يحمي القلب ويؤخر الشيخوخة.. فوائد زيت الزيتون

يحمي القلب ويؤخر الشيخوخة.. فوائد مذهلة لزيت الزيتون

مدى بوست- ترجمة 

يعد زيت الزيتون، حجر الأساس في الحياة الصحية، ومصدراً غذائياً مهماً لأطول الثقافات عمراً في العالم، وهو مكون أساسيّ في العديد من المأكولات، كما يستخدم لأغراض طبية مختلفة.

ويحتوي زيت الزيتون على فوائد صحية لا مثيل لها، ولا زالت الأبحاث تكشف المزيد والمزيد من فوائده كل يوم تقريباً.

في هذا المقال، سنلقي نظرة على بعض الفوائد الصحية لزيت الزيتون، حسبما ترجم مدى بوست عن صحيفة Sözcü التركية.

صورة تعبيرية

عن زيت الزيتون

زيت الزيتون، هو الزيت الذي يتم الحصول عليه من ثمار شجرة الزيتون، وهو محصول تقليدي في منطقة البحر الأبيض المتوسط.

موضة ستايل

استخدم زيت الزيتون منذ قرون، في الطبخ ومستحضرات التجميل والصابون والأغراض الطبية والمكملات الصيدلانية، كما استعمل كوقود وفي صناعة المصابيح.

ويحتوي على دهون مشبعة بنسبة 14%، وحوالي 11% من زيت الزيتون عبارة عن دهون متعددة غير مشبعة مثل أحماض أوميغا 6 وأوميغا 3 الدهنية.

ويعتبر حمض الأوليك، الحمض السائد في زيت الزيتون، وهو أحادي غير مشبع، ويشكّل 73% من إجمالي مكونات الزيت.

ونظراً لغناه بالدهون الأحادية غير المشبعة، يساعد زيت الزيتون في تقليل مستوى الكوليسترول السيء في الدم.

ويحتوي زيت الزيتون البكر الممتاز على أعلى مستويات من مادة البوليفينول المضادة للأكسدة وحمض الأوليك، لذلك يعتبر خياراً صحياً أفضل مقارنة بالزيوت النباتية الأخرى، مع ضرورة الانتباه لاستخدامه بكميات معقولة بسبب سعراته الحرارية الكبيرة.

فوائد زيت الزيتون

يشبه تأثير المغذيات النباتية الموجودة في زيت الزيتون تأثير الإيبوبروفين في تقليل الالتهاب، مما يجعله فعّالاً في تقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي وتكرار الإصابة به.

تقليدياً، يتم وصف نظام غذائي قليل الدسم للوقاية من الأمراض المختلفة مثل أمراض القلب والسكري، وبينما تظهر دراسات أن الأنظمة الغذائية عالية الدهون تزيد من مخـ.ـاطر الإصـ.ـابة بأمراض مثل السرطان والسكري، أظهرت دراسة علمية أن اتباع حمية البحر المتوسط الغنية بزيت الزيتون يقلل من خـ.ـطر الإصـ.ـابة بمرض السكري.

وبحسب الدراسة، فإن اتباع هذه الحمية يقلل خـ.ـطر الإصـ.ـابة بمرض السكري من النوع الثاني بنسبة تصل إلى 50%، مقارنة بالنظام الغذائي منخفض الدهون.

إنقاص الوزن

أظهرت الدراسات التي أجريت على زيت البحر الأبيض المتوسط ​​نتائج إيجابية فيما يتعلق باستخدامه بغرض إنقاص الوزن، حيث يعتبر زيت الزيتون بديلاً ممتازاً للزبدة والدهون الأخرى الغنية بالسعرات الحرارية.

ويساهم زيت الزيتون في منع نمو البكتيريا المسببة للأمراض وتخفيف الالتهاب، لغناه بالبوليفينول وخصائص مضادة للالتهابات والميكروبات.

ومن المعروف أن زيت الزيتون يساعد في عملية الهضم، حيث يستخدم كزيت طبي لتطهير الجهاز الهضمي وتحسين حركات الأمعاء.

وبسبب غناه بمضادات الأكسدة يبطئ زيت الزيتون الشيخوخة، عند استخدامه في مستحضرات التجميل والعلاج بالأعشاب الطبيعية، فإنه يخلق العجائب من خلال منح البشرة لمعاناً طبيعياً.

منـ.ـع حصوات المرارة

كما يعد استخدام زيت الزيتون بتأثيره الملين فعّالاً أيضاً في منع تكوّن حصوات المرارة، ويستخدم بشكل عام من قبل الأشخاص الذين يقومون بتنظيف المرارة.

ويحتوي زيت الزيتون على مادة البوليفينول التي تساعد في بناء جدران خلوية أقوى، كما يحمي من أمراض القلب المختلفة عن طريق زيادة مرونة جدران الشرايين.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق