سلاف فواخرجي: الكندوش بيئة شامية حقيقية وأنا محظوظة بالعمل مع الفنان أيمن زيدان (فيديو)

سلاف فواخرجي: الكندوش بيئة شامية حقيقية وأنا محظوظة بالعمل مع الفنان أيمن زيدان (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت النجمة السورية سلاف فواخرجي في لقاءٍ قصير مع مجلة فوشيا، على هامش المؤتمر الصحفي الخاص بالإعلان عن بدء تصوير مسلسل البيئة الشامية الجديد الكندوش.

وكشفت فواخرجي أنها قبلت العمل في مسلسل الكندوش لأنه يُقدم بيئة شامية حقيقية، فالنص مكتوب باحترافية خاصة، ويضم مجموعة من الحكايات الحقيقية.

وتابعت أن المسلسل يُقدم بيئة شامية مغايرة تركز على العائلة الدمشقية وتستعرض تفاصيلها البسيطة والحميمية، كما ويركز على القيم الاجتماعية والأخلاقية التي تميزت بها الحياة الدمشقية وغابت هذه الأيام.

سلاف فواخرجي
سلاف فواخرجي تتوسط أيمن زيدان وحسام تحسين بيك-انستغرام

فواخرجي: أنا محظوظة بالعمل مع أيمن زيدان

رفضت الفنانة سلاف فواخرجي أن تعتبر الكندوش عودة للفنان القدير أيمن زيدان، مؤكدةً أنه غاب عن التليفزيون في الخمس سنواتٍ الأخيرة، للعمل في السينما كممثل ومؤلف ومخرج وقدم عدد من الأفلام الهامة.

موضة ستايل

وترى فواخرجي نفسها محظوظة بالعمل مع زيدان سواء في مسلسل الكندوش أو مسلسل حرائر، أو في عددٍ من الأعمال الأخرى، ويظهر ذلك من إعلانها عن الانضمام للعمل بصورةٍ تجمعهما سويًا.

مسلسل الكندوش من تأليف الفنان القدير: حسام تحسين بيك، إخراج: سمير حسين، إشراف فني: الفنان أيمن رضا، وإنتاج: شركة الرغلي للإنتاج الفني والسينمائي.

سلاف فواخرجي
سلاف فواخرجي-انستغرام

سلاف فواخرجي.. من هي؟

سـلاف فواخرجي؛ فنانة سورية شهير من مواليد مدينة اللاذقية، والدها الناقد السينمائي محمد فواخرجي ووالدتها الأديبة ابتسام أديب، وزوجها الفنان وائل رمضان.

تخرجت فواخرجي من كلية الآداب قسم الآثار في جامعة دمشق عام 1998، كما أنها درست الفنون التشكيلية والنحت الضوئي بمعهد أدهم إسماعيل. وفي عام 2017 عادت للجامعة مرة أخرى لتعلم اللغة “الآرامية/ السريانية” بالمعهد العالي للغات بجامعة دمشق.

بدأت مسيرتها الفنية عندما كانت تدرس في السنة الثالثة من كلية الآداب حيث رشحها المخرج ريمون بطرس لكي تؤدي دورًا في فيلم “الترحال” وقد حققت نجاحًا كبيرًا من خلال هذا الدور.

 نجاحها مع بطرس جعل المخرج عبد اللطيف عبد الحميد يعرض عليها أن تقدم دورًا رومانسيًا في فيلمه “نسيم الروح”. بعدها، توالت أعمالها الفنية في الدراما التلفزيونية والسينما وأصبح اسمها لامعًا في عالم الفن والتمثيل.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق