ابنة رجاء الجداوي تحكي اللحظات الأخيرة في حياة والدتها

ابنة رجاء الجداوي تحكي اللحظات الأخيرة في حياة والدتها

مدى بوست – فريق التحرير

رحلت الفنانة رجاء الجداوي منذ أسابيع بسبب إصابتها بفيروس كورونا، لتسبب حزناً كبيراً لدى متابعيها وبالتأكيد عائلتها. وفي ذكرى ميلادها، حلت أميرة حسن مختار ضيفة على الإعلامية منى الشاذلي في برنامج “معكم” لتحكي آخر لحظات في حياة والدتها.

وقالت أميرة، في حوارها إلى البرنامج، إن والدتها شعرت بدرجة حرارة مرتفعة وكانت بالفعل تقترب من 40 مئوية، وتم إجراء مسحة لها والتأكد من إصابتها بالفيروس رغم أنها لم تعان من أي أعراض أخرى لمدة 8 أيام تقريبًا.

رجاء الجداوي مع ابنتها أميرة
رجاء الجداوي مع ابنتها أميرة – إنترنت

وبينما لم يصاب أي شخص آخر في طاقم تصوير مسلسل “لعبة النسيان” بالفيروس إلا أن هناك إحدى العاملات في المسلسل أصيبت بكورونا وتم تشخيص حالتها التهاب رئوي ومن الواضح أنها كانت سبب العدوى.

وأكدت ابنة الفنانة الراحلة أن رجاء الجداوي لم تكن تخرج نهائياً وأخذت جميع احتياطاتها من شهر فبراير من قبل أي شخص آخر، موضحةً أن آخر كلمات والدتها الراحلة كانت “راضية، راضية، الحمد لله، يا رب يا رب” وهذه كانت أكثر كلمات تقولها في أيامها الأخيرة عامة.

موضة ستايل

وحكت أميرة أن أمها كانت تشعر بقرب الموت،وأنها قضت آخر ثلاثة أيام قبل المرض في الاتصال بأحبائها وزيارتهم، حتى هؤلاء الذين لن تتواصل معهم منذ سنين. كما صحبتها ابنتها إلى بيتها القديم في الدقي لزيارته.

وتابعت أميرة حسن مختار أن والدتها كان لديها دائمًا المبررات أن الغير يمكن أن يخطئ بدون أن يحس، وبالتالى كان لديها سلام داخلي، ولهذا يصعب تكرارها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق