معهد يونس إمره الثقافي التركي يفتتح فرعه الستين حول العالم في أعزاز السورية

معهد يونس إمره الثقافي التركي يفتتح فرعه الستين حول العالم في أعزاز السورية

مدى بوست – ترجمة

افتتح معهد يونس إمره الثقافي التركي، اليوم الخميس، فرعه الستين حول العالم في مدينة أعزاز في ريف حلب السورية، حسبما ترجم مدى بوست عن الأناضول.

وجاء قرار افتتاح الفرع الجديد، لتعليم اللغة ونشر الثقافة التركية، في إطار سعي المعهد التركي لتعزيز التواصل بين سكان المناطق السورية وتركيا.

وشارك في افتتاح مركز يونس أمره للثقافة التركية، في أعزاز اليوم، كلاً من نائب وزير الثقافة والسياحة، (سردار تشام)، والمدير العام للشؤون الأمنية في رئاسة الشؤون الإدارية، (يوسف كارالوغلو)، و رئيس معهد يونس إمره، (شريف أتيش)، إضافة إلى رئيس مكتب الأتراك المغتربين ومجتمعات الأقارب YTB، (عبد الله إرين).

مركز يونس أمره الثقافي- أعزاز

بهدف تحقيق الاندماج

كما انضم لمراسم الافتتاح، نائب رئيس وكالة التعاون والتنسيق التركية TİKA، (سركان كايالار)، ونائبي والي كلّس (عمر يلماز) و (فهمي سنان نيازي)، وآخرين.

موضة ستايل

وقال رئيس معهد يونس إمره، (شريف أتيش)، في خطابه خلال الافتتاح، إن تركيا هي الجزيرة الأخيرة للإنسانية، وإن الثقافة والحضارة التركية غير محدودة.

وأردف، إن المركز يسعى من خلال افتتاح فرعه في أعزاز، إلى مواصلة حب الإنسانية ودعم الجهود المبذولة لتحسين الظروف المعيشية في المنطقة.

وأضاف رئيس المعهد التركي، “من الآن فصاعداً، سنعمل معاً لجعل هذه الجغرافيا، جزيرة سلام وأمل وحرية”.

وقال نائب وزير الثقافة والسياحة، (سردار تشام)، في كلمته: “نشهد يوماً هادفاً وجميلاً.. ونشكر جميع إخوتنا وأخواتنا الذين ساهموا في هذا الإنجاز”.

ولفت (تشام)، الانتباه إلى أهمية المركز الثقافي في تعارف واندماج الثقافتين السورية والتركية، من خلال الشرح والتعليم الجيّد للغة والثقافة التركية.

وأكد تشام، دعم بلاده للجهود الساعية لإحـ.ـلال الأمن والسلام في سوريا، مشيراً إلى أن هذا العمل يرمز إلى الجهود التركية في هذا الإطار.

ومن جهته، قال نائب والي كلّس، (عمر يلماز): “نتوقع أن يحقق مركز يونس إمره في أعزاز إسهاماً كبيراً في وضع معيار لتطوير التعليم اللغة التركية في المنطقة”.

معهد يونس إمره

أسس معهد يونس إمره التركي، عام 2007، باقتراح من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بهدف التعريف باللغة والثقافة والتاريخ والفنون التركية للعالم.

ويحمل المعهد اسم الشاعر والمتصوف التركي يونس أمره، الذي عاش في فترة انـ.ـهـ.ـيار الدولة السلجوقية أوائل القرن 14، وتـ.وفـ.ي عام 1321.

ويعمل المعهد الذي أسس بهدف زيادة التبادل الثقافي بين تركيا ودول العالم، على تقديم الخدمات للأشخاص الراغبين في تعلم اللغة والثقافة والفت التركي في 59 مركزاً ثقافياً حول العالم.

وبالإضافة إلى تعليم اللغة التركية في مراكزه الثقافية، يدعم المعهد أقسام علم الآثار واللغة من خلال التعاون مع المؤسسات التعليمية في مختلف البلدان.

وتنظّم المراكز الثقافية التابعة للمعهد، العديد من الفعاليات للترويج للثقافة والفنون التركية، ويمثل تركيا في المناسبات الوطنية والدولية.

ويواصل المعهد التركي منذ سنوات، عمله في تعزيز العمـ.ـلية التعليمية في مناطق د.رع الفرات ونبع السلام شمال سوريا.

ويحتوي مركز يونس أمره الثقافي الذي تم افتتاحه في أعزاز، على 4 فصول دراسية وقاعة مؤتمرات لحوالي 300 شخص، ويهدف لتوحيد مناهج دورات اللغة التركية في المنطقة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق