اتفاق تركي يوناني لإجراء مباحثات حول الأوضاع شرقي المتوسط

اتفاق تركي يوناني لإجراء مباحثات حول الأوضاع شرقي المتوسط

مدى بوست – ترجمة

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينس ستولتنبرغ، اليوم الخميس، الوصول إلى اتفاق تركي- يوناني لإجراء محادثات مشتركة.

وحسبما ترجم مدى بوست عن وكالة الأناضول، سيجري الطرفان محادثات مباحثات تقنية تهدف لتأسيس آليات تُجنب حدوث منـ.ـاوشات شرقي البحر المتوسط.

وقال ستولتنبرغ، في بيان مكتوب اليوم الخميس، “بعد المباحثات التي أجريتها مع قادة تركيا واليونان، اتفق البلدان الحليفان على البدء بمباحثات تقنية في الناتو، بهدف تأسيس آليات لتجنب حدوث منـ.ـاوشات عسكرية، وللحـ.د من مخـ.ـاطر الحـ.ـوادث شرقي المتوسط”.

الأمين العام لحلف شمال الأطلسي- ينس ستولتنبرغ

اجتماع تركي- ألماني

ووصف ستولتنبرغ تركيا واليونان بـ “الحليفين المهمين”، مشيراً إلى أن “الناتو” أهم منصة استشارية من أجل القضايا التي تمس الأمن المشترك.

وأكد ستولتنبرغ، إنه سيبقى على تواصل وثيق مع كافة الدول الحليفة ذات الصلة من أجل إيجاد حل للتـ.ـوتر، وذلك ضمن روح التضامن في الناتو.

وفي وقت سابق اليوم الخميس، أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتصالاً مرئياً مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وبحسب البيان الصادر عن دائرة الاتصالات بالرئاسة التركية، فقد بحث الاجتماع العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية، لا سيما التطورات في شرق المتوسط.

وأكد الرئيس أردوغان تأييد بلاده لحل عادل يحمي حقوق الشعبين التركي والقبارصة الأتراك، ويضمن حقوق كافة الدول المطلة على المتوسط، مشيراً إلى أن اليونان وقبرص الرومية والدول المساندة لهما، اتخذت خطوات صعّـ.ـدت حالة التـ.ـوتر وصعّـ.ـبت الحل شرق المتوسط.

وأشار أردوغان إلى أنه من غير المقبول أن تحظى مواقف اليونان الأنانية وغير العادلة بدعم بعض الدول، مجدداً تأكيد بلاده حماية حقوقها ومصالحها في كل مكان وزمان، اتجاه المبادرات التي تتـ.جـ.اهل القوانين الدولية.

ورحب الرئيس أردوغان بجهود أنجيلا ميركل الساعية لحل المشـ.اكل المزعـ.ـزعة للسلام الإقليمي في شرق البحر المتوسط التي تسببت بها اليونان والدول الداعمة لها.

وحضر الاجتماع وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، ووزير الدفاع خلوصي أكار، ورئيس جهاز المخابرات هاكان فيدان، ورئيس دائرة الاتصالات في الرئاسة التركية فخر الدين ألتون، والمتحدث باسم الرئاسة إبراهيم كالن.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق