ريا أبي راشد تتذكر أمها في فيديو مؤثر وتصف رحيلها بنقطة تحوّل

ريا أبي راشد تتذكر أمها في فيديو مؤثر وتصف رحيلها بنقطة تحوّل

فيديو مؤثر هذا الذي أعادت العديد من الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي نشره، للإعلامية ريا أبي راشد وهي تحكي عن أهم نقطة تحوّل حدثت في حياتها.

وقالت ريا أن هذا حدث فى عام 2007 بعد مكالمة مع أختها خلال تواجدها فى لندن،  والتي أخبرتها بأن والدتها مصـ.ـابة بمـ.ـرض السرطان موضحة أن الأمر كان بالنسبة لها صدمـ.ـة كبيرة خاصة أن والدتها كانت امرأة قوية وسيدة مجتمع.

أمها قوية حتى اللحظات الأخيرة

وحكت ريا عن بحثها عبر شبكة الإنترنت عن مـ.ـرض السرطان الذى أصـ.ـاب والدتها وفرص الشفاء منه، متابعة أن هذا المـ.ـرض جعلها تعيش ظروفاً غير متوقعة، فى ظل تواجدها فى لندن حيث كانت بحجة لتنظيم وقتها والعودة إلى لبنان للبقاء مع والدتها

ريا أبي راشد
ريا أبي راشد – إنستغرام

وأشارت ريا أبى راشد إلى أن رد فعل والدتها كان متسقاً مع شخصيتها القوية، فلم ترغب أن يعرف أصدقائها ووالمحيطون بها أنها مصـ.ـابة بالسرطان، وظلت طوال هذه الفترة وحتى رحيلها تحافظ على هذه الأمر.

تعرفت على زوجها بسبب هذه الظروف

وحكت رولا أنه بسبب مرض والدتها، تعرفت هي على زوجها والذي كان في غاية اللطف معها في هذه الأوقات الصعبة، وأن هذه الظروف كانت سببا فى اتمام عملية الزواج.

ريا أبي راشد مع زوجها
ريا أبي راشد مع زوجها – إنترنت

وأوضحت أن الأعياد الأخيرة التى قضتها مع والدتها فى عام 2007 كانت تحرص على التقاط الصور لها كثيراً، لأنها توقعت أن تكون آخر أعياد تقضيها معها، وتابعت أن اخر كلمات أخبرتها بها قبل الرحيل: “مفيش شىء يا ريا”.

وقالت الإعلامية اللبنانية أنها والدتها رحلت وعمرها 62 عاما وهو نفس العمر الذى رحلت فيه نجمات هووليود التى كانت تحبهن وتتابعهن، وقالت أنها كانت تتمنى لو التقت أمها بزوجها وابنتها، وأن ترى بنفسها ما حققته هي فى حياتها المهنية بعد الرحيل، لكنها مؤمنة أن أمها لا تزال تراقبها وأنها ملاكها الحارس.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق