أردوغان يعلن جاهزية أنظمة دفاع محلية عالية الفعالية (فيديو)

أردوغان يعلن جاهزية أنظمة دفاع محلية عالية الفعالية (فيديو)

مدى بوست – ترجمة

كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، عن جاهزية أنظمة تركية محلية متطورة تستخدم في الحـ.ـروب الإلكترونية.

ودشن أردوغان العمل بنظام “كاراكولاك” للتنصت وتشويش الترددات العالية، الذي سيمنح تركيا قوة كبيرة في الحـ.ـروب الإلكترونية.

وقال أردوغان في كلمة خلال انضمامه إلى فعالية للإعلان عن المنظومات الجديدة وافتتاح مرافق جديدة لشركة أسيلسان للصناعات الدفاعية، إن النظام المحلي المطوّر مكوّن من صواريخ متطورة ونظم دفاعية أخرى سيزوّد بها الجيش التركي.

أردوغان خلال مشاركته في فعالية أسيلسان اليوم- أردوغان يعلن عن جاهزية أنظمة دفاع محلية عالية الفعالية

أنظمة دفاع تركية محلية الصنع

أعلن أردوغان بدء تسليم الجيش التركي نظام كوركوت للدفاع الجوي منخفض الارتفاع المطور محلياً، الذي يعمل بفعالية عالية ضـ.ـد صـ.ـواريخ جو أرض، وصـ.ـورايخ كروز والمسيرات إضافة إلى الطائرات والمروحيات.

أشار إلى أن الذخيرة المصنعة التي تحمل اسم “أتوم”، سمحت لتركيا امتلاك قدرة ليست لدى سوى عدد قليل من الدول.

كما كشف الرئيس التركي أيضاً عن الجيل الجديد من نظام “كورال” للتشويش الراداري، الذي يمتلك القدرة على التشويش على الطائرات والدبابات في ذات الوقت.

ويمكن لمنظومة كورال تـ.ـدمير الصـ.ـواريخ في الهواء أو تغيير اتجاهها وانفـ.ـجارها في أماكن آخرى، ويتميز على بقدرته على منـ.ـع تنقل الطائرات والتشويش عليها.

ولفت أردوغان إلى أن تركيا تنتج الطائرات المسيرة وأنظمة الذكاء الإلكتروني والمنظومات الدفاعية، كما تعمل على تطوير السفن البحرية وإنتاج المركبات الأرضية المسيرة.

وأشار إلى أن تركيا استبدلت الكاميرات التي أوقفت كندا تصديرها لأنقرة بسبب دعمها لأذربيجان في معركة قره باغ بأخرى مصنعة محلياً.

وفيما يلي نستعرض أبرز ما صرّح به الرئيس التركي أردوغان خلال فعالية أسيلسان وترجمه موقع مدى بوست عن صحيفة حرييت التركية.

تركيا بدأت 350 مشروع دفاعي في آخر خمس سنوات

  • أود أن أعرب عن امتناني لكل من كان في أسيلسان منذ إنشائها وعمل وساهم في الصناعة الدفاعية في بلدنا.
  • دخلت تركيا حقبة جديدة عام 1975 في العام الذي عملية السلام القبرصية، حيث تم تفعيل شركة أسيلسان بعدها.
  • في السنوات التي تلت ذلك لم تتقدم صناعة الدفاع لدينا بالسرعة التي نرغب فيها، وعندما جئنا إلى الحكومة، كان أحد المجالات التي أعطيناها الأولوية هو تعزيز صناعة الدفاع.
  • لمدة 18 عاماً ونحن نواصل عملنا نحو تركيا المستقلة في الصناعة الدفاعية، التي تمتلك اليوم نظاماً واسعاً من شركات العامة إلى القطاع الخاص، ومن المقاولين إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة.
  • في عام 2020 تم تنفيذ 62 مشروعاً دفاعياً، وصل عددها إلى ما يقرب من 700 مشروع اليوم.
  • بدأنا حوالي 350 مشروعاً جديداً في السنوات الخمس الماضية، ورفعنا ميزانية مشاريع الصناعة الدفاعية من 5.5 مليار دولار إلى 60 مليار دولار.
  • سنقوم بتحديث الأنظمة الدفاعية والقوات المسلحة وأنظمة الرصد والرادار وفقاً لمتطلبات الجيش لتكون قادرة على محاولات الاختـ.ـراق.

المشاريع الدفاعية التركية

  • ارتفع عدد الشركات العاملة في القطاع من 56 إلى 1500 شركة، وبلغ حجم مبيعاتها الذي كان 1 مليار دولار، 11 مليار دولار.
  • تمثلنا 7 شركات في قائمة أفضل 100 شركة دفاعية في العالم، وفي السنوات الخمسة الماضية فقط دخلت خمسة منها هذه القائمة.
  • لقد أصبحنا دولة تلبي احتياجاتها الذاتية واحتياجات الدول الصديقة والحليفة في مجال المركبات البرية والبحرية.
  • نحن من بين أكبر 3-4 دول في العالم في إنتاج الطائرات المسيرة، واليوم بإمكان تركيا التغلب على جميع التحديات والحـ.ـظر الذي يفرضه الموردون العالميون بقوتها الخاصة.
  • نحن لا نصلح نواقص الماضي ونستعد للحاضر فحسب، بل نحتضن المستقبل أيضاً.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق