دلائل جديدة تثبت أن لا صحة لما قاله الأسد حول الوجود الإيراني في سوريا

دلائل جديدة تثبت أن لا صحة لما قاله بشار الأسد حول الوجود الإيراني في سوريا

مدى بوست – فريق التحرير

بعد زعمه أن لا وجود لإيران في سوريا، تتوالى الدلائل يوماً بعد آخر لتثبت أن لا صحة لما قاله بشار الأسد حول ذلك.

فبعد تأكيد مسؤول إيراني أن تدخل طهران في سوريا لم يكن مجانياً وأن إيران ساهمت بشكل مباشر في الحفاظ على نظام الأسد، أعلن الحـ.رس الثـ.وري الإيراني تحديد هوية 7 قـ.تـ.لى م عناصره في سوريا.

العناصر لقـ.وا مـ.صـ.رعـ.هم في مـ.عـ.ارك 2016 في بلدة خان طومان جنوب غرب حلب بعد إجراء فحـ.ص دي إن إي تم التعرف عى هويات الـ.قـ.تـ.لى السبعة وإعادة رفاقهم إلى إيران.

دلائل جديدة تثبت أن لا صحة لما قاله بشار الأسد حول الوجود الإيراني في سوريا
دلائل جديدة تثبت أن لا صحة لما قاله بشار الأسد حول الوجود الإيراني في سوريا

فحص دي إن آي

وسائل إعلام إيرانية نقلت عن رئيس مؤسسة “إيثـ.اركران” وهي مؤسسة تعني بشؤون قـ.تـ.لى الحـ.رس الثـ.وري الإيراني إن الأخير تعرف على هويات سبعة من عناصره بعد إجراء فحوص DNA تم التعرف على هويتهم.

المصدر أوضح أن أسماء القـــ.تـ.لى هم: رضا حاج زاده، وعلي عابديني، ومحمد بلباسي، وحسن رجايفار، من محافظة مازندران.

ومن محافظة خوزستان زكريا شيري من محافظة قزوين، وماجد سلمانيان من محافظة البرز. ومهدي نزاري، وسيتم نقلهم جثامين هؤلاء صباح غد الاثنين إلى مدينة مشهد.

تأكيدات إيرانية

ووصفت وسائل إعلام إيرانية تلك الخـ.سـ.ائر التي لحـ.قـ.ت بالقوات الإيرانية في منطقة “خان طومان” بريف محافظة حلب السورية بأنها “كـ.ارثـ.ة”.

واعترفت طهران بسـ.قـ.وط نحو 13 قتيلاً في معـ.ارك خان طومان جنوب حلب عام 2016، وإصـ.ابة أكثر من 20 عنصرا آخراً، إضافة إلى أسر عدد من المقاتلين التابعين لها في سوريا.

وينكر الأسد في تصريحاته وجود أي قوات لطهران في وقت تستهدف فيه إسرائيل بشكل دوري معسكرات ومواقع إيرانية في سوريا وتأكيدات إيرانية بأن التدخل الإيراني لإنقاذ النظام لم يكن مجانياً.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق