معجزة جديدة.. إنقاذ طفلة من بين الأنقاض في إزمير بعد 91 ساعة من الزلزال

معجزة جديدة.. إنقاذ طفلة من بين الأنقاض في إزمير بعد 91 ساعة من الزلزال

مدى بوست – ترجمة

استطاعت فرق البحث والإنقاذ في ولاية إزمير التركية إنقاذ طفلة تدعى آيدا بعد مرور 91 ساعة على وقـ.ـوع الزلزال.

وحسبما ترجم مدى بوست عن الأناضول، فإن طفلة صغيرة تبلغ من العمر 4 سنوات تم العثور عليها حية في بناء “رضا بي” المـ.ـدمر بسبب زلزال إزمير.

وبحسب الأناضول، فإن أحد عناصر الفرق العاملة سمع صوت صراخ الطفلة ليطلب من زملائه الصمت. بعدها انحنى أحدهم وصاح: “هل من أحد هنا؟” لترد الطفلة الصغيرة “أنا بخير”، ومن ثم سألها عن اسمها لتجيب “أنا آيدا”. وعند الوصول إليها وُضع لها مصل وبطانية حرارية وحُملت على نقالة.

معجزة جديدة.. إنقاذ طفلة من بين الأنقاض في إزمير بعد 91 ساعة من الزلزال

غسالة الصحون أنقذت آيدا

وتجدر الإشارة إلى أن آيدا هي الشخص السابع بعد المئة الذي تمكنت الفرق من إنقاذه من تحت الأنقاض.

موضة ستايل

ونقلت الأناضول، أن عنصر فرق البحث نصرت أكسوي، هو الشخص الأول الذي سمع صوت آيدا، وأضافت تصريحه: “كانت هناك غسالة صحون في مثلث الحياة، رأيت غسالة الصحون، كانت آيدا في المنتصف ولوحت بيدها”.

وصرّح وزير البيئة والتطوير العمراني، مراد كوروم، أنه تم العثور على الطفلة آيدا تحت الأنقاض بصحة جيدة وجرى نقلها إلى المستشفى.

ونشر رئيس إدارة الطوارئ والكوارث التركية (آفاد)، عبر تويتر، “لقد وصلنا إلى طفل آخر.. الحمد لله”.

كما شارك أحمد داوود أوغلو، في هذه الفرحة، فقال عبر حسابه في تويتر: ” الحمد لله.. آيدا البالغة من العمر 4 سنوات، والتي تم إنقاذها من تحت الأنقاض بعد 91 ساعة بجهود مكثفة من فرق البحث والإنقاذ، أعطتنا الأمل جميعاً. رضي الله عن كل الفرق التي تمضي ليلها ونهارها لإنقاذ الأرواح”.

 

ووقع ظهر يوم الجمعة، زلزال بقوة 6.6 درجات، قبالة سواحل مدينة سفريحصار مركزه بحر إيجة. ووصل عدد ضحاياه حتى الآن إلى 102 أشخاص، كما وصل عدد الجـ.ـرحى إلى 1026، وتبعه 1475 هزة ارتدادية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق