في ذكرى إعلان حقوق الإنسان: 4 بلايين نسمة يعيشون ضمن أنظمة غير عادلة (فيديو)

في ذكرى إعلان حقوق الإنسان: 4 بلايين نسمة يعيشون ضمن أنظمة غير عادلة (فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير

قالت الخارجية الأمريكية إن 4 بلايين نسمة يعيشون في ظل أنظمة غير عادلة واستـ.بـ.دادية أو شبه استـ.بـ.داديـ.ة.

جاء ذلك حسب مقطع مصور نشرته الخارجية الأمريكية بمناسبة ذكرى إعلان حقوق الإنسان الذي يصادف 10 ديسمبر/كانون الأول من كل عام.

وأوضحت الخارجية أن الحكومات الاستـ.بـ.دادية تحـ.رم البشر من حقوقهم الأساسية من الصين إلى إيران وليس انتهاء بفنزويلا.

في ذكرى إعلان حقوق الإنسان: 4 بلايين نسمة يعيشون ضمن أنظمة غير عادلة (فيديو)
في ذكرى إعلان حقوق الإنسان: 4 بلايين نسمة يعيشون ضمن أنظمة غير عادلة (فيديو)

تفضيلات السياسة

ووفق فيديو الخارجية الأمريكية فإن العديد من المنظمات المتعددة الجنسيات فشلت في الدفاع عن الحقوق الأساسية وركزت على تفضيلات السياسة الحزبية.

ووفق الخارجية الأمريكية فإن فهم حقوق الإنسان من قبل الكثيرين يسـ.اء فهمه ويتـ.لاعب البعض بمبادئها ويرفضها أســ.وأ المنـ.تـ.هـ.كـ.ين في العالم.

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، دعا إلى إعادة اكتشاف طبيعة حقوق الإنسان وامتلاك الشجاعة للدفـ.اع عنها.

وأضاف بومبيو: “لا يوجد ما هو أكثر أهمية بالنسبة لنا من احترامنا للحقوق غير القابلة للمساومة، وهي الحقوق الأساسية التي وهبها الله لجميع البشر”.

الأسد وعشرات الملايين من الدولارات

وفي بيان آخر وجهت السفارة الأمريكية في دمشق رسالة لبشار الأسد أكدت فيها أنه “يبـ.دد عشرات الملايين من الدولارات كل شهر على حساب السوريين وأمنهم”.

ووفق السفارة فإن “الأسد وأزلامه يعملون على إثراء أنفسهم بينهما يعاني السوريون العاديون من أزمـ.ات مختلفة”.

البيان أكد على ضرورة إيجاد حل دائم وسياسي للوضع في سوريا وفقاً لقرار مجلس الأمن الدولي 2254.

القرار 2254

ويطالب القرار الذي أصدره مجلس الأمن بتاريخ 18 كانون الأول 2015 جميع الأطراف التوقف فوراً عن شـ.ن أي هـ.جـ.مـ.ات ضـ.د أهداف مدنية.

ويحث القرار جميع الدول الأعضاء إلى دعم الجهود المبذولة لتحقيق وقف إطـ.لاق الـ.نـ.ار ويطلب من الأمم المتحدة أن تجمع بين الطرفين للدخول في مفاوضات رسمية.

كما يطالب بأن تجري انتخابات حرة ونزيهة تحت إشراف الأمم المتحدة، وسيتم التحول السياسي بقيادة سورية و تهيئة الظروف المواتية للعودة الآمنة والطوعية للاجئين والنازحين داخلياً إلى مناطقهم الأصلية.

وكان المبعوث الأمريكي الجديد إلى سوريا جويل رايبورن، قد بدأ في 28 تشرين الثاني الفائت بجولة شملت كلا من تركيا ومصر وإسرائيل، ناقش خلالها قضايا سياسية واقتصادية وإنسانية تتعلق بالملف السوري.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق