فادي صبيح: أقبل الوقوف أمام هيفاء وهبي في بطولة درامية.. وعودة سامر المصري للدراما السورية لا تخيفني (فيديو)

فادي صبيح: أقبل الوقوف أمام هيفاء وهبي في بطولة درامية.. وعودة سامر المصري للدراما السورية لا تخيفني (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطل الفنان السوري فادي صبيح في لقاءٍ قصير مع شبكة يوميات دراما، للإجابة عن بعض الأسئلة المتعلقة بحياته على الصعيدين الشخصي والفني.

البداية كانت شخصية بالحديث عن المنجمين والأبراج والطالع، فأجاب أنه لا يهتم بهذه الأمور على الإطلاق، لكنه يعرف أنه من مواليد برج العقرب.

كما سئل صبيح عن الأهم من وجهة نظره، إن كان الفنان أم لاعب كرة القدم، فأجاب أنه لا يعرف شيئًا عن عوالم اللعبة ويعتبر نفسه أميًّا في هذا الشأن، مع ذلك يعتبر لاعب كرة القدم الأكثر حظوة.

فادي صبيح
الفنان فادي صبيح-يوتيوب

رأيه في عودة الفنانين السوريين المعارضين

سئل الفنان فادي صبيح -بشكلٍ غير مباشر- عن رأيه من عودة الفنانين السوريين المعارضين للدراما السورية، وذلك من خلال سؤاله عن عودة الفنان سامر المصري تحديدًا، فأجاب أنه يُرحب بعودة الجميع.

ولا يرى صبيح أن عودة المصري ستؤثر على مكانه في الوسط الفني، فلا يُمكن لأي منهما أن يسلب الآخر أدواره، لذلك لا تخفيه عودة المصري في حال قرر العودة.

فادي صبيح: أقبل الوقوف أمام هيفاء وهبي

يرى الفنان فادي صبيح أن الفنان دريد لحام هو عراب الدراما السورية، ولا يعتبر أن نجومية عباس النوري من قبيل الحظ بل هي اجتهاد شخصي منه، ويؤكد أن العام القادم سيثبت أقدام الفنان خالد القيش كنجم مهم.

كما سئل إن كان يقبل الوقوف أمام الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي في بطولة درامية، فأجاب أنه يقبل بالتأكيد، فقال: “المخلوقة براند، بقبل أكيد”.

عن الأوضاع الاقتصادية

اعترف الفنان فـادي صبيح أن الأوضاع الاقتصادية تؤثر عليه، حاله حال أي مواطن سوري، فهو يقف في طوابير البنزين لساعات للحصول على احتياجاته منها.

ويرى صبيح أن الحـ.ـرب الاقتصادية أشد قسوة من الحـ.ـرب العسـ.ـكرية، فالأخيرة محدودة بزمنٍ محدد، أما الحرب الاقتصادية فأثرها باقٍ وممتد ونتائجه واضحة على الناس.

وعن ترشحه لمجلس الشعب، أجاب صبيح أن الدورة القادمة للمجلس بعد 5 سنوات، ولا يستبعد أن يُرشح نفسه رغبةً في مساعدة الناس على حد تعبيره.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق