إجراءات أمريكية جديدة بموجب قانون قيصر وأسماء الأسد في المقدمة

إجراءات أمريكية جديدة بموجب قانون قيصر وأسماء الأسد في المقدمة

مدى بوست – فريق التحرير

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، عن إجراءات جديدة بموجب قانون قيصر بحق شخصيات وشركات تابعة للنظام السوري وفي مقدمتهم أسماء الأسد.

وقالت الوزارة إن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (أوفاك) التابع لها أدرج أسماء الأسد ومسؤولة رفيعة المستوى في نظام الأسد وزوجها العضو في برلمان الأسد.

كما تم إدراج مصرف سوريا المركزي و كيـ.انـ.ات تجارية تابعة لنظام الأسد مع مرور الذكرى الأولى لتوقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على قانون قيصر.

إجراءات أمريكية جديدة بموجب قانون قيصر وأسماء الأسد في المقدمة
إجراءات أمريكية جديدة بموجب قانون قيصر وأسماء الأسد في المقدمة

لماذا أسماء الأسد؟

وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أشار إلى سبب الإجراءات الأمريكية بحق أسماء الأسد زوجة بشار قائلاً إنها كانت تعـ.رقـ.ل جهود الحل السياسي في سوريا.

موضة ستايل

أما وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوشن اعتبر القرار الأمريكي الجديد خطوة مهمة باتجاه مساءلة نظام الأسد عن الفـ.ظـ.ائع التي ارتـ.كـ.بـ.ها ضـ.د شعبه.

ومن الشخصيات التي تم إدراجها على قائمة العـ.قـ.وبـ.ات الأمريكية مدير مكتب رئاسة الجمهورية “لينا محمد نذير الكناية” وهي تشغل ذلك المنصب منذ عدة أعوام.

4 شركات ومصرف

وأدرج النائب لدى برلمان الأسد ويمثل دائرة دمشق وهو زوج لينا المدعو محمد همام محمد عدنان مسوتي ويشغل عضو في لجنة الشؤون العربية والخارجية في مجلس الشعب التابع للنظام.

وشملت إجراءات قيصر الجديدة أربع شركات تمتلكها الكناية و مسوتي وهي: شركة سوران (Souran Company) وشركة ليا (Lia Company) وشركة ليتيا (Letia Company) وشركة بوليميديكس المحدودة المسؤولية (Polymedics LLC).

مكتب مراقبة الأصول الأجنبية في أمريكا أضاف لإجراءات قيصر مصرف سوريا المركزي إلى لائحة المدرجين ضمن قانون قيصر وتجمع المصرف علاقة وثيقة بإيران وشكل جزءاً أساسياً من إرهـ.اب الأسد بحق شعبه.

مشروع قرار جديد

وفي 11 ديسمبر الجاري، أعلن مجلس النواب الأمريكي اليوم الجمعة مشروع قرار جديد يتعلق بالأوضاع في سوريا ويحدد سياسة الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن تجاه بشار الأسد والمنطقة.

مستشار المجلس السوري- الأمريكي محمد غانم نقل مشروع القرار المؤلف من 25 صفحة وتحدث عن تفاصيله عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

مشروع القرار وفق ما نشره غانم ينص على أنّ سياسة واشنطن في سوريا يجب أن تهدف إلى رحيل الأسد ودعم السوريين الساعين لذلك.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق