اليونان تحـ.ـيك أعمالاً خارجة عن السياسة والحقوق والأخلاق، بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي.

وأضاف جليك، أن الحدود التركية معروفة، وأن تركيا أبلغت الأمم المتحدة بالنطاق الذي ستجري فيه أعمال البحث والتنقيب.

وأكد أن أعمال البحث والتنقيب شرقي المتوسط ضمن جرفها القاري ومياهها الإقليمية، وهذا أمر لا علاقة لليونان به.

وخاطب جليك المسؤولين اليونانيين قائلاً: ” إذا كنتم تبحثون عن محاور موثوق فلا يوجد أفضل من تركيا”.

ووفق المتحدث باسم “العدالة والتنمية”، فإنّ أنقرة لن تتهاون أو تقبل أي اعتذار بشأن أي تصرف في مسألة الوطن الأزرق قد يحدث لاحقاً.

اليونان ستكون الخاسرة

وقال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو اليوم الثلاثاء، إن اليونان تحاول استـ.ـبعاد تركيا من شرق المتوسط، من خلال خطوات أحادية الجانب مثل اتفاقياتها البحرية مع مصر.

وأكد تشاووش أوغلو أن تركيا تريد الحوار مع كل الأطراف لتحقيق التقاسم العادل في شرق المتوسط، مشيراً إلى أن اليونان ستكون خاسـ.ـرة إذا تجـ.اوز التسـ.ـليح حـ.ده في جزيرتها ميس.

وشـ.دد وزير الخارجية التركي على أن تركيا لا تطمع في حقوق أحد، مؤكداً أنها لن تفـ.ـرط في حقوقها أيضاً.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق