تزوّج سيدة مصرية وله من الأبناء 3 وعمل حارس ليلي وموزع جرائد ليكمل دراسته في فرنسا.. قصة الفنان السوري جهاد سعد وأبرز محطات حياته (صور/ فيديو)

تزوّج سيدة مصرية وله من الأبناء 3 وعمل حارس ليلي وموزع جرائد ليكمل دراسته في فرنسا.. قصة الفنان السوري جهاد سعد وأبرز محطات حياته (صور/ فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

جهاد سعد؛ ممثل ومؤلف ومخرج مسرحي سوري شهير، خريج المعهد العالي للفنون المسرحية في القاهرة دفعة عام 1980، في رصيده أكثر من 120 عملًا، تنوعت بين السينما والمسرح والتليفزيون، حيث بدأت مسيرته الفنية في أواخر السبعينيات.

شغل الفنان جهاد سعد منصب مدير المسرح القومي السوري منذ العام 1993 وحتى العام 1999، وخلال هذه السنوات أخرج مجموعة من المسرحيات، أبرزها مسرحية “كاليجولا”، ونال عنها جائزة السعفة الذهبية للإخراج في مهرجان أيام قرطاج المسرحية سنة 1995.

لسعد تجربة ناجحة جدًا في الدراما السورية، من خلال مسلسلات: “لورنس العرب”، “ما ملكت أيمانكم”، “الحرملك”. كذلك له تجربة ناجحة في الدراما المصرية، فشارك في مسلسلات: “فرقة ناجي عطا الله”، “مأمون وشركاه”، “لا تطفئ الشمس”، “القيصر”.

جهاد سعد
الفنان السوري جهاد سعد-إنترنت

نشأة الفنان جهاد سعد

وُلد الفنان جهاد سعد في 5 مارس عام 1953، في مدينة اللاذقية السورية، لأبٍ سوري هو نقولا سعد وأم لبنانية تُدعى ليلى، عاش حياته في مدينة اللاذقية حتى سن الثانية عشرة ثم انتقل بعدها مع أسرته إلى مدينة حلب السورية بحكم عمل والده. 

التحق سعد بمدرسة الفرنسيسكان في مدينة حلب، ثم عاد للاذقية وأكمل دراسته الإعدادية والثانوية في اللاذقية والتحق بعدها بكلية الآداب في جامعة دمشق قسم اللغة الفرنسية، ولكنه لم يستمر فيا سوى عام واحد حيث حزم أمتعته وسافر إلى فرنسا.

كان الفنان جهاد سعد شغوفًا بالفن في سنٍ صغيرة، وكان يطمح بأن يدرس التمثيل في فرنسا، ولسببٍ م التحق بكلية الهندسة المعمارية في مدينة ليون الفرنسية، وبعد عامين من دراسة الهندسة، قرر التوجه إلى باريس لدراسة التمثيل.

حاول سعد الالتحاق بإحدى الجامعات الفرنسية في باريس لدراسة الإخراج، لكنه فشل في اجتياز اختبارات القبول، فدخل في حالة من الإحباط وثم شاءت الظروف أن يجد نفسه على سفينة متوجهة من فرنسا إلى مصر وتحديدًا مدينة الإسكندرية.

جدير بالذكر أن سعد خلال إقامته في فرنسا كان يتعين عليه العمل لتغطية احتياجاته المادية، فعمل في عددٍ من المهن البسيطة، مثل: موزع جرائد، حارس ليلي، حامل خضروات وبضائع في الأسواق.

عندما وصل إلى مصر، لم يكن المعهد العالي للفنون المسرحية أسس في دمشق، لكن كان هناك واحدًا في القاهرة، ولسوء الحظ كان قد تأخر على امتحانات قبوله، عندها دخل سعد إلى مكتب مدير المعهد الفنان الراحل “زكي طليمات” ليرجوه بأن يحقق له حلمه بالدخول إلى المعهد.

تعجب طليمات من إصرار هذا الشاب حتى أنه نصحه بالعودة إلى فرنسا، فقال: «ارجع فرنسا أحسن لك.. يا بني بلادنا فيها حرب ما فيهاش فن»، وأمام إصراره؛ سمح له بالدراسة في المعهد بعد أن اجتاز الاختبارات.

جهاد سعد
الفنان جهاد سعد مع أبنائه-إنترنت

البداية الفنية للفنان جهاد سعد

درس الفنان جهاد سعد في المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق، وتتلمذ على أيدي الأساتذة جلال الشرقاوي وسناء شافع وصلاح أبوسيف ومحمود مرسي. 

كذلك تعلم على يد الأساتذة رشاد رشدي وإبراهيم حمادة وإبراهيم سكر ورمزي مصطفى ومحمد جمعة، وجميعهم متخصصين في الأدب اليوناني، وهنا يروي «جهاد»: «كانوا بيقولوا لي اقرأ يا بني 10 سنين عشان تفهم احنا بنقول إيه».

وخلال فترة دراسته بالمعهد تدرب عمليًا مع الأستاذين أحمد خضر ونور الدمرداش، وكاد أن يشارك مع الأخير في أحد المسلسلات إلا أن العمل لم يكتمل، وذلك بمبنى الإذاعة والتلفزيون، إلى أن تخرج في عام 1980، وكان من زملائه في المعهد الكاتب محمد جلال عبد القوي والفنانين أحمد فؤاد سليم ومحمد ريحان.

غادر سعد بعد التخرج من مصر متوجهًا إلى فرنسا ثم الولايات المتحدة الأمريكية، وخلال تواجده في هوليوود قال له أحد مكتشفي النجوم: «واحد زيك لازم يبقى في البلد دي»، إلا أنه تحجج ببعض الأمور الهامة التي تجبره على الوجود في بلده الأم سوريا. 

في أواخر السبعينيات بدأ مسيرته الفنية بالمشاركة في العديد من الأعمال، أبرزها أفلام: «حبيبتي يا حب التوت» و«الشمس في يوم غائم» و«الانتفاضة» و«سحاب».

جهااااد سعد
الفنان جهاد سعد يتوسط ابنتيه مريم ونوران-إنترنت

أعمال الفنان جهاد سعد في المسرح

شغل الفنان جهاد سعد منصب مدير المسرح القومي السوري، منذ عام 1993 حتى عام 1999، وخلال هذه الفترة أخرج عدد من المسرحيات الهامة، أبزرها مسرحية “كاليجولا”، التي نالت جائزة السعفة الذهبية في مهرجان أيام مهرجان قرطاج عام 1995.

كما قام أيضًا بإخراج مسرحية “خارج السرب” وهي من تأليف الكاتب الراحل محمد الماغوط وتم عرضها في دمشق لمدة 70 يوم متتالية،

قبل هاتين المسرحيتين قام سعد بتأليف وإخراج مسرحية “حكاية جيسون وميديا” عام 1989، وكذلك قام بتأليف وإخراج مسرحية “كلاسيك” في العام 2001. 

في عام 2005 قام بإخراج مسرحية “هجرة أنتجون” وشارك بهذه المسرحية في العديد من المهرجانات كمهرجان لاهور للفنون العالمية في باكستان، ومهرجان دمشق المسرحي ومهرجان المسرح التجريبي في القاهرة وغيرها.

وفي عام 2006 أخرج مسرحية “الأشباح” والتي عرضت في مهرجان لاهور أيضًا، وعُرضت في دار الأوبرا في دمشق، كما أخرج مسرحيات “أوبرا كارمن”، “هيستريا”، “بيت الحكمة”.

جدير بالذكر أن للفنان جهاد سعد تجربة تقديم تلفزيوني شهيرة في العام 1999 وهو برنامج “خبرني يا طير” واستمر بتقديمه حتى عام 2006، وكان خلال هذه الفترة يدرس في المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق تزامنًا مع تقديمه للبرنامج.

ويقول عن هذه التجربة: “لم أكن مقدمًا فقط، بل شاركت في كل العمل الميداني  وتعرفت على سوريا من خلال هذا البرنامج، كنت أسافر إلى مناطق متنوعة وكثيرة في أنحاء سوريا للتصوير وتسجيل الحلقات، كنت أسافر كثيرًا للعمل ثم أعود لتسجيل حلقة أو تقديم حلقة، وكانت مشاغلي كثيرة آنذاك بسبب تدريسي في المعهد وتحملت الكثير من الضغوط”.

أعمال الفنان جـهاد سعد في التليفزيون

شارك الفنان جهاد سعد في عشرات الأعمال المسلسلات السورية والمصرية والدراما العربية المشتركة، لا تتسع المساحة لذكرها جميعًا، لذلك سنسلط الضوء على أبرزها:

قدم سعد للدراما السورية عدد كبير من المسلسلات، نذكر منها: الدخيلة، الكواسر، جلد الأفعى، الزير سالم، عمر الخيام، وردة لخريف العمر، زمان الوصل، غزلان في غابة الذئاب، لورنس العرب، وصمة عار، ممرات ضيقة، سحابة صيف، ما ملكت أيمانكم، باب الحارة ج7، زمن البرغوث، الولادة من الخاصرة.

وشارك في الدراما المصرية في مسلسلاتٍ هامة، نذكر منها: السائرون نيامًا، نابليون والمحروسة، فرقة ناجي عطا، تماسيح النيل، مأمون وشركاه، شطرنج، شهادة ميلاد، القيصر، لا تطفئ الشمس، البارون.

وللدراما العربية المشتركة، قدم عدة أعمال، منها: عرب لندن، نص يوم، مقامات العشق، صانع الأحلام، دقيقة صمت، الحرملك، من الآخر.

اقرأ أيضًا: عمل بالنجارة والحدادة وله حكاية مشوقة مع “الزير سالم”.. قصّة الفنان سلوم حداد الذي أبدع في تجسيد الشخصيات الإسلامية والتاريخية (فيديو – صور)

أعمال الفنان جـهاد سعد في السينما

للفنان جهاد سعد مشاركات عديدة في السينما، تنوعت ما بين الأفلام الطويلة والقصيرة، فقدم للسينما السورية أفلام طويلة، مثل: حبيبي يا حب التوت، الشمس في يوم غائم، الانتفاضة، سحاب، دمشق مع حبي، مريم.

وأفلام قصيرة، مثل: طابة أمل، خبرني يا طير، فنجان الورد. وفي السينما المصرية شارك: في فيلم المصير من إخراج المخرج العالمي يوسف شاهين، فص ملح وداخ.

جهاد سعد
الفنان جهاد سعد مع الفنانة منى واصف من فيلم الشمس في يوم غائم

الحياة الشخصية للفنان جهاد سعد

الفنان جهاد سعد متزوج من سيدة مصرية من خارج الوسط الفني، انفصل عنها مؤخرًا مع الحفاظ على الود والصداقة بينهما، أنجب منها 3 أبناء: مريم، نوران، يوسف، وهم يدرسون ما بين فرنسا وألمانيا.

شقيقه هو الفنان زياد سعد، زوج الفنانة جيانا عيد التي شغلت منصب عميد المعهد العالي للفنون المسرحية لعدة سنواتٍ.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق