أحد نجوم مرايا، من أصولٍ فلسطينية وفقد والديه في سنٍ صغيرة.. 10 معلومات عن الفنان الراحل حسن دكاك الشهير بـ “أبو بشير الفران” في باب الحارة (صور/ فيديو)

أحد نجوم مرايا، من أصولٍ فلسطينية وفقد والديه في سنٍ صغيرة.. 10 معلومات عن الفنان الراحل حسن دكاك الشهير بـ “أبو بشير الفران” في باب الحارة (صور/ فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

حسن دكاك؛ فنان سوري شهير، فقد كان أحد نجوم سلسلة مرايا الناقدة إلى جانب الفنانين: ياسر العظمة وسليم كلاس وتوفيق العشا، وفي السنوات الأخيرة قبل رحيله جسد شخصية “أبو بشير الفران” في مسلسل البيئة الشامية الشهير “باب الحارة”.

الفنان الراحل حسن دكاك حصد محبة المشاهدين في الوطن العربي ومحبة زملائه في الوسط الفني، فقد عُرف بأنه شخصية لطيفة ومحبوبة وقريبة من الناس، وانعكس ذلك على اختياراته الفنية، فمعظم الشخصيات التي جسدها معبرة عن حال المواطن السوري والعربي.

دكاك شُغف بالفن في سنٍ صغيرة، وكانت بدايته مسرحية من خلال المسرح المدرسي ثم الجامعي في كلية الحقوق، ومشاركته في مهرجانات الشبيبة، ومن ثم تأسيس فرقة مسرحية خاصة إلى مشاركاته التليفزيونية والسينمائية في بداية الثمانينات.

حسن دكاك
الفنان السوري حسن دكاك-إنترنت

في هذا التقرير نستعرض أبرز 10 معلومات عن حياة الفنان الراحل حسن دكاك:

موضة ستايل
  • وُلد الفنان حسن دكاك عام 1956 في العاصمة السورية دمشق، لعائلة من أصولٍ فلسطينية.
  • فقد والديه في سنٍ صغيرة، حيث فقد والده وهو في الصف الخامس الابتدائي وفي العالم التالي فقد والدته، فتربى على يد شقيقاته.
  • في طفولته عمل فرانًا في سن السابعة وحتى العاشرة، لدى فرنٍ يمتلكه صهره، فكان عالمًا بأسرار المهنة التي جسدها من خلال شخصية “أبو بشير الفران” في الأجزاء الخمسة الأولى من باب الحارة.
  • حاصل على إجازة في القانون من كلية الحقوق جامعة دمشق، تزوج في سنٍ العشرين وابنه الأكبر يحمل اسم “أنس”.
  • بدايته الفنية كانت من خلال المسرح، وانضم إلى نقابة الفنانين السوريين عام 19982، وأسس فرقة مسرحية حملت اسم “فرقة المجد” للفنون المسرحية عام 1990.
  • شارك الفنان الراحل حسن دكاك في عددٍ من المسلسلات في نهاية الثمانينات، لكن نجوميته التليفزيونية ظهرت عام 1992 مع ‏مسلسل “الدغري” بشخصية الشيخ “بدر”.
  • أعجب الفنان ياسر العظمة بموهبته وحضوره، فاختاره لمشاركته في مشروعه الأشهر مرايا، فأصبح واحدًا من نجوم السلسلة منذ عام 1995 حتى آخر أجزائها.
  • شارك الفنان دريد لحام مجموعة من أعمال الفنية، مثل: فيلم الحدود، فيلم كفرون، مسلسل الدغري، مسلسل عودة غوار: الأصدقاء.
  • اشتهر دكاك بعبارة “سيدي.. حط بالخرج”، التي قدمها في إحدى لوحات سلسلة مرايا.
  • توفي حسن دكاك فجر الأربعاء، الموافق 13 يوليو/تموز عام 2011، عن عمر ناهز 56 عامًا، إثر أزمة قلبية مفاجئة أثناء أدائه ‏صلاة الفجر. ودُفن جثمانه في مقبرة (باب الصغير) بدمشق جانب والدته.‏
حسن دكاك
الفنان حسن دكاك برفقة نجوم مرايا والمخرج حاتم علي

حسن دكاك.. مرارة اليتم وحنان الشقيقات

عاش الفنان حسن دكاك طفولة صعبة بعد أن فقد والديه خلال عامٍ واحد حيث كان في الصف الخامس الابتدائي. البداية كانت مع فقد والده عام ‏‏1968، وفي العام التالي فقد والدته.

وعن ذلك يقول في أحد الحوارات الصحفية: “كانت قضية كبيرة على الطفل أن يفقد والديه وهو ‏في سن الطفولة، لكن اللّه عز وجل يعطي أكثر مما يأخذ، فلدينا أخواتنا البنات اللواتي أخذن دور الوالدة وقمن برعايتنا والحفاوة بنا”.

وتابع: “أنا وأخوتي كنا متفاوتين في العمر، وأخواتنا حافظن على أموالنا وقمن بتزويجي وكان عمري عشرين عامًا. إنهن رمز الطيبة ‏والحنان وهن اللواتي قمن بدفعي كي أنجح في الكفاءة وفي البكالوريا وهن اللواتي جعلنني أتزوج وأغدو أبو أنس، فقد كن ملاحقات ‏لي ولأخوتي بكل معنى الكلمة كي يوصلننا للنجاح، وفعلاً وصلنا”.

وختم حديثه عن شقيقاته بالقول: “فأخواتي قمن بدور الأم الحنونة الواعية المرشدة، لقد كنت أبكي ‏في عيد الأم لأنه ليس لي أم، وأفرح للناس الذين لهم أم”.‏

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق