ابنة السياسي نشأت الأطرش وتربطها صلة قرابة بأسمهان وفريد الأطرش.. قصة الفنانة السورية ليليا الأطرش الشهيرة بشخصية “لطفية” في باب الحارة (صور/ فيديو)

ابنة السياسي نشأت الأطرش وتربطها صلة قرابة بأسمهان وفريد الأطرش.. قصة الفنانة السورية ليليا الأطرش الشهيرة بشخصية “لطفية” في باب الحارة (صور/ فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

ليليا الأطرش؛ فنانة سورية شهيرة، بدايتها الفنية كانت من خلال الفنان القدير ياسر العظمة، حيث شارك في سلسلة مرايا، ابتداءً من مرايا 1995 مرورًا بعدد من الأجزاء الأخرى.

تنتمي الفنانة ليليا الأطرش لعائلة الأطرش الفنية العريقة، التي استقرت في السويداء جنوب سوريا، ومنها خرج عدد كبير من الفنانين، أبرزهم المطربة أسمهان وشقيقها المطرب والموسيقار فريد الأطرش.

شاركت الأطرش في عشرات المسلسلات السورية والعربية، لكن انتشارها الأوسع كان من خلال مسلسل البيئة الشامية الشهير باب الحارة، حيث جسدت شخصية “لطفية” بنت “فريال/ وفاء موصللي”، التي تزوجت من “عصام/ ميلاد يوسف” ابن حكيم الحارة “أبو عصام/ عباس النوري”.

ليليا الأطرش
الفنانة السورية ليليا الأطرش في شخصية لطفية-يوتيوب

نشأة الفنانة ليليا الأطرش

وُلدت الفنانة ليليا الأطرش في 18 أغسطس 1981، في مدينة السويداء جنوب سوريا، لعائلة الأطرش الدروز الموحدين، وهي عائلة سورية عريقة، كان فيهم رجال لعبوا دورًا بارزًا في الحياة السياسية في سوريا والمنطقة، أبرزهم سلطان الأطرش قائد الثورة السورية ضد الاحتلال الفرنسي، أما والدها فهو السياسي السوري ونائب البرلمان نشأت الأطرش.

كما خرّجت العائلة عدد كبير من الفنانين، الذين أثروا الحياة الفنية في سوريا ومصر والوطن العربي، ومنهم: المطربة أسمهان، وشقيقها المطرب والموسيقار فريد الأطرش.

انتقلت الفنانة ليليا الأطرش للعاصمة السورية دمشق في سنٍ صغيرة، درست في مدارسها حتى حصلت على شهادة الثانوية العامة “البكالوريا”، ثم التحقت بجامعة دمشق، كلية الصحافة والإعلام.

بدأت مسيرتها الفنية مبكرًا، كفتاة إعلانات في عمر الرابعة عشر، فكانت وجهًا جميلًا لطيفًا، اختاره الفنان القدير ياسر العظمة للمشاركة في مرايا 1995، ورغم شغفها بالتمثيل، لم تلتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية، فقد بدأت تتلقى العروض التمثيلية، ودخولها المعهد يعني حرمانها من الظهور على الشاشات حتى التخرج، تطبيقًا لقوانين المعهد.

البداية الفنية للفنانة ليليا الأطرش

شاركت الفنانة ليليا الأطرش في مراهقتها في أدوارٍ صغيرة في سلسلة مرايا، البداية كانت مع مرايا 1995، ثم مرايا 1996، ومرايا 1998. كما شاركت في مسلسل “الرجل الآلي” عام 1997، ومسلسلي “عيلة أكابر” و”زمن المجد” عام 1998.

عام 1999 شاركت في مسلسلي “نساء صغيرات” و”حي المزار”، وفي العام التالي شاركت في مسلسلات: “ليل المسافرين”، “حكايا”، “الظل والنور”.

وفي عام 2001 شاركت في مسلسلات: “نجاتي وحرمه”، “شو حكينا”، “ذي قار”، “حكايا المرايا”، وفي العام التالي شاركت في مسلسل “زمان الوصل: حكاية أندلسية”، وفي عام 2003 شاركت في مسلسل “الداية”، ومن ثم توالت أعمالها الفنية.

مرايا 1995
الفنانة ليليا الأطرش إلى جانب الفنان القدير ياسر العظمة والفنانة مها المصري من إحدى لوحات مرايا 1995-انستغرام

أعمال الفنانة ليليا الأطرش في التليفزيون

شاركت الفنانة ليليا الأطرش في عشرات المسلسلات السورية، لكن حضورها الأبرز كان في مسلسلات البيئة الشامية، حيث كانت قادرة على تجسيد دور المرأة الدمشقية ببراعة.

كان العام 2004 نقلة نوعية في مسيرة الأطرش الفنية، حيث شاركت في مسلسلات مميزة، مثل: “هومي هون”، “عصر الجنون”، “الطارق”. وفي عام 2005 شاركت الفنان عباس النوري بطولة مسلسل البيئة الشامية “رجاها” حيث جسدت دور زوجته “فوزية”، وفي نفس العام شاركت في مسلسلي “بقعة ضوء ج5″ و”أشواك ناعمة”.

عام 2006 شاركت الأطرش في مسلسلات: “لا مزيد من الدموع”، “كسر الخواطر”، “أعيدوا صباحي”، “باب الحارة”، وكان الأخير سببًا في انتشارها في الوطن العربي، حيث جسدت شخصية “لطيفة” في الأجزاء من الأول وحتى الجزء السابع.

انسحبت الأطرش من الجزء الثامن من باب الحارة، فذهب الدور إلى الفنانة “أريج خضور”، وعن أسباب انسحابها، كشفت أنه لارتباطها المسبق بمسلسل “السلطان والشاه”، إلى جانب الفنان السوري سامر المصري وعدد كبير من النجوم العرب.

عام 2007 شاركت في مسلسلات: “فجر آخر”، “سيرة الحب”، “جنون العصر”، “جرن الشاويش”، “أوعى تضحك”. وفي عام 2008 شاركت في مسلسلات: “وجه العدالة”، “من غير ليه”، “خبر عاجل”، “بهلول أعقل المجانين”، “اسأل روحك”.

وفي عام 2009 شاركت في مسلسل “موعود”، وفي العام التالي شاركت في مسلسلات: “ما أصعب الكلام”، “بني جان”، “بقعة ضوء ج7″، “الدبور”، “الخبز الحرام”.

في عام 2011 شاركت الأطرش في مسلسلات: “كشف الأقنعة”، “رجال العز”، “بقعة ضوء ج8″، “العشق الحرام”، “الدبور ج2”. وفي عام 2012 شاركت في مسلسلات: “طاحون الشر”، “زنود الست”، “زمن البرغوت”، “إمام الفقهاء”، “الأميمي”.

في عام 2013 شاركت في الجزء الخامس من مسلسل “صبايا”، وفي العام التالي شاركت في مسلسل “الغربال”، وفي عام 2015 ظهرت كضيفة شرف في مسلسل “دنيا 2015″، بالإضافة للجزء الثاني من “الغربال”.

عام 2016 شاركت في مسلسل “صدر الباز”، كما شاركت في مسلسل “عطر الشام” بأجزائه الثلاثة. وفي عام 2017 شاركت في مسلسل الدراما العربية المشتركة “السلطان والشاه”.

عام 2018 شاركت الأطرش في مسلسل “وهم” والمسلسل اللبناني “جوليا”، وفي عام 2019 شاركت في مسلسلي: “حركات بنات” و”الحرملك”، وهذا العام شاركت في مسلسل “ببساطة 2”.

تستعد الفنانة ليليا الأطرش حاليًا للمشاركة في مسلسل البيئة اللبنانية الشامية “عرس الحارة”، من تأليف: مروان قاووق وإخراج: كنان اسكندراني، ومن المتوقع عرضه موسم دراما رمضان القادم.

أعمال الفنانة ليليا الأطرش في السينما

شاركت الفنانة ليليا الأطرش في عددٍ من الأفلام السينمائية، نذكر منها: الفيلم القصير “رقصة الغراب” عام 2008، فيلمي “الغرباء” و”يوم صدور الحكم” عام 2009.

اقرأ أيضًا: زوجته الأرمنية صديقته المفضلة والناقد الأول لأعماله، قصة الفنان السوري ميلاد يوسف الشهير بـ”عصام” مزواج باب الحارة (صور/ فيديو)

ليليا الأطرش
الفنانة ليليا الأطرش-انستغرام

الحياة الشخصية للفنانة ليليا الأطرش

الفنانة ليليا الأطرش لم تتزوج حتى الآن، لذلك دائمًا ما ترافقها شائعات الارتباط والزواج، فانتشرت شائعة عن ارتباطها بالفنان قصي خولي بعد العمل سويًا، والمطرب اللبناني سعد رمضان الذي شاركته بطولة كليب كموديل.

عن أسباب عدم زواجها حتى الآن، قالت في أحد الحوارات الصحافية: “لا يوجد أي أنثى لا يهمها تأسيس عائلة، لكن هناك بعض الظروف التي تفرض نفسها رغم أن الإنسان يتمنى الارتباط”.

وأشارت الفنانة ليليا الأطرش إلى أن الزواج نصيب لا تسعى إليه، وعندما يحين الوقت سوف ترحب بالفكرة، وتعتبر والدها حبها الأول والأخير، وتتمنى لو تزوجت رجلًا مثله.

تعتز الأطرش بأصولها كسورية درزية وبانتمائها لعائلة الأطرش، فكشفت في أحد اللقاءات أنها تستخدم لهجة أهل السويداء في حديثها مع عائلتها، وأحيانًا تفلت منها بعض الكلمات مع الغرباء عند الغضب.

ليليا الأطرش
الفنانة ليليا الأطرش برفقة والدها السياسي نشأت الأطرش-انستغرام

ليليا الأطرش وعمليات التجميل

بتتبع صور الفنانة ليليا الأطرش منذ بداية مسيرتها الفنية في التسعينات وحتى وقتنا الحالي، تغيرًا ملحوظًا في شكلها الحالي، خصوصًا عن شكلها الذي ظهرت به في مسلسل باب الحارة.

يتهمها البعض أنها أجرت الكثير من عمليات التجميل، لكنها تنفي الأمر تمامًا، حيث قالت: “بوجهي ما عاملة شي غير الإشيا اللي إنتوا بتعملوها. في بنت ما بتعمل بوتوكس؟ هاد الشي الوحيد اللي عاملتو، الفيلر ما فيني حط بوجي لأن أنا نصحانة أصلاً”.

وبررت الأطرش التغييرات التي طرأت على شكلها بخسارتها لوزنها، مشيرةً إلى أن زوايا التصوير والإضاءة تساهم في تغير الشكل تغيرًا ملحوظًا، بالإضافة لتأثير حالتها النفسية الذي ينعكس على ملامحها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق