ثلاث سوريات ضمن قائمة BBC لأكثر النساء إلهاماً للعام 2020

ثلاث سوريات ضمن قائمة BBC لأكثر النساء إلهاماً للعام 2020

مدى بوست – فريق التحرير 

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية BBC عن قائمتها لأكثر النساء إلهاماً لهذا العام، والتي تضمنت 11 امرأة عربية بينهن 3 نساء سوريات.

وتسلط قائمة BBC الضوء على النساء اللاتي قمن بقيادة التغيير وإحداث فرق في هذه الأيام المضـ.ـطربة التي نعيشها.

وتركت هيئة الإذاعة البريطانية المركز الأول من القائمة بلا اسم محدد، مانحةً إياه للبطلة المجهولة في هذا العام الاستثنائي.

ثلاث سوريات ضمن قائمة BBC لأكثر النساء إلهاماً للعام 2020

11 امرأة عربية بين أكثر النساء إلهاماً لعام 2020

قائمة BBC لأكثر النساء إلهاماً وتأثيراً لعام 2020، احتوت على أحد عشر اسماً عربياً، بينهن ثلاث نساء سوريات، هن:

موضة ستايل
  • نسرين علوان من العراق.
  • نادين أشرف من مصر.
  • إيمان غالب الهاملي من اليمن.
  • إلواد إلمان من الصومال.
  • حياة مرشاد من لبنان.
  • هدى أبوز من المغرب.
  • سارة الأميري من الإمارات العربية المتحدة.
  • ماغي جبران من مصر.
  • والسوريات، صفاء القمري ووعد الخطيب ونادين كعدان.
صفاء القمري

صفاء القمري

صفاء القمري، هي عالمة سورية متخصصة في علم الفيروسات النباتية، وتعمل في البحث عن علاجات للأوبئـ.ـة التي تصـ.ـيب المحاصيل الزراعية.

القمري، وجدت بذوراً بإمكانها ضمان الأمن الغذائي في سوريا، وخـ.ـاطـ.ـرت بحياتها لإنقاذ هذه البذور من مدينة حلب.

وتضيف BBC، أن القمري أمضت سنوات طويلة في اكتشاف فصائل نباتية مقـ.ـاومة للفيروسات، منها فصيل فول يمكنه مقـ.ـاومة فيروس السوس الأصفر.

وعد الخطيب

وعد الخطيب

هي ناشطة وصحيفة ومصورة ومخرجة سورية، عملت في نشر أخبار الاحتـ.ـجاجات والمظـ.ـاهرات على “القناة الرابعة” البريطانية، ووثقت حياتها في مدينة حلب على مدى 5 سنوات.

نالت وعد الخطيب العديد من الجوائز الدولية، أبرزها جائزة إيمي عن التقارير الإخبارية التي نقلتها من مدينة حلب.

هذا العام فاز فيلم الخطيب “من أجل سما” بجائزة البافتا كأفضل فيلم وثائقي، كما تم ترشيحه لجائزة الأوسكار عن الفئة ذاتها.

وعد قالت: “نخـ.ـسر فقط عندما نتخلى عن الأمل. أقول لكل امرأة أينما كانت: استمري بالنضال في سبيل كل ما تؤمنين به، تجرأي على الاستمرار في الحلم، والأهم من كل هذا، لا تتخلي أبداً عن الأمل”.

نادين كعدان

نادين كعدان

نادين كعدان، سورية تعيش في العاصمة البريطانية لندن، مؤلفة كتب أطفال ورسامة نالت العديد من الجوائز.

كعدان قامت بنشر كتبها في العديد من الدول وبلغات عدة، وصرّحت بأن مهمتها هي الدفاع عن الحق بتمثيل الجميع في كتب الأطفال مشيرةً إلى أنها تريد أن يتمكن كل طفل من رؤية نفسه في القصص التي يقرأها.

تناولت في كتابيها “Tomorrow” و”The Jasmine Sneeze” التراث الثقافي السوري العريق الذي تفتخر به، بالإضافة إلى جوانب من حياة اللاجئين.

عملت كعدان مع لاجئين من فئة الشباب بهدف التخفيف من الصدمة التي مروا بها والتي ترافق مرحلة ما بعد الصـ.ـراع.

فازت نادين كعدان بجائزة المركز الثقافي العربي البريطاني العام الفائت 2019، كما رُشحت لنيل ميدالية “كيت غريناواي”.

تقول نادين: “خلال وبـ.ـاء كـ.ـورونا وأثناء الصـ.ـراعات، تستمر النساء بلعب دور القائدات وصانعات السلام. وبالرغم من ذلك، فإن الأنظمة مصممة لتكون ضـ.ـدهن. يجب أن يستمر النضال من أجل إعادة تصميم هياكل هذه الأنظمة كي تتمكن النساء من التعبير عن أنفسهن بشكل كامل”.

يٌذكر أن القائمة ضمت العام الماضي، 17 امرأة عربية بينهن سوريتان، هما المهندسة المعمارية مروة الصابوني، ومهندسة الكمبيوتر نور شاكر.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق