وزنه الزائد بسبب ظروفه الصعبة الأخيرة..والتمثيل أنقذ حياته..محطات في حياة الفنان المصري خالد الصاوي

 وزنه الزائد بسبب ظروفه الصعبة الأخيرة..والتمثيل أنقذ حياته..محطات في حياة الفنان المصري خالد الصاوي

مدى بوست – فريق التحرير

خالد الصاوي فنان مصري مخضرم، عُرف بتعدد مواهبه وبراعته في الأداء رغم تنوع المشاهد حيث قدم العديد من الأعمال التي جعلته ينضم الى فئة الكبار من المخضرمين.

أطلق عليه الكاتب صلاح منتصر لقب “الفنانون خالد الصاوي” لتعدد مواهبه واتقانه الشديد لكل موهبة. وخلال مشواره استطاع أن يصنع مذاقه الخاص وبصمته في عالم الفن. وحتى في حياته الشخصية عانى من العديد من المشاكل فلم تكن حياته سلسة، وهو ما نرصده في هذا الموضوع.

عن خالد الصاوي

هو خالد جمال الصاوي الشهير بالاسم الفني خالد الصاوي. من المنتميين إلى برج القوس، حيث ولد في اليوم الخامس والعشرون من شهر نوفمبر عام 1963 في عروس البحر الأبيض المتوسط مدينة الإسكندرية بمصر، وتخرج من كلية الحقوق بجامعة القاهرة في عام 1985، ثم التحق بأكاديمية الفنون و حصل منها على بكالوريوس في الإخراج السينمائي عام. 1993م.

بداياته المهنية المتنوعة

بدأ الصاوي حياته المهنية بالمحاماة والصحافة والترجمة، إلا أنه اتجه بعد ذلك إلى العمل في الفن الذي يحبه، حيث بدأ صعوده من خلال العمل كمساعد مخرج مع الأساتذة خيري بشارة ومحمد خان ورأفت الميهي، كما تدرب مع المخرج الفرنسي جون ميشيل بروبير والمخرج البولندي المعروف د. ك. ميشيل كوكوزوفسكي وكانت له تجربة مع العالمية عام 1997 من خلال الفيلم التليفزيوني الأمريكي “.Legend of the Last tomb”

خالد الصاوي
خالد الصاوي – إنترنت

وأيضاُ عمل خالد الصاوي مخرجاً تليفزيونياً بقناة النيل الدولية وبعض القنوات المتخصصة، ومخرجاً مسرحياً جنباً الى جنب مع احترافه التمثيل، حيث مثل للمسرح مع الأساتذة كرم مطاوع وسمير العصفوري ومراد منير والمخرج العراقي جواد الأسدي. كما أسس فرقة الحركة المسرحية الحرة عام 1989 وقدم فيها أغلب مسرحياته التي ألفها وأخرجها وشارك في بطولتها ووضع أشعارها أيضاً، وأشهرهم الكوميديا السياسية السوداء “اللعب في الدماغ” والتي فازت بأكثر من استفتاء جماهيري ونقدي بلقب أفضل عروض العام.

لماذا أحبه الشباب

كانت ثـ.ـورة 25 يناير واحدة من الفترات الاجتماعية التي ساهمت في صعود نجم البعض وأفول نجم آخرين، حيث طالب الشباب وقتها بتنحي مبارك عن الحكم، ووقف بعض الفنانين في مواجهة الـ.ـثورة حتى أنهم سبوا القائمين والمشاركين فيها بأفظع الشتائم. ولكن خالد الصاوي كان من الفنانين الذي وقفوا بجانب مطالب الشباب حتى أصبحت شهرته أكثر بكثير مما كانت عليه، وتعتبر الـ.ـثورة هي فترة انتقالية في حياته فقد تغير أسلوب تمثيله وعمله وحتي حياته الشخصية، حيث أظهر ما يكنه تجاه الثورة، وبالفعل نجح في أن يختار ما بين حكم مبارك ومناصرته أو اختيار الشباب.

فمن أول لحظات اندلاع شرارة الثـ.ـورة شارك الصاوي وأظهر ما عنده، وخلال الثـ.ـورة كتب الصاوي  قصيدة في 27 يناير وعنوانها “ثلاثين سنة” استناداً لسنوات حكم مبارك وهي موجودة في مدونته. والحقيقة أن أحد أسباب حب الشباب للصاوي أنه لم يكن منافقاً أبداً، فمواقفه السـ.ـياسية واضحة منذ أن كان عضواً في حركة “كفاية” التي كانت ترفع شعار “لا للتجديد لا للتوريث”.

تفكيره الذي كاد أن يفضي للإلـ.ـحاد

تحدث الفنان خالد الصاوي عن أنه كان دائماً يفكر في الحياة حوله، حيث قال في أحد اللقاءات الصحفية عن ذلك: ” اقتربت من كل المناطق الملتهبة، ومنها الجنون والإلـ.ـحاد والإجـ.ـرام والعـ.ـنف السياسي، لكن الله أنقذني أولاً وأخيراً من كل هذه الأفكار والمعتقدات، إضافة إلى إنقاذ الفن لي من طريق الإدمـ.ـان والإرهـ.ـاب وما سبق ذكره، حيث كان المسرح والشعر والتمثيل بمثابة علاج نفسي لي”.

زيادة وزنه التي لاحظها الجمهور

لاحظ الجميع في أعماله الأخيرة وخصوصاً مسلسل “ليالينا 80″ زيادة كبيرة في وزنه، وقد أجاب عن تلك النقطة في أحد اللقاءات التليفزيونية فقال: ” وزني الزائد كان نتاج أسباب تعرّضت لها خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة، منها مروري بظروف صعبة أدخلتني فى حالة إكتـ.ـئاب شديد، نظراً لعدم التزام عدد من المنتجين معي، وتعرّضي للأذية من أناس بمراوغاتهم وعدم التزامهم، كما أعترف بارتكابي أخطاء تكتيكية فى عملي، أبرزها عصبيتي التى قادتني لخـ.ـناقات لا داعى لها، وعلى أثرها امتنعت عن الريجيم، رغم أنني من الناس اللى بتتخن دايماً، فلازم أبقى فى حالة الجيم والتمرين، وعلى أثر ذلك اختل نظام حياتي، ومررت باكتـ.ـئاب وإحباط وحالة فوضى اللي الإنسان ما بيصدق يلاقيها، فعشت حياة بوهيمية لفترة من الفترات، وبعدها صورت فيلم “الضيف” و”الفلوس” اللذين كان لا بد من الحفاظ على وزني فيهما، لكننى بدأت أخيراً فى الخضوع لحمية غذائية وتدريبات بدنية، وأعتذر للجمهور على ظهوري بهذا الوزن، رغم أن الممثل ممكن يتخن أو يخس وفقاً لطبيعة الدور، لكن مايبقاش مبلط فى الخط زى ما أنا عملت، ولكني تورطت وعامة مسلسل “ليالينا 80″ سيكون آخر أعمالي ظهوراً بهذه الهيئة الشكلية، خاصة أننى تلقيت إشارات طبية تحذيرية من تسبّب السمنة في تعرّضي لأمراض عدة، وهو ما لا أريده بالتأكيد”.

محطات مهمة في تاريخه الفني

قدم خالد خلال مشواره العديد من الأدوار المهمة في أعمال كثيرة، فعلى صعيد السينما شارك في أفلام مثل: جمال عبد الناصر – عاصفة من الماضي- الباشا تلميذ – أبو علي- ظرف طارق – عمارة يعقوبيان -سري للغاية – الحرامي و العبيط – تراب الماس – الفيل الأزرق – أخلاق العبيد – الليلة الكبيرة – الدجال – الفاجومي – الفرح – خط أحمر – الجزيرة – حوش عيسى – السفاح – كده رضا – أدرينالين – الكبار.

خالد الصاوي
خالد الصاوي – إنترنت

وفي رصيده الدرامي أيضاً أعمال مهمة منها: محمود المصري – بنت أفندينا – نور الصباح – عيون و رماد – قانون المراغي – أهل كايرو – خاتم سليمان – على كف عفريت – الصعلوك – هي و دافنشي – أم كلثوم – رجل الأقدار – ذنوب الأبرياء.

الكورونا التي غيرت أفكاره

تحدث خالد الصاوي عن رأيه في الكـورونا والابتـ.ـلاء الذي مرت به البشرية، فقال: “أعتبر كورونا بمثابة قرصة ودن كانت البشرية بحاجة إليها، نظراً لتراجع إنسانيتنا وتعاملنا بطريقة الفـ.ـتونة فى أحيان كثيرة، فضلاً عن تعدى الدول الكبيرة على الصغيرة، واكتساح الطبقات الغنية للفقيرة، ولذلك أرى الوضع الراهن فرصة للأقـ.ـوياء والأغنياء والمتحكمين من أجل الرحمة والتراحم، فإذا تعاملنا مع الأزمة الحالية من هذا المنطلق سنتكاتف للعبور منها بسلام”.

كيف تزوج بسبب الثورة

قصة حب كبيرة مدتها ثلاث سنوات جمعت بين الفنان خالد الصاوي وبين مي صبري رغم فارق السن بينهما الذي يبلغ 19 عاماً، وهي نجلة الشاعر والمهندس مدحت صبري زكي، وجدها صبري زكي الذي كان يشغل منصب وزير الصحة في فترة سابقة، وجدها الأكبر هو قائد المقاومة الشعبية ضد الاحتلال الفرنسى الشهيد السكندرى السيد محمد كُرَيِّم. بدأت منذ أول نظرة ولقاء لهما، خلال أحد مؤتمرات الحزب الشعبي الاشتراكي، وتحديدًا بلجنة الإعلام، حيث تعرفا على بعضهما البعض في الأيام الأولى من ثورة يناير، ثم تطورت علاقتهما مع الأيام والمواقف المشتركة التي جمعتهما معاً. حتى أعلن خطبته عليها في عام 2012.

خالد الصاوي مع زوجته
خالد الصاوي مع زوجته – إنترنت

وقد أقام خالد الصاوي حفل زفافه في عام 2014 وسط عدد كبير من نجوم الوسط الفني والإعلاميين والشخصيات العامة، الذي كان أبرزهم الممثلة منى زكي والمخرج خالد يوسف والممثل خالد صالح ونهى العمروسي والمنتج السينمائي محمد العدل وشقيقه جمال وعدد كبير من الفنانين وأصدقاء العريسين.

ويتحدث خالد عنها دائماً بحب، حيث قال عنها في أحد اللقاءات التليفزيونية: “في تقارب روحي وذهني كبير أوي بيني وبينها، وعلى الرغم من فرق السن، أنا بحبها والسنين معاها بتعدي هوا، وعايش سعيد، أنا فعلًا اخترت الزوجة الصالحة بكل ما تحمله الكلمة من معنى”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق