كنانة علوش ومصورها يتعرضان لتدخل رجل حاول إيقاف بث مباشر في حلب (فيديو)

مواقع التواصل

كنانة علوش ومصورها يتعرضان لتدخل رجل حاول إيقاف بث مباشر في حلب (فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير

تعـرضت الإعلامية السورية “كنانة علوش” ومصورها محمد قيس لمحاولة اعـ.تـ.داء من رجل قال إنه يتبع لعميد لدى نظام الأسد وفق مقطع مصور، نشرته على صفحاتها في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك“.

وظهرت علوش خلال بث مباشر في كازية (شبارق) الواقعة داخل مدينة حلب مقابل سوق الهال، وهي تراقب طابور السيارات الطويل الذي يصطف انتظاراً لدوره في تعبئة الوقود.

وأجرت علوش مقابلة مع عدد من سائقي السيارات التي تصطفل لانتظار دورها، فقال أحدهم لها: “كل شي عم نحكيه ع الفاضي كل شي بدون نتيجة، في ناس للأسف مالهم متربيين بدهم يتطاولوا ع الناس، بدنا سـ.ريّة كاملة لتنظم هالدور”.

كنانة علوش - فيسبوك - مواقع التواصل
كنانة علوش – فيسبوك – مواقع التواصل

وذكرت علوش أنها ستحاسب من حاول إيقاف بثها المباشر، وستشتكي عليه، مضيفة أنها تعمل بتوجيهات من “بشار الأسد” لملاحـ.قـ.ة الفـ.اسـ.دين على حسب وصفها.

موضة ستايل

وتعيش مناطق سيطرة النظام، حالة من الفـ.وضى بسبب نـ.قـ.ص المواد المعيشية والمستلزمات الأساسية من وقود وخبز وغيرها، رغم ادعـ.اءات النظام المتكررة بأنه انتصر على ما يسميه الإرهـ.اب في سوريا.

لا مستحيل في دولة الأسد

لا مستحيل في دولة الأسد، كل شيء مسـ.تباح وخارج القانون، طالما كانت إحدى أطرافه، مرتبطة بفرع أمني أو مخابرات لديها أقبية تقتـ.اد إليها من تشاء وتخفيه دون أي رقيب محلي أو دولي.

هذا ما يحصل يومياً، وحصل مؤخراً حتى مع الموالين، آخرهم، مذيع في قناة سوريانا إف إم، يبدو أنه أخطـ.أ كثيراً حين لم يسبح بحمد النظام وجميع مسؤوليه كما يفعل زملاؤه في القنوات الموالية.

بشار رضوان معد ومقدم برنامج ع المكشوف، أوقف مؤخراً عن العمل، لمجرد سماحه لسيدة بالمداخلة عن أوضاع صـ.عـ.بة تعيشها مناطق سيطرة النظام في إحدى المناطق السورية.

إيقاف المذيع وبرنامجه

ليس المهم اسم المنطقة أو تفاصيل الشـ.كوى بقدر ما جرى خلال المداخلة التي خرج فيها محافظ حماة متحدثاً بشكل غير لائق ومجيباً بكلمات غير مفهومة وبمجرد الرد عليه من قبل السيدة أغلق الهاتف في وجهها ووجه المذيع.

ولم تمض ساعات قليلة، حتى صدر قرار إيقاف المذيع عن العمل وإيقاف برنامجه حتى إشعار آخر، ويبدو أنه أخطـ.أ في نظر السلطات حين أعطى قليلاً من الحرية للمواطنة بالحديث عن همـ.ومـ.ها.

ومن طبيعة البرنامج وأسلوبه استضافة مواطنين على الهواء مباشرة والتواصل بشكل مباشر مع المسؤولين، ولكن يبدو أن ليس كل المسؤولين يسمح بالحديث معهم كما جرى مع محافظ حماة مؤخراً.

وتعيش ضمن مناطق سيطرة قوات الأسد، حالة من الفـ.وضى وانـ.عـ.دام الأمن نتيجة تحكـ.م أفراد ومقربين من النظام بكل مفاصل السلطة.

و تنتشر حالات الخـ.طف والقـ.تل والسـ.رقـ.ات فيها وسط عـ.جـ.ز النظام عن ضبط الأوضاع، نتيجة وقـ.وع تلك الحـ.وادث على أيدي عناصر مقربين من مسؤولين بارزين في السلطة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق