انطلقت لعالم الفن ببدلة رقص..ومنعت من الغناء في بعض الدول..قصة الفنانة روبي وأهم محطات حياتها

انطلقت لعالم الفن ببدلة رقص..ومنعت من الغناء في بعض الدول..قصة الفنانة روبي وأهم محطات حياتها

مدى بوست – فريق التحرير

هي فنانة ومغنية مصرية بدأت من القمة، وانطلقت حرفياً كالصاروخ. حتى أصبحت واحدة من الظواهر الفنية المصرية.

يعرفها الناس بكليباتها المثيرة، والتي تسببت في منع دخولها إلى عدد من الدول العربية. ورغم ذلك استمرت في النجاحات ما بين الغناء والتمثيل الذي بدأت فيه كبيرة أيضاً.

ويبدو أنها نالت ثواب اجتهادها شهرة ونجاح. حتى حياتها الشخصية حملت العديد من المنحنيات ما بين الظهور والإختفاء والزواج والطلاق، وهو ما سنتحدث عنه في محطات عن الفنانة والمطربة روبي.

روبي في سطور

ولدت رانيا حسين محمد توفيق الشهيرة بالاسم الفني روبي في الثامن من أكتوبر عام 1981، في حي المنيرة بالقاهرة. وأرادت منذ صغرها دراسة الموسيقى والغناء، إلا أنها واجهت الكثير من الاعتراضات من والدها، ولكن بعد عدة سنوات تحقق حلمها.

موضة ستايل
روبي
روبي – إنترنت

بدأت حياتها المهنية كموديل، حدث ذلك حينما كانت تتمشى في محيط الجامعة الأمريكية في القاهرة، حيث لفت جمالها الشرقي نظر المغني البولندي ميرييل رومانوف، وكان بصدد تصوير فيديو كليب لإحدى أغنياته باسم “don’t make me cry”، فطلب منها مشاركته في التصوير وهذا ما كان.

بعد ذلك توجهت للعمل في الإعلانات التلفزيونية وتقديم البرامج الفنية في محطتين مصرييتين هما دريم والمحور. ولكن بعد شهرة روبي اشتد خلافها مع أسرتها، وقاطعتها أسرة والدها، فى حين شجعتها والدتها فقط والتي كانت تعمل مدرسة تربية رياضية.

وقد تسبب حبها للفن في انتسابها إلى كلية الحقوق في جامعة بني سويف، لكنها لم تنهي دراستها فيها، حيث أثارت أزمة أثناء تأديتها الامتحانات، فقد كانت تحضر بملابس غير ملائمة لأداء الامتحانات بحسب محضر الحرس الجامعي آنذاك. واختفت بسبب ذلك فترة من الزمن في عام 2004.

اعترافات روبي

تحدثت روبي عن عدد من المواقف الغريبة التي حدثت لها في البدايات، حيث أكدت روبي في لقاء تليفزيوني أنها لم تشارك من قبل في إحياء حفلات الزفاف بسبب اقتراب المسرح الخاص بالغناء من الجمهور المتواجد وهو ما سيتسبب في اصطدامها بالجمهور وهو ما ترفضه.

فروبي ترغب في أن يكون المسرح الخاص بها بعيداً عن الجمهور، على أن تكون هناك تدريبات مختلفة وكثيرة لها قبل الغناء وهو ما فشلت في تحقيقه.

روبي
روبي – إنترنت

وأوضحت روبي أن منتجي الألبومات الغنائية يكون لهم اشتراطات قبل التعاون الفني، وهو ما حدث وقت طرحها أغنية “يالرموش” حيث ذهبت إلى المنتج من أجل تسويق الأغنية وتقديم أعمال أخرى، ففوجئت بأن أول ما سألها عنه المنتج هو عدد حفلات الزفاف التي ستقوم بإحيائها في الأسبوع.

ولأن روبي ترفض هذا المبدأ تماماً، فقد تفاجأت بسؤال المنتج، واعتبرت الوضع بمثابة أجواء لم تكن تحبها نهائياً، ما دفعها للتوقف عن متابعة مشوارها مع هذا المنتج.

من الذي غير اسمها

كما تحدثت روبي عن سر اسمها الذي تغير، وقالت أن المخرج الراحل يوسف شاهين هو السبب في تغيير اسمها إلى روبي، حين أخبرها برغبته في أن يتحول اسمها إلى اسم فني، وذلك بسبب وجود أكثر من ممثله تحمل اسم رانيا.

وقتها سألته روبي عن الاسم الذي يرغب في إطلاقه عليها، فطلب منها أن تمنحه يومين للتفكير وبعدها أخبرها أن اسمها سيكون “سحر”، ولكنها طلبت منه تغيير الاسم لأنها لم تحبه، فسألها عن رأيها في اسم “روبي” لتوافق على الاسم الأخير فوراً، وهو ما حدث بالفعل في تترات فيلم “سكوت حنصور”.

المختصر المفيد في حياتها الشخصية

تزوجت روبي من شخص مصري يحمل الجنسية الأمريكية في بداياتها، ولكنها تطلقت منه بعد فترة. وبعد ذلك تعرفت على المخرج سامح عبد العزيز وتزوجته وأنجبت منه ابنتها طيبة، إلا أنها رفعت قضية خلع قبل مرور عامين على زواجهما لتكسبها، ثم تعود إليه بعد فترة بسبب ابنتهما.

روبي
روبي مع ابنتها – إنترنت

وقد تحدثت روبي عن علاقتها الغريبة مع زوجها قائلة “إحنا عاملين زي العيال بقى مع بعض.. حبنا مراهق جداً”. وتابعت قائلة أنه حتى وإن كان هناك خلافات بينها وبين زوجها فهي نابعة من محبة قوية للغاية، فهي تحب زوجها للغاية.

وأوضحت روبي في أكثر من لقاء صحفي وتليفزيوني عن تفاصيل تركها له ثم عودتها قائلة أن علاقة الحب بينها وبين زوجها تشبه الحب الطفولي من قوته وجموحه، وهما يشبهان الأطفال حينما ينفصلان ثم يعودان أكثر من مرة.

محطات في حياة روبي

أول عمل لها كان حين قدمت دوراً صغيراً في فيلم “فيلم ثقافي” من إخراج محمد أمين عام 2000. لكن في عام 2001 ظهرت بدعم من المخرج الكبير يوسف شاهين من خلال فيلم “سكوت هنصور” والذي يعد بمثابة بدايتها الفنية الحقيقية.

أما أول أغانيها المصورة فكانت “أنت عارف ليه”، وذلك في عام 2003 من إخراج شريف صبري وهو الكليب الذي أثار الكثير من الجدل بسبب جرأته، حيث ظهرت روبي فيه ببدلة رقص كاملة وهي ترقص في الشارع أثناء تأديتها الأغنية والذي كان مستغرباً في ذلك الوقت.

في عام 2004 قدمت روبي أول بطولة لها في فيلم “7 ورقات كوتشينة” مع يوسف شريف وكان من إخراج شريف صبري والذي تبناها في البداية. وقد غنت في هذا الفيلم عدة أغاني جمعتها في أول ألبوم لها صدر في نفس العام تحت اسم “إبقى قابلني”.

روبي
روبي – إنترنت

كما تم تصوير بعضها بطريقة الفيديو كليب بنفس مستوى أغنانيها المثير للجدل، ومنها أغنية “ليه بيداري كده”. وتابعت النجاحات التي حققتها في عام 2005 ، حيث أطلقت ثاني ألبوماتها الغنائية، والذي كان بعنوان “فين حبيبي” وضم 9 أغاني منوعة. لتعود بعدها بعامين في 2007 وتطلق ثالث ألبوم لها تحت اسم “مشيت ورا احساسي” وضم 11 أغنية كما صورت بعضها بطريقة الفيديو كليب.

لكن انطلاقتها الفنية كانت في عام 2008 حين شاركت في فيلم “ليلة البيبي دول”، والذي كان من إخراج عادل أديب. كما شاركت في فيلم “الوعد” مع محمود ياسين وآسر ياسين وأحمد عزمي ومن إخراج محمد ياسين وقدمت الأغنية الخاصة بالفيلم تحت اسم “أول مرة”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق