سعد الحريري يعلن موقفه مما يحصل في فرنسا: الوسطية أساس الإسلام

سعد الحريري يعلن موقفه مما يحصل في فرنسا: الوسطية أساس الإسلام

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر رئيس الحكومة اللبنانية المُكلف سعد الحريري، الخميس، إسـ.اءات فرنسا بحق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم كأعمـ.ال القـ.تـ.ل والإرهـ.اب.

وقال الحريري في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، إن “الإسـ.اءة لنبي الرحمة محمد صلى الله عليه وسلم، مـ.دعـ.اة للشــ.جـ.ب والإد انـ.ة بالعالم”.

وأضاف: “إذا كانت أعمال القـ.تـ.ل والإرهـ.اب مـ.دعـ.اة للشــ.جـ.ب والرفض والإد انـ.ة، فإن الإسـ.اءة لرسول الرحمة إنما هي كذلك اعتـ.داء على مشاعر المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها”.

سعد الحريري يعلن موقفه مما يحصل في فرنسا: الوسطية أساس الإسلام
سعد الحريري يعلن موقفه مما يحصل في فرنسا: الوسطية أساس الإسلام

الاعتدال والوسطية

واحتفل المسؤول اللبناني، بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف، قائلاً إن الاعتدال والوسطية يبقيان قــ.اعـ.دة الإسلام للتعايش والتلاقي والحوار بين الشعوب.

وعن الذكرى المباركة قال الحريري: “ذكرى ولادة النبي محمد تعود محمّلة بأجمل المعاني، وأحلى الصفات، كيف لا وقد امتدحه ربه بقوله (وَإِنَّك لَعَلىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ)، وهو القائل (إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق)”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد اعتبر أن قلّة احترام الرسول محمد صلى الله عليه وسلم بين القادة في أوروبا أصبحت تنتشر مثل السـ.رطان.

وقال أردوغان مؤخراً في كلمة له أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية إنّ الوقوف أمام الهـ.جـ.مات التي تستـ.هدف النبي محمد هي قضية شرف بالنسبة لنا.

واعتبر أردوغان أن بلاده إذا التزمت الصمت إزاء هذه الهـ.جـ.مات التي تسـ.تـ.هدف ديننا ونبينا عندها نكون أمـ.واتاً.

احترام المقدسات

وأضاف الرئيس التركي حول ذلك: “نحترم مقدسات الأديان الأخرى وهناك الكثير من المعابد والكنائس في بلادنا ولا نتدخل في معتقدات الآخرين”.

وتابع أردوغان: “مع الأسف نمر بفترة ينتشر فيها العداء للإسلام والمسلمين مثل السرطان وخاصة في أوروبا وفرنسا”.

وذكر الرئيس التركي أن معـ.اداة الإسلام و تركيا ستارة يستخدمها البعض للتغطية على فشلهم، وذكر أنه لم يهتم بالرسوم المسـ.يـ.ئـ.ة التي استـ.هـ.دفته ماداموا تطـ.اولوا على الرسول الكريم.

الرئيس التركي أكد بأن الذين يناصـ.بـ.ون الإسلام و تركيا العـ.داء سيغرقون في مستـ.نـ.قع الحـ.قـ.د والكـ.راهـ.ية الذي دخلوه باسم الحرية، وهذه إشارات عودة أوروبا إلى العصر الهـ.مـ.جي حسب وصفه.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق