ديمة بياعة وزوجها في فيديو رومانسي وحديث جريء داخل الحمام

ديمة بياعة وزوجها في فيديو رومانسي وحديث جريء داخل الحمام

مدى بوست – فريق التحرير

نشرت الفنانة السورية ديما بياعة وزوجها المغربي أحمد الحلو مقطعاً مصوراً أظهر لحظات رومانسية جمعتهما داخل حمام تركي.

وكان الفنانان يتبادلان أطراف الحديث حول كون الحمام يرجع لأصول سورية أو مغربية، ويتحدثان عن الاستحمام مع بعضهما داخله حسبما رصد مدى بوست.

وتحدث أحمد الحلو مع زوجته ديما عن طريقة الاستحمام لكي تقوم به في منزلها قائلاً: “اتعلمتي كيف؟” لترد قائلة: “ما بدها شي صابون وفروك”.

ديمة بياعة وزوجها أحمد المغربي ديمة بياعة وزوجها في فيديو رومانسي وحديث جريء داخل الحمام
ديمة بياعة وزوجها أحمد المغربي ديمة بياعة وزوجها في فيديو رومانسي وحديث جريء داخل الحمام

حديث جريء

ورد الحلو عليها: “اتعلمي منيح منشان تعمليلي بالبيت”، في جرأة واضحة لاقت ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي.

موضة ستايل

وكانت الفنانة السورية ديما بياعة قد تطرقت لما حدث معها وزوجها أحمد الحلو في الآونة الأخيرة، والأسباب التي دفعتها لحذف صورهما سويًا.

بياعة لم تنكر واقعة الانفصال، وأكدت أنهما اتفقا على أن يأخذا استراحة/ break من علاقتهما لإعادة تقييمها، خاصةً وأنهما متزوجان منذ 9 سنوات.

حقيقة علاقتها بزوجها

وكشفت بياعة أن خيار الطلاق كان مطروحًا في حال استطاعا أن يمضيا قدمًا في حياتيهما بعيدًا عن بعضهما البعض، وهو لم يحدث، وعادت المياه لمجاريها.

تابعت الفنانة ديمة بياعة سردت تفاصيل الفترة الصعبة التي كادت أن تُنهي حياتها الزوجية.

وصرحت أن في المرحلة الأولى من الاستراحة الزوجية، كان كل طرف يعاند الآخر ويحاول أن يثبت أنه قادر على المضي قدمًا.

تدخل أختها ريم

وفي خلال تلك المرحلة قامت بياعة بحذف جميع صورهما سويًا، ومع ازدياد الضغوط، فكرت في إغلاق كافة حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، لولا تدخل أختها ريم.

وأكدت بياعة أن ما حدث لم يكن تمثيلية كما أشيع، بل نتيجة ضغوط نفسية تعرضت لها وزوجها، مشيرةً إلى أنه نصفها الآخر ولا يمكن أن تعيش دونه.

وديمة حازم بياعة الشهيرة بالاسم الفني ديما بياعة. من مواليد حي دمشق بسوريا  وتنتمي لبرج القوس، ولدت في يوم الثالث من ديسمبر عام 1978.

وهي من أسرة فنية مهمة فوالدها هو السيد حازم بياعة مصور ومخرج شهير، ووالدتها هي الفنانة السورية المعروفة مها المصري.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق