مخترعها أراد التخلص من الإدمان.. قصة مثيرة وراء اكتشاف الكوكا كولا

مخترعها أراد التخلص من الإدمان.. قصة مثيرة وراء اكتشاف الكوكا كولا

مدى بوست – ترجمة 

تعد الكوكا كولا المشروب المفضل عند الكثيرين، الذي يتميز بطعمه وتأثيره المنعش، ولكن هل تعلم ما هي القصة وراء اختراعه.

جاءت الكوكا كولا نتيجة محاولات وتجارب أجراها صيدلاني محـ.ـارب أدمن مسكن المورفين وحاول البحث عن حل لإدمانه وتجنب حظـ.ـر الكحول.

نعم، يعود اختراع الكوكا كولا إلى فترة الحـ.ـرب الأهلية الأمريكية وبالتحديد إلى معركة كولومبوس التي تعتبر الأخير في الحـ.ـرب التي بدأت 16 أبريل/ نيسان 1865.

أول زجاجة من كوكا كولا

اكتشف أول صيغة من الكوكا كولا عام 1885

كان المخترع الأول لكوكا كولا جون سميث بيمبرتون والذي ابتكرها أول مرة عام 1886 عندما كان مصـ.ـاباً في الحـ.ـرب الأهلية الأمريكية.

وكان بيمبرتون قد شغل منصب كولونيل وأصيـ.ـب خلال تلك الحـ.ـرب، وأصبح كغيره من الجـ.ـرحى مدمناً على المورفين الذي كان يستخدم كمسكن للآلام.

في الوقت نفسه كان جون سميث بيمبرتون كيميائياً وصيدلانياً في كولومبوس، وخطـ.ـر على عقله فكرة ابتكار مشروب الكوكـ.ـائين.

في عام 1885 اكتشف بيمبرتون “النبيذ الفرنسي للكوكا” من خلال الصيغة والخلطات التي طورها بنفسه، وبعد عام أطلـ.ـق منتجه المكون من خلاصة الكولا والنبيذ وخلائط أوراق الكوكا.

تم إطلاق المنتج، لكن أوراق الكوكـ.ـايين والكـ.ـحول المستخدم في المنتج جلبتا المشـ.ـاكل لبيمبرتون بسبب قوانين أتلانتا واضطر لترك عمله.

مخترعها أراد التخلص من الإدمان.. قصة مثيرة وراء اكتشاف الكوكا كولا

شعار كوكا كولا

ترك بيمبرتون عمله لكنه بالطبع لم يبق ساكناً، وصنع شراباً منعشاً وغير كحولي في الثامن من مايو/ أيار 1886.

أخذ هذا بيمبرتون هذا الشراب الذي مزجه بالمياه الغازية وتوجه به إلى صيدلية جاكوبس وطلب من أصدقائه الموافقة عليه.

لاقى الشراب الذي ابتكره بيمبرتون استحساناً كبيراً وتم عرضه للبيع في صيدلية جاكوبس مقابل 5 سنتات للزجاجة.

على الرغم من بيع 9 أكواب فقط في اليوم الأول للعرض إلا أن هذا المقدار دخل في التاريخ باعتباره أول عملية بيع شكلت أساس شركة كوكا كولا.

اعتقد فرانك روبنسون، محاسب بيمبرتون، أن الحرفين وضع حرفي C جنباً إلى جنب سيكون رائعاً وأطلق على هذا الشراب Coca Cola وأنشأ شعاراً بخط يده لن يتغير أبداً.

مالك كوكا كولا الجديد

وفي 29 مايو/ أيار 1886 نُشر أول إعلان لكوكا كولا في صحيفة أتلانتا جورنال، حيث استخدم فيه عبارة “لذيذ ومنعش”.

بعد عرض الإعلان الأول، لم تنقطع الإعلانات حيث استمرت في الظهور على مظلات المتاجر على شكل مشمعات مكتوب عليها Coca-Cola بخط اليد.

بعد وفاة بيمبرتون اشترى رجل الأعمال آسا غريغز كاندلر من أتلانتا جميع حقوق الشركة مقابل 2300 دولار، وأخذ كاندلر مكانه في التاريخ كأول رئيس للشركة والشخص الذي أضاف رؤية للعلامة التجارية.

في عام 1893، بدأت شركة كوكا كولا في التحول إلى علامة تجارية وليس منتجاً، ونفذ كاندلر العديد من الأنشطة التسويقية من فرصة التجربة المجانية إلى توزيع المنتجات الترويجية.

بذلك اتخذت كوكا كولا خطوات واثقة نحو أن تصبح علامة تجارية عالمية، ولكن كانت هناك مشـ.ـكلة أخرى محتملة، وهي إنتاج المنتجات المزيفة.

كيف منـ.ـعت كوكا كولا تزييف منتجها؟

من أجل منـ.ـع هذه المشـ.ـكلة تم التركيز على الأعمال الإعلانية التي تركز على أصالة كوكا كولا وتم تنظيم مسابقة لتصميم الزجاجة، والتي يمكن التعرف عليها عند كسرها وفي الظلام.

نتيجة لهذه المسابقة نتيجة بدأ تصميم الزجاجة الأصلية في عام 1916، وأصبحت زجاجة كوكا كولا دائمة كشعارها لا تتغير.

أصبح روبرت وودروف رئيساً للشركة عام 1923، بعد أن اشترى والده إرنست الشركة من آسا غريغز كاندلر، وبينما كان كاندلر يروج لـ كوكا كولا في أمريكا، فكر روبرت وودروف في الترويج خارجها لتُقدم في الألعاب الأولمبية لأول مرة عام 1928.

بعد 70 عاماً من النجاح أرادت الشركة أن تأخذ مكانها في السوق بنكهات جديدة، ولهذا الغرض تم طرح فانتا في السوق في خمسينيات القرن الماضي وتبعتها سبرايت وفريسكا.

عام 1978، اكتسبت كوكا كولا مكانة كبيرة ودخلت التاريخ باعتبارها الشركة الوحيدة المرخصة لبيع المشروبات الباردة المعبأة في الصين.

أصبح روبرتو سي جويزويتا رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة كوكا كولا بحلول عام 1981، وكان رائداً في إطلاق دايت كوك، التي احتلت المركز الثاني بعد كوكا كولا.

واصلت الشركة تسريع نموها من خلال التركيز على الأنشطة الرياضية، وتمكنت كوكا كولا التي تعد جزءاً لا يمكن الاستغناء عنه بالنسبة للكثيرين منا، من الوصول إلى طاولاتنا خطوة بخطوة منذ عام 1886.

تمت الترجمة عن markakonsept.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق