أردوغان: اختبرنا منظومة S-400 الروسية وموقف واشنطن لا يهمنا

أردوغان: اختبرنا منظومة S-400 الروسية وموقف واشنطن لا يهمنا

مدى بوست – ترجمة

أكّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، إجراء بلاده اختبارات لمنظومة الدفاع الجوية الروسية S-400.

جاء ذلك خلال تصريح صحفي أجراه الرئيس التركي عقب أدائه صلاة الجمعة في أحد مساجد مدينة إسطنبول التركية.

وحسبما ترجم مدى بوست عن حرييت التركية، فـ.ـقـ.ـد كشف الرئيس أردوغان أن تركيا أجرت اختبارات لمنظومة الدفاع الجوي التي اشترتها من روسيا.

منظومة S-400/ أردوغان: اختبرنا منظومة S-400 الروسية وموقف واشنطن لا يهمنا

موقف واشنطن لا يهمنا

وأوضح أردوغان أن اختبارات المنظومة أُجريت ومازالت مستمرة، مؤكداً أن تركيا لا تهتم بموقف الولايات المتحدة الأمريكية بهذا الخصوص.

وأضاف أن تركيا لا تختبر منظومة S-400 فحسب، بل تُجري اختبارات للعديد من الأسـ.ـلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة وأخرى تم استيرادها من الولايات المتحدة الأمريكية، مشيراً إلى أن تركيا ستعمل على اختبار كافة الأسـ.ـلحة التي تقوم باستيرادها.

وأردف، أن اليونان تمتلك منظومة الدفاع الجوي S-300 وتستخدمها، إلا أن الولايات المتحدة الأمريكية، لا تقول شيئاً حيال هذا الأمر.

وأشار الرئيس أردوغان، إلى أن امتلاك تركيا لسـ.ـلاح روسي بالتحديد هو ما يزعج البعض، مؤكداً إصرار بلاده على موقفها.

منظومة S-400

وتسلمت تركيا في يوليو/تموز الماضي 2019، أول شحنة من معدات منظومة الدفاع الجوي S-400 في قاعدة مـ.رتـ.د الجوية بأنقرة.

وفي أغسطس/ آب الماضي، أعلنت شركة روسوبورون إكسبورت الروسية لتصدير الأسـ.لحة، إن تركيا وروسيا عقدتا اتفاقهما الثاني من أجل المنظومة.

وتعتبر منظومة S-400 من أحدث منظومات الدفاع الجوي تطوراً في العالم، وهي من إنتاج شركة “ألماز-أنتي”، المملوكة للحكومة الروسية.

خصائص المنظومة

المنظومة مخصصة لر صـ.ـد وإسـ.قـ.اط أهداف في مدى يتراوح بين 40 و400 كم، وفي بيئة شـ.ديدة التـشـ.ويش، وتنطلق صـ.واريخها بسرعة 15 ضعف سرعة الصوت، وتستخدم 4 صـ.واريخ مختلفة المدى لتغطية نطاق عملياتها.

وتم تصميمها لتـ.دمـ.ير طائرات وصـ.واريخ استراتيجية وتكتيكية، وصـ.واريخ باليستية، وأهداف تفوق سرعتها سرعة الصوت، وهي قادرة على تـ.دمـ.ير عدة أهداف في آن واحد.

وإلى جانب حداثتها وتطورها تعد منظومة الدفاع الجوي S-400 أيضاً أقل تكلفة من المنظومات المناظرة لها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق