شيخ سوري يدعو المقبلين على الزواج للذهاب إلى بيوت العزاء ويوضح الأسباب “فيديو”

شيخ سوري يدعو المقبلين على الزواج للذهاب إلى بيوت العزاء ويوضح الأسباب “فيديو”

مدى بوست – فريق التحرير

أعاد ناشطون في مواقع التواصل، تداول مقطع فيديو مصور، أظهر شيخاً سورياً يدعوا المقبلين على الزواج للذهاب إلى بيوت العزاء لا إلى الأعراس.

وقال الشيخ فتحي الصافي في مقطع مصور، نشرته اليوم الإعلامية الشهيرة خديجة بن قنة إن بيوت العزاء تكشف الجمال الحقيقي.

ومن يود أن لا يصـ.دم ليلة زفافه فليبحث عن زوجته المستقبلية عن طريق بيوت العزاء، في نصيحة أظهرت حس الفكاهة للشيخ الراحل صافي.

خديجة بن قنة - فيسبوك
خديجة بن قنة – فيسبوك – شيخ سوري يدعو المقبلين على الزواج للذهاب إلى بيوت العزاء ويوضح الأسباب “فيديو”

من هو فتحي صافي؟

فتحي أحمد صافي هو عالم دين مسلم سوري من مواليد مدينة دمشق، وكاتب ومدرّس في العلوم الشرعية، وإمام وخطيب جامع الحنابلة في دمشق.

درس الشيخ العلوم الشرعية في جامع كفرسوسة الكبير بدمشق وفي بعض المساجد الأخرى وولد في دمشق عام 1954.

ولد الشيخ فتحي أحمد صافي لأسرة اشتهرت بغزارة العلم الشرعي والديني، ودَرَس العلوم الشرعية وعمل في حقل التعليم الشرعي.

كما شارك في افتتاح العديد من المعاهد الشرعية لتدريس علوم الدين الإسلامي ومعاهد تحفيظ القرآن الكريم في المساجد بمختلف المحافظات السورية.

و ألّف الشيخ فتحي صافي وشارك في تأليف العديد من الكتب التي يُدرس بعضها في الأزهر الشريف.

تعليقات - فيسبوك
تعليقات – فيسبوك

العلوم الشرعية والفقه

وطلَب الصافي العلم في وقت مبكر من حياته، فلزم دروس العلم الديني والشرعي لعدد من علماء دمشق، وأمضى عمره في دراستها وتدريسها.

في عام 1995م تسلم الإمامة والخطابة في جامع مقام الأربعين ثم جامع الحنابلة بدمشق، وقام بتدريس العلوم الشرعية للطلاب من مختلف الجنسيات.

درس العلوم الشرعية خاصة الفقه في جامع كفرسوسة الكبير بدمشق وفي بعض المساجد الأخرى، كما أشرف على حملاتٍ للحج والعمرة.

تعليقات فيسبوك - مواقع التواصل
تعليقات فيسبوك – مواقع التواصل

روح مرحة

قدّم الشيخ نفسه انطلاقاً من حـ.ادثـ.ة مركزية أدت إلى توبته بعد أن كان مغـ.رقاً في المـ.وبـ.قات، وتحولهِ إلى طلب العلوم الإسلامية والتحاقه بركب المشايخ.

عُرف الشيخ بأسلوبه العفوي في إعطاء الدروس، بلهجته الشامية المحببة، وتفاعل الناس مع دروسه التي انتشرت بكثرة، مع تداول المقاطع القصيرة على فيسبوك وواتساب بين محبيه.

وضع الشيخ فتحي نفسه في رتبة التلميذ المقلّد، كما أن نتاجه الشرعي أقتصر على عدة رسائل، يقع معظمها في بضع صفحات فقط، تتناول مسائل فقهية ذائعة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق