من أب يمني وأم روسية وتزوجت زواجًا تقليديًا.. قصة مريم ناظم أول عارضة أزياء يمنية (فيديو)

من أب يمني وأم روسية وتزوجت زواجًا تقليديًا.. قصة مريم ناظم أول عارضة أزياء يمنية (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت عارضة الأزياء مريم ناظم في لقاءٍ قصير مع شبكة ET بالعربي، للإجابة عن أسئلة المتابعين في الوطن العربي، وكشفت أنها وُلدت لأبٍ يمني وأم روسية، وتتقن اللغتين العربية والروسية.

وأوضحت ناظم أن دخولها مجال الأزياء لم يكن سهلًا من حيث تقبل المجتمع اليمني المحافظ لها، مشيرةً أنها حظيت بقبول ودعم عائلة والدتها، بينما كانت عائلة والدها متحفظة في البداية.

وتابعت أول عارضة أزياء يمنية، أن والدتها مصممة أزياء، وفي طفولتها كانت تنظر إلى عارضات الأزياء في المجلات نظرة انبهار وتطلع إلى أن تصبح مثلهن يومًا ما.

مريم ناظم
عارضة الأزياء اليمنية الروسية مريم ناظم-انستغرام

مريم ناظم: ترعرعت في اليمن

سئلت عارضة الأزياء مريم ناظم عن السر وراء اتقانها اللهجة اليمينة، فأكدت أنها تعتز بلهجتها ولا يُمكن أن تغيرها، فعائلة والدها من اليمن، وهي تربت وتعلمت في المدارس اليمنية.

وكشفت ناظم أنها كانت عُرضة لانتقاداتٍ عدة من قبل اليمنين في بداية مشوارها كعارضة أزياء، حتى أنها اضطرت للتوقف لمدة عامٍ وحذف حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتابعت أنها الآن تحظى بقبول شرائح واسعة في المجتمع اليمني، الذي أصبح يفتخر بأنها أول عارضة أزياء تحمل الجنسية اليمنية تستطيع أن تحقق جانبًا من الشهرة.

قصة زواجها

مـريم ناظم على حسابها الرسمي على موقع انستغرام، تحرص دائمًا على نشر صور ومقاطع فيديو تجمعها بزوجها، لكنها تتحفظ على أن تُصرح باسمه أو جنسيته، فالبعض يقول أنه من أذربيجان والبعض الآخر يقول أنه من أوزبكستان.

وكشفت ناظم أنها تزوجت زواجًا تقليديًا، حيث جمعت صدفة ما بينها وبين والدة زوجها في إحدى صالونات التجميل، فأعجبت بجمالها وشخصيتها وقررت أن تكون زوجة ابنها.

وتابعت أنه تم تدبير لقاء تعارف ما بينهما حيث كانت تعيش في أوزبكستان، بينما يعيش هو في موسكو، وعند التعارف حدث إعجاب متبادل وتم الزواج.

جدير بالذكر أن بعض المواقع الفنية تتناقل أنها متزوجة من متسابق سيارات معروف يُدعى “قيوموف”، يحمل الجنسية الأوزباكستانية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق