جلال دمير: تركيا أعطت درساً في الإنسانية من خلال المخيمات

جلال دمير: تركيا أعطت درساً في الإنسانية من خلال المخيمات

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر المسؤول التركي، في مخيم نيزب للاجئين السوريين جلال دمير أن تركيا أعطت درساً في الإنسانية عن طريق المخيمات المصممة وفق الطراز الحديث.

وصممت تلك المخيمات وفق دمير ضمن طراز تكون فيه دافئة ومناسبة لمعيشة مئات الآلاف من اللاجئين ممن اضـ.طـ.روا لترك منازلهم ومدنهم أو قراهم.

ولم يقتصر دور المخيمات على الإيواء إنما شملت على تمكين جيل الشباب ليصبح قادراً على النهوض بالأجيال القادمة حسبما أضاف المسؤول التركي.

مسؤول تركي: تركيا أعطت درساً في الإنسانية من خلال المخيمات
مسؤول تركي: تركيا أعطت درساً في الإنسانية من خلال المخيمات

مخيمات نيزب الأفضل على وجه الأرض

وشارك جلال دمير مقاطع مصورة من خلال التعليق على منشوره الذي تحدث فيه عن المخيمات مشيراً إلى أن مخيمات نيزب هي الأفضل على وجه الأرض حسب العناوين التي تحملها الفيديوهات المشاركة.

وفي منشورات أخرى أكد المسؤول التركي أن نجاح النازحين واللاجئين في دول اللجوء يؤثر على المجتمع مستدلاً بقصة جرت في ألمانيا.

ووفق ما نشره جلال دمير فقد نقلت شبكات الأخبار أن المجتمع الألماني تغير رأيه اتجاه الأتراك وذلك بسبب الطبيب التركي الذي أوجد عـ.لاجاً لكـ.ورونـ.ا في شركة ألمانية.

ويشارك المسؤول التركي مؤخراً في برنامج صاغ سليم المتلفز على قناة حلب اليوم وهو برنامج لتنمية التعايش المشترك بين الأتراك والسوريين.

وللمرة الأولى تطرح قناة تلفزيونية برنامجاً من هذا النوع بعد سنوات من استقبال تركيا لملايين اللاجئين السوريين في أراضيها.

جلال دمير يمتدح السوريين

وكان المسؤول التركي قد أكد في منشورات له على فيسبوك أن السوريين، حققوا فائدة وغنى لتركيا.

وأشار دمير إلى الفائدة الاقتصادية التي حققها وجود السوريين في الأراضي التركية.

وعلق دمير حسبما رصد مدى بوست، على ما قاله: “أنا لا ادافع عن السوريين بل ادافع عن الحقيقة المختبئة وراء السوريين. وهو: ” القضية الإنسانية”.

من هو جلال دمير؟

جلال دمير هو كاتب تركي من ماردين درس العلوم الشرعية واللغة العربية على يد كبار العلماء، يكتب في العديد من المجلات والصحف الرسمية.

ويقيم في تركيا ثلاثة ملايين و579 ألفًا و332 لاجئًا سوريًا وفق بطاقة الحماية المؤقتة (كيملك)، حسب إحصائيات المديرية العامة لإدارة الهجرة التركية لعام 2019.

وتعتبر “إسطنبول” من إحدى أكثر الولايات التركية التي تحتضن اللاجئين السوريين، إلى جانب ولاية “غازي عنتاب”.

وتصل نسبة السوريين في إسطنبول إلى 3.64% من عدد السكان الإجمالي في المدينة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق