صديقه تنبأ بارتباطهما عاطفيًا قبل 4 سنوات وأنقذت حياته في عشاء رومانسي.. قصة حب محمد عطية وميرنا الهلباوي (صور/ فيديو)

صديقه تنبأ بارتباطهما عاطفيًا قبل 4 سنوات وأنقذت حياته في عشاء رومانسي.. قصة حب محمد عطية وميرنا الهلباوي (صور/ فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر ارتباط الفنان المصري محـمد عطية ومواطنته الكاتبة ميرنا الهلباوي، خاصةً وأن الأخيرة انفصلت مؤخرًا عن خطيبها التي جمعت بينهما قصة حب عنيفة.

وحل الثنائي محمد عطـية وميرنا الهلباوي ضيفان على شبكة ET بالعربي، للحديث عن ارتباطهما وكيف بدأت قصة الحب بينهما، ليكشف عطية أنها بدأت من طرفه قبل 4 سنواتٍ.

وكشفت الهلباوي أن بداية تعارفهما كان من خلال عملها كمذيعة في الراديو، حيث استضافت عطية في أحد اللقاءات، ليصبحا صديقين من بعدها، ثم حبيبين بعد عدة سنوات.

محمد عطية وميرنا الهلباوي
محمد عـطية وميرنا الهلباوي-انستغرام

أنقذت حياته في أول عشاء رومانسي بينهما

كشفت الكاتبة ميرنا الهلباوي أن أول عشاء رومانسي جمعها بالفنان محمد عطية، أنقذت حياته عندما كاد يختنق بقطعة من اللحم أثناء تناولهما العشاء.

وتابعت أنهما كان يستمتعان بالعشاء، عندما لاحظت تبدل حال عطية، وظهور علامات صعوبة التنفس عليه، ما يشير إلى أنه غص بما يأكله.

وأوضحت الهلباوي أن الأمر أثار حالة من الذعر بين صفوف العاملين في المكان، في الوقت الذي بدأ فيه عطية يفقد وعيه، لتقوم بضربه عدة مرات على  ظهره إلى أن نجحت هذه الضربات بإخراج ما غص به.

محمد عطية وميرنا الهلباوي
محمد عطـية وميرنا الهلباوي-انستغرام

كيف بدأت قصة الحب بين محـمد عطية وميرنا الهلباوي

كشف الفنان محمد عطية أن توجه للقاء في إحدى الإذاعات، وكانت المذيعة هي ميرنا الهلباوي التي تعرفها عليها للمرة الأولى، واصطحب معه صديقه المقرب اللبناني أنتوني توما.

وتابع عطية أنه أعجب بالهلباوي وبما تعتنقه من أفكار، وتنبأ صديقه المقرب أنه سيرتبط بها في يومٍ من الأيام، وحاول أن يُلمح لها كثيرًا بإعجابه، لكنه لم يلقى أي استجابة.

سافر عطية إلى لبنان وأعلنت الهلباوي خطوبتها، وظلت علاقة صداقة قائمة بين الاثنين، إلى أن عاد عطية من لبنان وعلم أنها انفصلت عن خطيبها، ليبدأ محاولة إثارة إعجابها من جديد.

في أول لقاء جمع بينهما بعد عودته من لبنان، علم أنها انفصلت عن خطيبها، ليرسل لها أول أغنية رومانسية على تطبيق واتس آب، وهي أغنية عبد الحليم حافظ “بيني وبينك ايه” ومن هنا بدأت الحكاية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق