رحيل الفنان الكبير المنتصر بالله..وهكذا كانت أيامه الأخيرة

رحيل الفنان الكبير المنتصر بالله..وهكذا كانت أيامه الأخيرة

مدى بوست – فريق التحرير

غادرنا اليوم منذ ساعات، الفنان المصري الكبير ونجم الكوميديا “المنتصر بالله” بعد صراع طويل مع المرض.

وكانت زوجته السيدة “عزيزة كساب” قد تحدثت عن تفاصيل حالته الصحية في الأيام الأخيرة، وقالت أنه توقف عن الحديث والتواصل، وأوقف جلسات العلاج الطبيعي، وكان يقضي معظم وقته نائماً في غرفته لا يغادرها.

وقالت أن البقاء في البيت أثر فيه كثيراً، إلى جانب ابتعاد الضوء عنه، ولم يعد أحد يسأل عليه. أما الشىء الوحيد الذى كان يخفف عنه ويسعده هم أحفاده الأربعة.

زوجته أخفت عنه رحيل الأحباء

وحرصت زوجة الفنان الكبير المنتصر بالله خلال الفترة الأخيرة على إخفاء الأخبار السيئة عنه حتى لا تتدهور صحته قائلة: “أنا دايما باخبى عنه الأخبار السيئة علشان حالته ماتتأثرش ولحد دلوقت ميعرفش بوفاة فاروق الفيشاوى لأنه كان صديق عمره، ولا وفاة الفنانة رجاء الجداوى التى كانت دائمة السؤال عليه، أو وفاة جورج سيدهم”.

موضة ستايل
المنتصر بالله
المنتصر بالله – إنترنت

وقالت السيدة عزيزة أنها لا تلوم من لا يسألون عن زوجها الفنان المنتصر بالله وتقدر انشغالات الحياة، قائلة: “اللى بيسألوا عليه أكرم السعدنى والنقيب أشرف زكى والمخرج عمر عبدالعزيز، كما كانت الفنانة شويكار تحرص على السؤال عنه حتى قبل رحيلها بأيام.

وكان المنتصر بالله قد أصيب بجلطة في المخ في عام 2008، أبعدته عن الفن لمدة عامين، وعندما تحسن تحامل علي نفسه لتقديم بعض الأعمال البسيطة مثل المسلسلات الإذاعية، وشارك كضيف شرف في مشهد أو حلقة ببعض الأعمال، فظهر في المسلسل التليفزيوني راجل وست ستات، والإذاعي عوام على بر الهوي ولكنه لم يستمر طويلًا لتأثير المرض عليه، وابتعد من جديد عن الساحة الفنية، حتى رحيله.

مشوار فني طويل

عشق المنتصر بالله الفن منذ صغره وحصل على بكالوريوس الفنون مسرحية عام 1969 ، وحصل على ماجيستير الفنون المسرحية عام 1977 .

وفِي المسرح قدم : استجواب، حضرات السادة العيال، عائلة سعيدة جدا، شارع محمد علي، علشان خاطر عيونك، مطلوب على وجه السرعة، العالمة باشا”.

المنتصر بالله مع عائلته
المنتصر بالله مع عائلته – إنترنت

وفِي التليفزيون قدم مسلسلات “بدارة ، أنا وأنت وبابا في المشمش، حكايات بناتي، اجري اجري، راجل وست ستات، حقا أنها عائلة سعيدة جدا، شارع المواردي، لن أمشي طريق الأمس، الصحيح ما يطيح، أبناء ولكن، أيام المنيرة، أرابيسك، الشراغيش، آن الآوان،عيون، الدنيا لما تلف”.

تزوج المنتصر بالله من الفنانة عزيزة كساب، وأنجب منها 3 بنات واعتزلت الفن بعد الزواج للتفرغ لرعاية أسرتها، إلى جانب مساندته ودعمه بعد مرضه.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق