تركيا تحتج على تصريحات إيرانية بحق الرئيس أردوغان

تركيا تحتج على تصريحات إيرانية بحق الرئيس أردوغان

مدى بوست – ترجمة

أدان رئيس دائرة الاتصالات في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، التصريحات الإيرانية الموجهة ضـ.ـد بلاده والرئيس رجب طيب أردوغان.

ألطون وصف التصريحات التي صدرت بحق الرئيس التركي بـ “التصريحات العدائية” مشيراً إلى محاولة إحداث تـ.ـوتر مصطنع من خلال إخراج القصيدة التي قرأها الرئيس التركي في العاصمة الأذربيجانية “باكو”، عن سياقها بشكل متعمد من قبل الجهات الرسميىة الإيرانية.

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية قد استدعت سفير تركيا لدى طهران “داريا أورس”، أمس الجمعة، على خلفية قصيدة شعرية قرأها أردوغان في “باكو”.

فخر الدين ألطون- مواقع التواصل- تركيا تحتج على تصريحات إيرانية بحق الرئيس أردوغان

ألطون: “اسم إيران غير مذكور علناً أو ضمناً”

وزعم وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في تدوينة على حسابه في تويتر، أن القصيدة التي قرأها الرئيس التركي أردوغان استهدفت وحدة أراضي إيران.

ووجه ألطون رسالة شديدة اللهجة لبعض السياسيين الإيرانيين، لافتاً إلى محاولة إحداث تـ.ـوتر مصطنع من خلال إخراج القصيدة عن سياقها عمداً.

وأوضح أن القصيدة المعنية، تعبر عن الحس والشعور المتولد في الضـ.ـحايا نتيجة احتـ.ـلال أرمينيا للأراضي الأذربيجانية، ولم يتم ذكر إيران أو الإشارة إليها ضمنياً.

وأردف أن الرئيس أردوغان أدرج هذه الأسطر في خطابه ليشارك حماسة الانتصار التاريخي لأذربيجان الذي أنهى الاحتـ.ـلال في قره باغ بكفاح مجيد.

ألطون: “التصريحات الإيرانية عدائية”

وتابع رئيس دائرة الاتصالات في الرئاسة التركية أنه: “بدلاً من مشاركة الفرح في الانتصار المشروع لدولة مجاورة، والذي أدى إلى فصل جديد باسم السلام والاستقرار في المنطقة، نجد صعـ.ـوبة في فهم كيفية خلق تـ.ـوتر لا معنى له من خلال تشـ.ـويه معنى القصيدة”.

وقال فخر الدين ألطون إن الادعاءات التي لا أساس لها من الصحة، التي تسـ.ـتهدف تركيا تضر بجهود السلام في المنطقة.

وبيّن أن بلاده تتوقع من السلطات الإيرانية أن تظهر أقصى درجات العناية والحساسية في نهجها تجاها من الآن فصاعداً.

تركيا ترد على إيران بالمثل

وأشار إلى استدعاء الخارجية التركية لسفير إيران في أنقرة “محمد فرازمند” وإبلاغه باحتجاجها على الادعاءات الموجهة ضـ.ـد الرئيس أردوغان.

وذكر فخر الدين ألطون، أنه ينبغي على إيران ألا تنسى وقوف تركيا إلى جانب الحكومة والشعب الإيراني على الرغم من الضغوط الدولية في أوقاتها الصعبة.

وأضاف: “نذكركم أنه في الوقت الذي يفرض فيه السلام والاستقرار والسلام والأمن في منطقتنا مسؤوليات كبيرة على بلداننا، من المهم للغاية تجنب أي موقف وخطاب قد يلقي بظلاله على علاقاتنا الثنائية”.

واستطرد: “ننصح السلطات الإيرانية بالتخلّص من هذا المزاج الوهمي في أسرع وقت ممكن والاستفادة من خلفيتنا التاريخية المشتركة والروابط القوية بين شعبينا لخلق أجندة إيجابية وليس عـ.ـداء”.

وكان الرئيس أردوغان قد قرأ في احتفالية النصر في العاصمة الأذربيجانية “باكو”، الخميس، مقطوعة شعرية ورد فيها اسم “نهر آراس” الذي ينبع من تركيا ويمر عبر أرمينيا وأذربيجان وإيران، ما أثار حفيظة طهران، مستندة إلى اعتبارات معينة من منظورها.

تمت الترجمة عن TRT التركية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق