الأمم المتحدة تطبق آلية (سناب باك) على إيران وهذه تفاصيلها

إيران والولايات المتحدة الأمريكية

الأمم المتحدة تطبق آلية (سناب باك) على إيران وهذه تفاصيلها

مدى بوست – فريق التحرير

أعادت الأمم المتحدة، فـ.رض عـ.قـ.وبات جديدة على إيران، بموجب آلية تعرف باسم سناب باك، حسبما أعلن الأحد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو.

جاء ذلك بعدما أبلغت واشنطن مجلس الأمن، في 20 آب/أغسطس الماضي، بأن إيران لم تلتزم في تنفيذ الالتزامات التي نص عليها الاتفاق النووي الموقع معها.

ولذلك أعيدت العـ.قـ.وبات الأممية بموجب آلية سناب باك، تحت مظلة مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، بموجب القرار رقم 2231.

نشاطات إيران - مواقع التواصل
نشاطات إيران – مواقع التواصل

آلية سناب باك، تتيح إعادة فـ.رض عـ.قـ.وبات أممية على إيران إذا طلبت دولة طرف في الاتفاق النووي المبرم مع إيران عام 2015 ذلك إذا أخـ.لّـ.ت طهران ببنود الاتفاق وهو ما حصل.

ترحيب أمريكي

وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، رحب بالقرار الأممي، محـ.ذراً من عـ.واقـ.ب للدول التي تخـ.الف تلك العـ.قـ.وبـ.ات أو تحاول اخـ.تـ.راقـ.هـ.ا.

وفي بيان له الأحد، قال بومبيو، إن واشنطن ترحب بعودة جميع عـ.قـ.وبات الأمم المتحدة، التي ألغـ.يـ.ت سابقاً ضـ.د إيران، الراعي الرئيسي للإرهـ.اب.

ووصف بومبيو العقـ.وبات بأنها خطوة نحو الأمن والسلام الدوليين، ضمن تغريدات نشرها على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

ماذا يعني سريان سناب باك؟

وتدعو الولايات المتحدة جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة للامتثال الكامل بالتزاماتها في تنفيذ هذه الإجراءات.

العـ.قـ.وبات على إيران تتضمن حـ.ظـ.ر الأسـ.لـ.حة، وحـ.ظـ.ر مشاركتها بالأنشطة المتعلقة بالتخـ.صـ.يـ.ب وإعادة المعالجة.

كما تشمل أيضاً حـ.ظـ.ر تجريب الصـ.واريـ.خ البـ.الـ.يـ.سـ.تية وتطويرها، إلى جانب العـ.قـ.وبات على نقل التكنولوجيا النـ.ووية والصـ.اروخـ.ية إلى إيران.

حراك شعبي داخلي في إيران

وتشهد إيران حراكاً شعبياً داخلياً، يرجع للوضع الاقتصادي فيها، بسبب تـ.دخـ.لاتها في دول سوريا والعراق ومناطق عربية عدة ودعمها أطراف تصنف كـ.إرهـ.ابـ.ية خاصة لدى الولايات المتحدة الأمريكية.

وكان رد السلطات الإيرانية، لم يتغير، إذ تطـ.لـ.ق الشرطة الغاز المسـ.يل للدموع، وحاولت تفـ.ريق المحتجين بالقـ.وة، كما تشن حملات اعتـ.قـ.ال واسعة بحق مواطنيها في مختلف المناطق.

وتعيش مناطق إيرانية عدة أجواء أمنية، حيث تشير وسائل الإعلام الإيرانية في بعض الأحيان، إلى اعـ.تـ.قـ.ال من تصفهم بـ”العناصر الرئيسية الداعية إلى الفـ.وضـ.ى” في محافظات إيرانية مختلفة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق