جواكيت الرئيس التركي أردوغان حديث الصحافة الألمانية

جواكيت الرئيس التركي أردوغان حديث الصحافة الألمانية

مدى بوست – ترجمة

أصبحت جواكيت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ذات النقوش المقطعة “الكاروهات”، حديث الصحافة الألمانية، حسبما ترجم مدى بوست عن En Son Haber التركية.

ونشرت صحيفة Die Welt الألمانية، مقالاً تحت عنوان: كيف ستؤثر جواكيت الرئيس أردوغان الناجحة في عالم الموضة؟، حسبما ذكرت الصحافة التركية.

وقالت الصحيفة الألمانية، في مقالها، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خرج عن المألوف ليس فقط في سياساته بل في ملابسه أيضاً.

الرئيس التركي أردوغان

لماذا اختار أردوغان هذا النمط؟

ولفتت Die Welt الألمانية، إلى اختيار الرئيس التركي الجواكيت ذات النقوش المقطعة، دون البذلات الرسمية ذات اللون الواحد الداكن، والمألوفة في جميع بلدان العالم.

وأشار المقال إلى أن الرئيس أردوغان خرج عن المعايير المعروفة في اللباس كما في السياسة، مقدماً رؤيته الخاصة.

وخلال حديثه لصحيفة Die Welt، قال مصمم الأزياء التركي، فروح كاراكاشلي، إن الرئيس التركي أردوغان، يبعث من خلال ملابسه رسالة مفادها “أنا شخص مختلف، ولا ألتزم بالقاعدة”.

وفيما يتعلق بتفضيل الرئيس أردوغان للبدلات المقسمة المريحة والواسعة، قال مصمم الأزياء كاراكاشلي، إن اختيارات الرئيس التركي لا علاقة لها بالموضة.

وأردف كاراكاشلي، إن أعضاء حزب العدالة والتنمية، هم أناس يعملون بجد ويؤدون عبادة الصلاة، لذلك هم يختارون البدلات الواسعة عمداً.

أعضاء من حزب العدالة والتنمية بجواكيت الكاروهات

خصومه لا يرتدونها!

وأكد المصمم كاراكاشلي أن اختيار أردوغان للجواكيت ذات النقوش المكعبة، ناجح سياسياً حتى لو لم يتناسب مع الموضة.

وتابع حديثه قائلاً: “نظراً لأن الرئيس أردوغان فضل نمطاً منقوشاً، لم يتمكن مصممو الأزياء من بيع أي شيء من هذا النمط لخصـ.ـوم حزب العدالة والتنمية”.

“سيذكر في التاريخ مثل أتاتورك”

وقال فروح كاراكاشلي، إن مؤسس الجمهورية التركية، مصطفى كمال أتاتورك يُذكر بأسلوب لباسه وسياسته، مشيراً إلى أن الرئيس أردوغان سيدخل التاريخ مثل أتاتورك تماماً، ولكن ربما بشكل مختلف من خلال سياساته فقط.

وأردف، أن سياسات الرئيس التركي أقوى بكثير من اختياراته للملابس، مضيفاً أن أردوغان لن يذكر بشكل سيء، بل سيُذكر من خلال إنجازاته ومشاريعه على الأرض كالطرق السريعة والجسور ومشاريع البنية التحتية.

جاكيت أردوغان الجالب للحظ

جاكيت أردوغان الجالب للحظ

بالإضافة إلى الأداء السياسي وتصرفات القادة السياسيين، فإن أنماط حياتهم وحياتهم الأسرية ومظهرهم وملابسهم ولغة أجسادهم تخضع لاهتمام كبير.

وخلال سنوات لفت الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الأنظار من خلال ارتدائه الجاكيت نفسه في أيام الانتخابات التي تجري في بلاده.

وجلب الجاكيت الأرزق “الكاروهات” الحظ الجيد لحزب العدالة والتنمية، في كل الانتخابات التي جرت في تركيا منذ مارس/ آذار 2014.

وكانت الانتخابات الوحيدة التي خسر فيها، تلك التي لم يرتد فيها أردوغان الجاكيت الأزرق، والتي جرت في 7 يونيو/ حزيران 2015، وفقد فيها فرصته في الوصول إلى السلطة بمفرده إثر تجاوز حزب الشعوب الديمقراطي.

خسارة حزب العدالة والتنمية خلال هذه الانتخابات دفع الكثير من الشعب التركي إلى الاعتقاد بأن الجاكيت الأزرق جالب الحظ للحزب بحسب يني خبر التركية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق