أمل حجازي لـ نضال الأحمدية: هل لديك الجرأة بالحديث عن معجزة سورة ياسين؟ والأخيرة ترد

أمل حجازي لـ نضال الأحمدية: هل لديك الجرأة بالحديث عن معجزة سورة ياسين؟ والأخيرة ترد

مدى بوست – فريق التحرير

خاطبت الفنانة اللبنانية أمل حجازي مواطنتها الإعلامية نضال الأحمدية بسؤال اعتبره متابعون أشبه بتحدي.

وحصل ذلك حين قالت لها في حسابها على انستغرام: “سؤال موجه إلى السيدة نضال الأحمدية هل لديك الجرأة بأن تخبري الناس المعجزة التي حصلت معك في سورة ياسين؟

وتابعت حجازي سؤالها للأحمدية: “وهل آمنتي بالقرآن الكريم بعد هذه المعجزة؟ مع العلم اني أؤمن بجرأتك لماذا تكتَمتي على هذا الموضوع؟”.

أمل الحجازي - انستغرام أمل حجازي لـ نضال الأحمدية: هل لديك الجرأة بالحديث عن معجزة سورة ياسين؟ والأخيرة ترد
أمل الحجازي – انستغرام أمل حجازي لـ نضال الأحمدية: هل لديك الجرأة بالحديث عن معجزة سورة ياسين؟ والأخيرة ترد

أخذ ورد

وردت نضال الاحمدية على أمل حجازي مبدية استعدادها للظهور والحديث عما قالت إنهما معجزتين حدثتا معاها مشترطة ظهور امل حجازي معها.

وكتبت الأحمدية: “لا تنقصني جرأة في قول الحقيقة خصوصا حين يتوفر الشهود وانت منهم.. اطل واتحدث عن معجزتين حققتهما لي السورة الكريمة بشرط ان تطلي معي!”، لترد امل حجازي قائلة: “مستعدة ان شاء الله”.

وفي آخر ظهور للإعلامية اللبنانية قالت لمتابعيها: “الله لايقدر ألبس حجاب” مشيرة إلى الفنانة أمل حجازي: “أوف أوف أوف بعد هالجملة العالم رح تعمل منها قضية ورح تزعل مني أمل حجازي”.

نانسي عجرم وجيجي لامارا

وخاطبت نضال الأحمدية الفنانة اللبنانية نانسي عجم حول قصتها مع جيجي لامارا بالقول: “حبيبتي انتي بتعرفي أديه منحبك، النَقد ما بيفسد للود وللمحبة قضية”.

وأردفت: بس بدك تعرفي أنك انتي ست الستات، وانتي بنت بيت وأنا بعرف حق المعرفة أنك مابتحكي هيك حكي، انتي مش متغطرسة لتقولي، فبدك تجيبي حدا حدك ما بيوصلوا لصَبَاط (حذاء) جيجي لامارا”.

وطلبت الأحمدية من عجرم أن تعيد النظر في فريق السوشيال ميديا الخاص بها، لأن لا أحد منهم في مستوى مدير أعمالها “جيجي لامارا”، واعتبرت أن هذه الرسالة أيضًا للمنتقدين الذين يحاولن الإيقاع بينها وبين المطربة اللبنانية.

(نضال الأحمدية).. من هي؟

(نضال الأحمدية): هي صحفية وإعلامية لبنانية من مواليد الكويت، وحاليًا تمتلك مجلة باسم الجرس.

ولدت نضال الأحمدية في ‏الكويت لأسرة لبنانية درزية من جبل لبنان، كان والدها من المقربين للسياسي اللبناني الراحل كمال جنبلاط، بل من مؤسسي ‏الحزب التقدمي الاشتراكي وقُتل أباها أمام أعينها وهي في عمر ال 20 سنة.‏

عُرف اسم (نضال الأحمدية) لأول مرة في سن ال 16 عشر حين تفوقت على 7,000 مشترك ومشتركة تباروا على الميدالية الذهبية ‏في برنامج استديو الفن عن فئة التقديم.‏

فازت الأحمدية بالميدالية الذهبية لكنها انصرفت عن الشاشة لتذهب إلى العمل السياسي في الصحافة وكانت أولى ‏مقابلاتها حوارًا مع (سلطان الأطرش)، في حين لم يستطع كبار الصحافيين آنذاك أن يحاوروه. ‏

كانت ميول نضال في الأساس تتجه للسياسة، لكن حين قـ.تـ.ـلوا ثلاثة من الصحافيين زملائها وقتـ.ـلوا والدها، وحين أدركت أن ‏السياسة طريق وعـ.رة ومحـ.فـ.وفة بالمـ.خاطر.

اتجهت نحو الصحافة الفنية بالرغم من قولها بأن الفن والصحافة الفنية طريق ليس ‏بالسهل، ولكنه يبقى أقل خـ.طـ.ورة من طريق السياسة، فعملت في مؤسسات كثيرة دون أن تكون موظفة وأسست مجلتها الجرس.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق