نُبذت بسبب اسمها، وتوفي أزواجها مبكراً، قصة نفرتيتي السينما المصرية الفنانة سوسن بدر

نُبذت بسبب اسمها، وتوفى أزواجها مبكراً، قصة نفرتيتي السينما المصرية الفنانة سوسن بدر

مدى بوست – فريق التحرير

هي ممثلة مصرية من العيار الثقيل، تجمع بين الآداء الراقي والمميز والملامح التي تعتبر صورة حية للفراعنة المصريين. لهذا تم تلقيبها بنفرتيتي السينما المصرية.

والحقيقة أن هناك سبب آخر لهذه التسمية حيث رشحها المخرج شادي عبدالسلام لأداء دور نفرتيتي في عمل فني لم يخرج للنور.

استطاعت أن تثبت وجودها بين عمالقة الفن المصري، من خلال قدرتها على تقمص الشخصيات وإجادتها للأدوار المركبة التي لازمتها منذ ظهورها، مروراً بدورها البارز في مسلسل ” الدالي” بجوار الفنان نور الشريف.

وهي في المعتاد مقلة في الظهور في البرامج، لهذا يجد الجمهور صعوبة في معرفة معلومات عنها رغم حياتها الشخصية المثيرة للجدل. إليكم محطات من حياة الأيقونة الفرعونية سوسن بدر.

من هي سوسن بدر

اسمها بالكامل هو سوزان أحمد بدرالدين أبوطالب والشهيرة بالاسم الفني “سوسن بدر”. ولدت في القاهرة. وهي تنتمي لمواليد برج القوس حيث جاءت إلى الحياة في يوم الرابع عشر من شهر ديسمبر عام 1957.

سوسن بدر
سوسن بدر – إنترنت

اجتازت مراحلها الدراسية بنجاح وتفوق، حتى حصلت على شهادة الثانوية العامة، وبعدها التحقت بدايةً بكلية العلوم، ولكن سرعان ما تركتها لتتبع شغفها وحلمها، والذي كان جزء كبير من سببه انتمائها لأسرة فنية، فهي ابنة الفنانة “آمال سالم” التي اشتهرت بدور خالتي أمونة في مسرحية ريا وسكينة. فقررت أن تلتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية.

تخرجت من المعهد في عام 1979، وخلال فترة دراستها فيه شاركت بأدوار ثانوية وصغيرة في عدد من الأعمال الفنية التلفزيونية والسينمائية مثل فيلم “رجل اسمه عباس” ومسلسل “صرخة بريء” والمسلسل التاريخي “على هامش السيرة”، ومسلسل “أحلام الفتى الطائر” وأيضاً مسلسل “هي والمستحيل”، كما ظهرت في فيلم  “آسفة أرفض هذا الطلاق”.

اكتشفها نور الشريف

لا يخفى على أحد أن ثنائية نور الشريف وسوسن بدر هي واحدة من أنجح الثنائيات في تاريخ الدراما المصرية، بل أنه هو من اكتشفها في البداية. فتحكي سوسن عن ذلك بقولها: “كنت طالبة في المعهد العالي للفنون المسرحية، ورشحني الأستاذ نور الشريف للمخرج حسين كمال لتجسيد دوري في فيلم “حبيبي دائما”، وكان أول عمل سينمائي، وكان معنا مجموعة جديدة كان أغلبهم من ترشيح نور، كما أن أول عمل مسرحي لي من إخراج نور “سهرة مع الضحك” من تأليف علي سالم، ثم عملنا سويا عدد من الأعمال “عمر بن عبدالعزيز”، “العطار والسبع بنات”، “عمرو بن العاص”، وأخيرا “الدالي””.”

الفيلم الذي جعلها منبوذة فغيرت اسمها

في عام 1980 كانت سوسن بدر على موعد مع أول مشاركة مهمة لها، حيث شاركت في فيلم بعنوان “موت أميرة”. وهو فيلم وثائقي بريطاني كان من إنتاج شركة “أسوسيتيد تيليفجن”، وقامت فيه سوسن بتمثيل شخصية الأميرة السعودية مشاعل بنت فهد آل سعود، ما آثار الضجة بتلك الفترة خصوصًا بالمملكة العربية السعودية التي كان رد فعلها عنيفاً على هذا العمل.

منعتها السعةدية من الدخول إليها، بالإضافة إلى منعها من الظهور على شاشة التلفزيون المصري الذي جعل اسمها من المحرمات، وقد حاربها المخرجون بعد ذلك مدعومين من الدولة، حتى اقترح عليها المخرج شادي عبد السلام أن تختفي قليلاً ثم تغير اسمها الفني بدلًا من اسمها الأصلي وهو ما فعلته بالفعل لتتحول من “سوزان بدر الدين” إلى “سوسن بدر”.

آداؤها في مسلسل “طريقي” لم يكن صدفة

اعترفت سوسن بدر في لقاء تليفزيوني بأن ما ساعدها على تأدية دور مصابة الزهايمر في مسلسل “طريقي” بشكل طبيعي ومختلف هو معايشتها لحالة والدتها وإلمامها بالتفاصيل الصغيرة والأعراض الكاملة

سوسن بدر
سوسن بدر – إنترنت

فمن المعروف أن والدتها الفنانة آمال سالم أصيبت بمرض الزهايمر، وتابعت قائلة: “والدتي أصيبت بالزهايمر لفترة طويلة، ووقتها لم يكن هذا المرض معروف بنسبة كبيرة”.

طباع سوسن بدر التي لا يعرفها أحد

تحدث المقربون من سوسن عن طباعها التي لا تختلف عن أي مصرية، ولهذا استطاعت إجادة دورها في مسلسل “أبو العروسة” والذي لم يختلف الدور عن طباعها كثيراً. فهي اجتماعية للغاية وتحترم قواعد الأسرة والبيت، وتقدم كل شيء في بيتها مثل أي امرأة تحترم زوجها وتقدر حقوق أسرتها، وإنه بمجرد انتهائها من أداء شخصية ما في عمل فني، تخلع الملابس وتمسح المكياج وترتدي البنطلون والشبشب وتذهب لشراء مستلزمات البيت كأي مواطنة مصرية. وهي تجيد الطهي أيضاً، ومن هوايتها أن تقدم الوجبات لأبنائها وأحفادها، حيث أنها لا تفضل الأكل من أيدي المساعدات، وأنها لا تشعر بالأمان إلى حين تطهو بنفسها، لذلك تجد أحفادها وأطفالها يحبونها كثيراً.

سوسن بدر الجدة ومشاكل الأحفاد

انجبت سوسن بدر ابنة واحدة هي “ياسمين أسامة”، والتي كانت هي الأأخرى مثار جدل حين تم اتهامها عندما كانت في عمر السادسة عشر في قضية “عبدة الشيطان” الشهيرة، وقد اختفت ابنتها تماماً بعد تلك الواقعة وتزوجت وانجبت أحفاد سوسن، والتي تتحدث عنهم بحب دائماً، فقد صرحت في لقاء صحفي أنها تتعرض للعديد من المواقف من أحفادها ولكنها تحبهم جداً، علي الرغم من حركتهم الزائدة والتي تسبب لها بعض المضايقات، الا أنها تفعل كل شيء من أجل سعادتهم وراحتهم هم وأبنائها، وهذا ما تعلمناه من الأهل منذ الصغر حب الأحفاد.

سوسن بدر
سوسن بدر مع أحفادها – إنترنت

وتابعت سوسن بدر معترفة بأن حفيدها هو من يعلمها التكنولوجيا ويضبط لها الموبايل، ويعيد لها الأرقام إذا فقدتها ويتعامل مع التطبيقات أفضل منها، وهذا ما يجعلها متعلقة أكثر بهؤلاء الأطفال الذين أصبحوا أكثر ذكاء من الأجيال الكبرى، وهي تساعدهم علي التطور وتنمية النفس من خلال مشاهدة البرامج التعليمية علي يوتيوب.

الفرعونية ذات الشعر الأبيض

اعتادت سوسن بدر على الظهور مؤخراً بالشعر الأبيض سواء كانت في أعمالها، أو في الحملة التوعوية التي شاركت فيها لمكافحة سرطان الثدي متقمصة دور نفرتيتي، أو حتى في جلسات التصوير التي اعتادت تنفيذها مؤخراً، ولقد كشفت سوسن بنفسها عن عن سر ظهورها بشعرها الأبيض فقالت:

“زمان لما كنت صغيرة كان فيه جرأة في تصرفاتي وكأن السنوات لم تمر عليّ في هذه المنطقة، ولكن أصبحت فكرة عدم التقيد بفكرة واحدة والسنين تعطيني خبرة وعمق، ولو الواحد استغل هذا بشكل حقيقي سنكسر الملل في حياتي، ولم أخف من الظهور بقصة شعري وظهوري بشعري الأبيض مؤخرًا، وعلى قدر ما تعطي تسامح وحب سيمنحك الأخرين على نفس القدر، فأنا الحمد لله لدي قدر كبير من التسامح في حياتي مع نفسي ومع الأخرين، والحياة بالحب والتسامح أجمل وأروع، والحمدلله ليس لي علاقات سيئة في حياتي”.

زيجات كثيرة دون استمرار

في حياة سوسن بدر عدد كبير من الزيجات بلغ حوالي سبع زيجات. كانت المرة الأولى وهى طالبة فى معهد الفنون المسرحية، حيث تزوجت من أستاذها أسامة أبو طالب رغم فارق العمر بينهما الذى بلغ 12 عاما، واستمر هذا الزواج لمدة 5 سنوات أنجبت خلالها ابنتها الوحيدة ياسمين ثم انفصلا في صمت.

ثم تزوجت للمرة الثانية من طبيب شهير، حيث استمر زواجهما 4 سنوات ثم انفصلا بعد ذلك. لتتزوج بعدها للمرة الثالثة من رجل أعمال مقيم فى الخارج، ولكن للأسف لم يدم الزواج أكثر من 4 شهور بسبب وفاته. لتأتي الزيجة الرابعة من السيناريست محسن زايد، وكان ذلك في عام 2001، وأيضاً توفي بعد أقل من شهر من زواجهما.

سوسن بدر
سوسن بدر – إنترنت

أما الزيجة الخامسة فقد كانت من المخرج باسم محفوظ عبد الرحمن، نجل الكاتب والسيناريست محفوظ عبد الرحمن رغم فارق السن بينهما، لينفصلا بعد ذلك.

وبعدها ضربت موعداً للمرة السادسة مع الزواج من فريد المرشدي، نجل المنتجة ناهد فريد شوقي الذي كان يصغرها بأكثر من 20 عاماً، وهذه المرة استمر الزواج لمدة 4 سنوات. لتأتي بعدها المرة السابعة والأخيرة والتي كان بطلها الشاعر سامح آل علي الذى يصغرها بفارق 10 سنوات، ولم يستمر زواجهما أكثر من 6 أشهر فقط.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق