تركيا تستدعي القائم بأعمال السفارة الفرنسية

تركيا تستدعي القائم بأعمال السفارة الفرنسية

مدى بوست – فريق التحرير

قالت وسائل إعلام تركية إن السلطات في أنقرة استدعت اليوم الأربعاء، القائم بأعمال السفارة الفرنسية وأدانـ.ت كاريكاتيراً مسـ.يئاً للرئيس التركي رجب طيب أردوغان نشرته مجلة “شارلي إيبدو”.

وفي وقت سابق أعلن المتحدث باسم رئاسة الجمهورية التركية، إبراهيم قالن، إدانـ.ته لاعتزام المجلة الفرنسية، نشر المادة الساخرة.

جاء لك في تغريدة على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قال فيها: “نـ.دين بشـ.دة النشر المتعلق برئيس جمهوريتنا، الذي تعتزم نشره مجلة فرنسية لا تحترم أية معتقدات أو مقدسات أو قيم”.

السفارة الفرنسية في أنقرة - وكالات
السفارة الفرنسية في أنقرة – وكالات – تركيا تستدعي القائم بأعمال السفارة الفرنسية

عقلية مريضة

وأضاف قائلاً: “هذه الأمور لا تظهر سوى ابتـ.ذالهم وعـ.دم أخلاقهم، فالاعتـ.داء على حقوق الأشخاص ليس مادة للسـ.خـ.رية أو حرية التعبير”.

ووفق قالن فإنّ الهدف الرئيس لهذه النوعية من النشر التي تفتقر للأدب والأخلاق هو نثر بذور الكـ.راهية والعـ.داوة للدين والمعتقد، و لا يمكن أن يكون ذلك إلا نتاج عقلية مريضة”.

المجلة الفرنسية كانت قد نشرت رسوماً “مسـ.يئة” للنبي محمد والإسلام، ما أثار موجة غـ.ضـ.ب عـ.ارمـ.ة تجاه فرنسا ورئيسها في بلدان إسلامية وعربية عدة.

خرقة فاشلة

نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، أدان كذلك ما نشرته المجلة الفرنسية واصفاً إياها بالخرقة الفاشلة مضيفاً: “أدعو الرأي العام العالمي صاحب الأخلاق والضمير لرفع صوته ضد هذا الخـ.زي والعـ.ار”.

المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عمر جليك، قال إن “شارلي إيبدو” باتت مركزا لإنتاج خطاب الكـ.راهية، معرباً عن إدانـ.تـ.ه الشـ.ديدة لمنشورات المجلة الفرنسية غير الأخلاقية بخصوص الرئيس أردوغان.

وأشار جليك إلى أن “الرئيس أردوغان عازم على الوقوف بجانب المظـ.لـ.ومين في مواجـ.هة جبــ.هة الكـ.راهـ.ية التي ستُمنى بالخسارة، موضحا أن منشورات الكـ.راهـ.ية لا تساهم سوى في زيادة إصرارهم وعزيمتهم.”

أردوغان يتحدث عن قلة احترام الأديان في الغرب

واليوم الأربعاء اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن قلّة احترام الرسول محمد صلى الله عليه وسلم بين القادة في أوروبا أصبحت تنتشر مثل السـ.رطان.

وقال أردوغان في كلمة له أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية إنّ الوقوف أمام الهـ.جـ.مات التي تستـ.هدف النبي محمد هي قضية شرف بالنسبة لنا.

وذكر أردوغان أن بلاده إذا التزمت الصمت إزاء هذه الهـ.جـ.مات التي تسـ.تـ.هدف ديننا ونبينا عندها نكون أمواتاً.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق