الكويتية روان بن حسين بإطلالة جريئة تصدم متابعيها وتكشف عن حمالة صدرها

الكويتية روان بن حسين بإطلالة جريئة تصدم متابعيها وتكشف عن حمالة صدرها

مدى بوست – فريق التحرير

دائماً ما تثير الفاشنيستا ومدونة الموضة الكويتية روان بن حسين الجـ.ـدل، سواء الإيجابي والسلبـ.ـي في كل مرة تطل فيها عبر حساباتها على منصات التواصل الاجتماعي، مثل إنستغرام وسناب شات.

هذه المرة كانت الانتقادات سـ.ـلبية، بعد أن أطلت بإطلالة اعتبرها البعض جـ.ـريئة، بفستان أسـ.ـود ضيق، مع فتحة طويلة على الساقين، وفتحة واسعة على الصدر أظهرت حمالة صدرها.

ووجه متابعيها لها كلمات قـ.ـاسية في تعليقاتهم، خاصة بعد تصريحاتها التي دعت فيها لحرية الملابس، مطالبين بعقوبتـ.ـها مثلما حدث مع الإعلامية اللبنانية سازديل، والتي تم ترحيلها من الكويت على خلفية نشر صور جـ.ـريئة لها.

روان بن حسين مع زوجها السابق
روان بن حسين مع زوجها السابق – إنستغرام

وكانت روان بن حسين دعت في تصريحات لها، إلى ضرورة وضع قانون يمنع إجبار المرأة على ارتداء ملابس محددة، داعية  إلى حرية الملابس وحق المرأة في اختيار ما ترغب في ارتدائه.

قصة طلاق روان بن حسين

هذه ليست المرة الأولى التي تثير فيها روان الجـ.ـدل، فحدث أن أثارته مسبقاً خلال فترة خطبتها على زوجها فيما بعد رجل الأعمال الليبي يوسف المقريف، بعد أن اتهمته بضـ.ـربها وخـ.ـيانتها، ونشرت صوراً عدة له بصحبة فتيات ليل.

لكنها عادت بعد شهور قليلة، لتعلن أنها حامل وأنها تزوجت يوسف في سرية، واستقرا معاً في الإمارات. بعد أن أنهت هي دراستها للقانون في العاصمة البريطانية لندن. وبعدها أنجبت طفلتها لونا.

لم تمر أشهر قليلة، بالتحديد خلال عزلـ.ـة الكورونا، لتصدم روان متابعيها بنشرها خبر طـ.ـلاقها من زوجها وكشفها عن تفاصيل خـ.ـيانته لها مع فتيات الليل بشكل عشوائي، مما أدى إلى نقله مرض  فيروس الورم الحليمي لها من خلال مجموعة من المنشورات المتتابعة عبر خاصية “ستوري انستغرام”.

ووصفت روان بن حسين زوجها بأنه نرجسـ.ـي سيـ.ـكوباتي تسبب في إصابتها بالاكـ.ـتئاب، موضحة أنها لم تلتقي ابنتها منذ شهر لأنها سافرت بمفردها من أجل استخراج جواز سفر لها.

وقالت روان أن السوشيال ميديا لا تكشف أبداً حقيقة ما يحدث في حياة البشر، وطالبت متابعيها بأن يكونوا لطفاء تجاه بعضهم البعض لأنه في النهاية لا أحد يعلم ما يمر به الآخر.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق