مجلة أمريكية: المسيرات التركية تتربع على عرش أقوى المقاتلات في العالم

مجلة أمريكية: المسيرات التركية تتربع على عرش أقوى المقاتلات في العالم

مدى بوست – فريق التحرير

تغنت إحدى المجلات التركية بالمقاتلات التركية المسيرة ووصفتها بأنها تتربع على عرش أقوى المقاتلات في العالم.

وكشفت مجلة فوربس الأمريكية، عن أن الطائرات المسيرة التركية حققت نجاحات باهرة في تدمير النقاط المستهدفة.

وذلك بنسبة خطأ صفر بالمئة كما أشارت المجلة إلى أن الطائرات المسيرة تعد قوة حقيقة لتركيا في وجه أعدائها.

مجلة أمريكية: المسيرات التركية تتربع على عرش أقوى المقاتلات في العالم والأسلحة التركية “رصاص سحري”

“رصاص سحري”

وتغنت ذات المجلة الأمريكية وفي مقال منفصل بالأسلحة التركية ووصفتها بأنها “رصاص سحري”.

وتعد مجلة فوربس الأمريكية إحدى المجلات الرائدة في الولايات المتحدة الأمريكية.

بدورها اعتبرت الصحافة العالمية أن الأسلحة التركية كانت السبب الرئيسي في انتصار أذربيجان في حــ.ربها ضد أرمينيا.

الطائرات بدون طيار

وأشارت الصحافة العالمية إلى أن أحد أهم أسباب هــ.زيمة الأرمن هو السلاح التركي المباع لأذربيجان، وأبرزها الطائرات بدون طيار.

من جانبه أفاد الصحفي الأمريكي “ديفيد هامبلينج” خلال مقال له بأن أذربيجان استخدمت عدة طائرات بدون طيار مختلفة ضد أرمينيا.

لكنه أكد على أن أكثر الطائرات المسيرة فعالية كانت الطائرات بدون طيار التركية حيث استطاعت الاخيرة تحقيق نجاحات كبيرة.

محلية الصنع

كما نوه الصحفي الأمريكي إلى أن الأسلحة التركية محلية الصنع أثبتت فعاليتها ونجاحها بشكل كبير في العديد من الدول كسوريا والعراق وليبيا.

واعتبر الصحفي ديفيد أن المسيرة Bayraktar TB-2s التركية هي أكثر فعالية بكثير من الطائرات بدون طيار الأمريكية أو الإسرائيلية.

بينما أكدت هيئة الإذاعة البريطانية BBC على أن المسيرة Bayraktar TB-2s التركية هي نجمة سوق الطائرات بدون طيار.

اهتمام عالمي

يشار إلى أن الأسلحة التركية حظيت باهتمام عالمي واسع من قبل مختلف وسائل الإعلام والصحافة خصوصاً الروسية واليابانية.

ويجدر بالذكر أن تركيا تمكنت خلال السنوات الأخيرة من تحقيق نجاح مثير للإعجاب في مجال تطوير المقاتلات من الألف إلى الياء.

وخاصةً مقاتلات Bayraktar TB2 وAnker-S، التي حققت نصراً كبيراً في كل من سوريا والعراق وليبيا وأذربيجان.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق