عملية نوعية للمعارضة السورية في ريف إدلب وهذه نتائجها

عملية نوعية للمعارضة السورية في ريف إدلب وهذه نتائجها

مدى بوست – فريق التحرير

أعلنت المعارضة السورية، مؤخراً تحقيق مكاسب عسكرية جديدة على حساب القوات الروسية في ريف إدلب شمال غرب سوريا.

وقال جيش العزة المعارض، إنه استطاع إلحاق خســ.ائر بشرية بالقوات الروسية في كفروما جنوب محافظة إدلب.

وأوضح أنه استهدف بصـ.اروخ تاو قوات الأسد وروسيا في بلدة كفروما في ريف إدلب الجنوبي بعد رصده إياها في مناطق قريب من خط التـ.مـ.اس.

جيش العزة - المعارضة السورية عملية نوعية للمعارضة السورية في ريف إدلب وهذه نتائجها
جيش العزة – المعارضة السورية عملية نوعية للمعارضة السورية في ريف إدلب وهذه نتائجها

رد على الأسد وروسيا

وذكر الجيش المعارض أن الاستهداف جاء ردًا على خـ.روقات قوات النظام وحليفتها روسيا بحق المدنيين في مختلف مناطق الشمال السوري.

وكانت قوات الأسد وحلفائها قد جـ.ددت خـ.روقـ.اتها لاتفاق إدلب باستـ.هـ.داف قرى وبلدات البارة وبينين وكنصفرة ودير سنبل في منطقة جبل الزاوية في الريف الجنوبي.

وووفق فريق منسقو الاستجابة في سوريا، 323 خـ.رقاً لقوات الأسد وروسيا ما بين 1 من تشري الأول الماضي وحتى 8 تشرين الثاني الجاري.

سيناريوهات المنطقة

وكانت مصادر إعلامية سورية قد لفتت في تقارير لها إلى أسباب التصـ.عيد الأخير شمال غرب سوريا مشيرةً إلى سيناريوهات عديدة متوقعة.

وذكرت المصادر أن حملة استـ.هـ.داف مناطق الشمال السوري مستمرة في قرى ومدن جنوب طريق الإم4 حسبما رصد مدى بوست.

ويستمر ذلك الوضع في ظل ما يعتبره مراقبون خـ.رقاً لاتفاق الممر الآمن الموقع بين تركيا وروسيا بداية العام الجاري، وبين من يعتبرونه تنفيذاً لتفاهمات تركية روسية غير معلنة رغم التصريحات التركية الواضحة بهذا الشأن.

أطول تهدئة منذ عام 2011

قوات الأسد وحلفائها كانت قد أنهت في 16 مارس/آذار الماضي، أكبر حملة عسكرية لها سيطرت من خلالها على معظم قرى ريف حلب ومناطق واسعة من ريفي إدلب الجنوبي والشرقي.

ومنذ ذلك الوقت تعيش المنطقة ضمن اتفاق تهدئة يعتبر الأطول منذ عام 2011، بعد مضي ثمانية أشهر دون تغير ملموس في خرائط السيطرة حسبما رصد مدى بوست عن المصادر ذاتها.

و منذ بضعة أسابيع بدأت الأمور تتغير، فالهدوء لم يعد كالسابق، والتطورات بدأت تتسارع منذرة بحملة عسكرية قريبة وسط خوف وترقب بين أهالي نازحين وعددهم كبير وفي تزايد وسكان أصليين لتلك المناطق.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق