الجيش التركي يتحرك في إدلب.. وقيادي في فصائل المعارضة يكشف مستقبل المنطقة

الجيش التركي يتحرك في إدلب.. وقيادي في فصائل المعارضة يكشف مستقبل المنطقة

مدى بوست – فريق التحرير

أفادت مصــ.ادر عسـ.كرية بأن القوات التركية بصدد تسيير دوريات داخلية في منطقة “جبل الزاوية”، جنوبي إدلب، في مناطق سيطرة فصائل المعارضة، وقريباً من خطوط التــ.ماس مع قوات نظام الأسد.

وقال قيادي في “الجبهة الوطنية للتحرير”، مطلع على النشاط العسـ.كري التركي، إن القوات التركية نظمت دوريات منفردة
أسبوعية.

وأفاد بأنها ستنطلق من معســ.كر المسطومة جنوبي إدلب، إلى قرية “قوقفين” في “جبل الزاوية”، وفقاً لما نقلت جريدة “عنب بلدي” عنه.

الجيش التركي يتحرك في إدلب.. وقيادي في فصائل المعارضة يكشف مستقبل المنطقة

الجبهة الوطنية

وأوضح القيادي (الذي طلب حجب اسمه) أن قرار بدء تسيير الدوريات لم يصل بعد إلى الفصائل العسـ.كرية.

موضة ستايل

لكن المتحدث باسم “الجبهة الوطنية”، النقيب “ناجي مصطفى”، ذكر سابقاً عدم توفر معلومات لديه حول تسيير دوريات بين المسطومة وقوقفين.

يذكر أن الجيش التركي بدأ في منتصف أكتوبر/ تشرين الأول الفائت إنشاء نقاط في مواقع هامة بمنطقة “جبل الزاوية”.

خطوط التماس

وكان من آخر النقاط المثبّتة، النقطة الواقعة في بلدة “بليون” التي أنشئت قبل أيام بعد استطلاع مكانها من قِبل الأتراك.

وتعد النقطة الجديدة قريبة من خطوط التمــ.اس مع قوات الأسد المتمركزة في مناطق “حنتوتين” و”كفرنبل”.

وتبعد نحو 8 كليومترات شرقاً، و12 كليومتراً جنوباً، عن نقاط تواجد قوات النظام هناك.

طريق إمداد

وتكشف نقطة “بليون” أيضاً طريق بلدتي “كنصفرة” و”كفرعويد” الذي تستخدمه الفصائل العسـ.كرية طريق إمداد لها.

لكن النقطة الأقرب إلى مواقع قوات النظام، هي النقطة التي أنشأها الجيش التركي بين بلدتي “البارة” و”دير سنبل”.

طريق M4

جدير بالإشارة أن تمركز القوات التركية، المنسحبة من مناطق سيطرة النظام، في مناطق جنوب طريق M4 ولّد خلافاً مع روسيا.

وذلك أن موسكو تريد أن تعيد تركيا نشر قواتها في مناطق شمال طريق M4، وهو ما ترفضه أنقرة، وتستمر بتعزيز قواتها في القسم الجنوبي من الطريق المذكور.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق