أردوغان يستحضر فيديو قديم مدّته 9 ثوان.. ومحللون: هذا رده على ماكرون

الرد التركي على ماكرون

أردوغان يستحضر فيديو قديم مدّته 9 ثوان.. ومحللون: هذا رده على ماكرون

مدى بوست – فريق التحرير

يبدو أن الردود التركية على تصريحات ماكرون ومسؤولي الدول الحليفة له، قلبت الطاولة الفرنسية رأساً على عقب، حسبما ذكر محللون في مواقع التواصل الاجتماعي.

فبعد المسؤول التركي أحمد داوود أوغلو، ودفاعه عن بلاده ورئيسها، كان لأردوغان رد فريد من نوعه، وتمثل بفيديو مدته 9 ثوان.

أردوغان اكتفى بنشر الفيديو دون أي تعليق، كون مضمونه يعبر عن ما فيه ويكفي للرد على كل إسـ.اءات الرئيس الفرنسي وكل من أيده في ذلك، حسب مراقبين.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان - وكالات
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان – وكالات

ماذا قال أردوغان في الفيديو؟

وخلال الفيديو الذي شاركه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، قال فيه: “لقد جهزتم مائدة كبيرة للذئاب كي تلتهمونا، لكن لاتؤاخذونا، نحن كبار عليكم، لن تستطيعوا التهامنا”.

وبالرغم من أن الرئيس التركي لم يذكر أي تعليق على الفيديو الذي شاركه إلا ان الكثير من المراقبين والمتابعين أكدوا بأن أردوغان كان يقصد بكلامه الذي أعاد مشاركته ماكرون واجتماعه الأخير.

وكان ماكرون الذي ترأس اجتماع قمة قادة دول جنوب الاتحاد الأوربي في جزيرة كورسيكا الفرنسية ناقش ما أسماها استراتجية التعامل مع تركيا بشأن ملف شرقي المتوسط.

وقال الرئيس الفرنسي في تصريح قبيل انعقاد القمة: “علينا كأوربيين أن نكون أكثر حزماً ووضوحاً مع حكومة أردوغان التي تقوم بتصرفات غير مقبولة”.

رد داوود أوغلو على ماكرون

زعيم حزب “المستقبل” التركي أحمد داوود أوغلو، رد في وقت سابق على تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، المسـ.يـ.ئة لتركيا ورئيسها رجب طيب أردوغان.

داوود أوغلو الذي شغل منصب رئيس الوزراء سابقاً قال في تغريدة نشرها على تويتر إنّ على ماكرون أن يلزم حدوده ويكف عن التطاول على تركيا ورئيسها.

المسؤول التركي السابق قال إنه يـ.ديـ.ن وبـ.شـ.دة تصريحات ماكرون ووصفها بالمـ.تـ.عـ.جـ.رفـ.ة، والتي تظهر عقليته الاستـ.عـ.مـ.ارية وتتـ.جـ.اهـ.ل ديمقراطية تركيا وإرادة شعبها الحرة.

أضاف أوغلو أن الوظيفة الأساسية لكل مواطن تركي الدفاع عن شرف الجمهورية وديمقراطيتها، بغض النظر عن انتماءاتهم وتطلعاتهم السياسية.

وشـ.دد زعيم حزب المستقبل التركي على ضرورة عدم السماح لأي جهة خارجية بالتدخل في شؤون تركيا الداخلية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق