إعلامية لدى “المنار” اللبنانية تفتح باب السخرية على نفسها وماهر شرف الدين يرد

تويتر

إعلامية لدى “المنار” اللبنانية تفتح باب السخرية على نفسها وماهر شرف الدين يرد

مدى بوست – فريق التحرير

تقول بعض الأمثال العامية عن البعض أنهم يشترون الشتـ.ائم شراء، ويبدو أن المثل انطبق على إعلامية لبنانية، لدى قناة المنار فاطمة نور الدين.

نور الدين مذيعة لدى قناة المنار اللبنانية المعروفة بموالاتها لحـ.زب الله المصنـ.ف على قـ.وائم الإرهـ.اب لدى العديد من الدول الأوروبية والغربية.

ونشرت الإعلامية الموالية منشوراً على مواقع التواصل حول الطفل السوري حسين، قالت فيه إن القصة مـ.ؤثـ.رة ولكن نظارات الطفل لفتت نظرها وتساءلت هل من يلبس هذا النوع من النظارات لايملك ثمن طعام يأكله؟

فاطمة نور الدين - تويتر - إعلامية لدى "المنار" اللبنانية تفتح باب السخرية على نفسها وماهر شرف الدين يرد
فاطمة نور الدين – تويتر – إعلامية لدى “المنار” اللبنانية تفتح باب السخرية على نفسها وماهر شرف الدين يرد

ردود ساخرة

وفتحت فاطمة نور الدين، باب السخرية والشتـ.ائم ليس فقط على نفسها بل على جميع كادر قناة المنار المعروفة بتحـ.يـ.زها لحـ.زب سـ.يء الصـ.يت ولطالما ارتـ.كـ.ب الجـ.رائـ.م ليس فقط في سوريا بل في لبنان ودول عربية مختلفة.

الإعلامي والكاتب السوري ماهر شرف الدين كان من ضمن المشاركين بالردود الساخرة على الإعلامية اللبنانية فقال معلقاً على ما ذكرته: “خلص المرة الجاي رح نخليه يمشي حفيان مشان تصدقيه!

وعلق الإعلامي خالد عبدو الذي ترجم فيديو الطفل للغة التركية: “الحمدلله أني نشرت الفيديو مترجم باللغة التركية وحصل على 800.000 ألف مشاهدة كانو الأتراك يتهافتون للمساعدة كان لحسين دور كبير لإيصال صوت بقية الأطفال”.

وأضاف عبدو في تغريدته قائلاً: “شكراً لعوينات حسين والشكر الأكبر لحذاء حسين الذي يشرف عائلة مذييعي المنار”.

ماهر شرف الدين - تويتر
ماهر شرف الدين – تويتر

قصة الطفل

منظمة فريق الاستجابة الطارئة، وهيئات أخرى كانت قد أعلنت إغاثة طفل سوري، انتشر مقطع مصور له بشكل واسع في منصات التواصل الاجتماعي، وهو يجمع الكرتون لإعالة أسرته.

وقالت المنظمة إنها تكفلت بالطفل حسين من محافظة إدلب وأسرته المؤلفةمن والد عـ.اجـ.ز وأمه و6 أخوة له بكفالة شهرية قيمتها 200 دولار أمريكي.

وذكرت أن الطفل حسين الذي وثق الإعلامي محمد بلعاس معاناته بالفيديو، اضطر إلى ترك دراسته والعمل في مجال بيع النايلون والكرتون مقابل 3 ليرات تركية يومياً حسبما نقلت شبكة بلدي نيوز الإعلامية.

خالد عبدو - تويتر
خالد عبدو – تويتر

حالة معيشية صعبة

وكان الطفل قد ظهر في مقطع مصور، وهو يقول إنه لم يذق طعم البطاطا منذ أشهر وأنه يعيش بصعوبة ويعمل لتأمين ربطة خبز له ولأسرته بسبب فقر حالهم وغلاء المعيشة.

وأشار حسين إلى أنه كان يتقن في وقت سابق القراءة والكتابة، لكنه اليوم لا يستطيع ذلك بسبب انقطاعه عن الدراسة بعد تفرغه للعمل لأجل إعالة أسرته.

ويبدو أن حرفة جمع الكرتون والنايلون بات الحل الوحيد لبعض العائلات التي تعيش بصعوبة بسبب فقرها وغلاء وصعوبة المعيشة يوماً بعد آخر.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق