جامعة تركية تطوّر مجموعة اختبار للأجسام المضادة هي الأولى من نوعها في العالم

جامعة تركية تطوّر مجموعة اختبار للأجسام المضادة هي الأولى من نوعها في العالم

مدى بوست – ترجمة

أعلنت جامعة تشاناكالي 18 مارت التركية، تطويرها مجموعة جهازاً للأجسام المضادة المزدوجة للكشف عن كـ.ـورونا، هي الأولى من نوعها في العالم، حسبما ترجم مدى بوست عن حرييت التركية.

ووفقاً للصحبفة، فإن عضو هيئة التدريس بقسم الهندسة الحيوية في جامعة تشاناكالي، البروفيسور مصطفى كمال سيزجين تورك، طور جهازاً للأجسام المضادة المزدوجة، يختلف عن نظرائه في العالم.

وتعد الميزة الأكثر أهمية في المجموعة التركية، أنها قدرة على تشخيص اثنين من الأجسام المضادة المختلفة المنتجة لدى المرضى، والخاصة بالفيروس ضمن مجموعة اختبار واحدة.

البروفيسور التركي، مصطفى كمال سيزجين تورك

الأول فى العالم

وذكر نائب رئيس جامعة تشاناكالي، سيدات مراد، أن الجهاز المطور هو الأول من نوعه في العالم، حيث لم يخترع من قبل جهازاً كاشفاً للأجسام المضادة.

موضة ستايل

وأضاف مراد، إن معدل الدقة في اختبارات PCR يختلف بنسبة 63%، وبالتالي هناك نسبة خطأ تبلغ 40%، مشيراً إلى أن الجهاز المطور بدعم من مشاريع الأبحاث العلمية، يعطي نتيجة صحيحة 100% خلال وقت قصير يتراوح بين 5-10 دقائق، مشيراً إلى أن نتيجته سريعة ومضمونة أكثر.

وقال نائب رئيس الجامعة التركية، إن الاختبار سيكشف فيما بعد، ما إذا كان الشخص مصاباً بفيروس كـ.ـورونا أم لا، مبيناً أن التطبيقات في العالم، تعمل غالباً من أجل بروتين واحد، بينما الاختبار التركي الجديد يعمل على بروتينين، مشيراً إلى كونها  ميزة مختلفة.

وقال سيزجين تورك، البرفيسور المطور للاختبار، “إن الوبـ.ـاء الذي شهدناه في الأشهر الأخيرة دفعنا للعمل في هذا الاتجاه، لقد طورنا مجموعة اختبار تسـ.ـتهدف الأجسام المضادة المتكونة في جهاز المناعة البشري، بموارد جامعتنا الخاصة، منذ منتصف مارس/ آذار الماضي”.

نتيجته سريعة

وأضاف سيزجين تورك،”أصبح منتجنا مجموعة تعطي نتائج في وقت قصير جداً خلال 8 دقائق، كما أن نتائجه أكثر دقة من تلك الموجودة حالياً في السوق”.

وتابع: “عندما ننظر إلى المجموعات المتوفرة في السوق العالمية، نجد أن جميعها تسـ.ـتهدف جسماً مضاداً واحداً فقط، وتعطي نتائج من خلاله، لكن أهم ميزة للمجموعة التي طورناها هي أنها تكتشف نوعين من الأجسام المضادة المختلفة الخاصة بالفيروس”.

وأكد البروفيسور التركي، إن العمل على الاختبار على وشك الانتهاء، وفي غضون أسابيع قليلة، سيتم الانتهاء من عمل التحسين الذي يطبق على عينات دم حقيقية.

وأشار سيزجين تورك، إلى أنهم سيحصلون على براءة اختراع للمجموعة المطورة، ويخططون للانتقال إلى الإنتاج التسلسلي.

وأضاف البروفيسور التركي، “سنقوم أيضاً بتقديم طلب إلى مؤسسات التمويل في بلادنا، حتى أننا حظينا بدعم جديّ في هذا الصدد”.

وأردف، “نخطط لبدء الإنتاج التسلسلي من خلال تقديم مشروعنا إلى ممولين مهمين في بلدنا، مثل منظمة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتوبيتاك ووكالات التنمية ووزارة الصحة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق