أول انفراجة حقيقية للأزمة الخليجية.. فتح الحدود البرية والجوية بين قطر والسعودية برعاية الكويت

أول انفراجة حقيقية للأزمة الخليجية.. فتح الحدود البرية والجوية بين قطر والسعودية برعاية الكويت

مدى بوست – فريق التحرير

أعلن وزير الخارجية الكويتي اليوم الإثنين، عن أول انفراجة حقيقية للأزمة الخليجية بين قطر ومجموعة من الدول في مقدمتها السعودية.

وقال وزير الخارجية الکویتي الشيخ أحمد ناصر الصباح إنه تم الاتفاق على فتح الحدود الجوية والبرية بين قطر والسعودية برعاية الكويت.

جاء ذلك بعد زيارة أجراها الصباح إلى دولة قطر حاملاً معه رسالة إلى أميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

أول انفراجة حقيقية للأزمة الخليجية.. فتح الحدود البرية والجوية بين قطر والسعودية برعاية الكويت
أول انفراجة حقيقية للأزمة الخليجية.. فتح الحدود البرية والجوية بين قطر والسعودية برعاية الكويت

حل الأزمة الخليجية

رسالة أمير الكويت جاءت في إطار جهود الساعات الأخيرة لحل الأزمة الخليجية، قبل القمة الـ41 لقادة دول مجلس التعاون الخليجي.

موضة ستايل

ومن المقرر عقد تلك القمة غداً الثلاثاء في مدينة العُلا بالسعودية حسبما رصد مدى بوست عن وسائل إعلام عربية.

وتوقع مراقبون اتجاه الأوضاع نحو الانفراج. بعد محادثات قطرية خليجية برعاية كويتية خلال الأيام الماضية.

موعد القمة كان قد أرجئ من ديسمبر/كانون الأول الماضي إلى يناير/كانون الثاني الجاري، لمنح المزيد من الوقت لجهود الوساطة.

مؤشرات تهدئة مع مصر

صحيفة العرب اللندنية كانت قد نشرت تقريراً كشفت فيه عن مؤشرات تهدئة أرسلتها مصر إلى قطر قبل قمة المصالحة الخليجية المرتقبة.

واستدل التقرير ببيان لوزارة الخارجية المصرية، بدأت فيه القاهرة على ما يبدو بتلطيف خطابها بهدف المصالحة مع قطر قبل أيام قليلة من انعقاد القمة الخليجية.

ووفق الصحيفة فإن ذلك فتح الباب أمام التأويلات بشأن تغير في الموقف المصري ووجود ضمانات ربما تمهد لمشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي في القمة.

العلم القطري في السعودية

وكان ناشطون قد تداولو مقطع مصور، أظهر رفع العلم القطري وصورة الأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني على مبنى مجلس التعاون الخليجي في السعودية.

وأظهرت لقطات مصورة متداولة في وسائل التواصل تلك المشاهد وقالوا إنها في مدينة الخبر بالسعودية تزامنا بعد يوم من احتفال قطر بعيدها الوطني.

وعبر مغردون عن ترحيبهم بانفراج وشيك للأزمة الخليجية المستمرة منذ عام 2017 وحتى الآن، ورأوا في رفع علم قطر وصورة أميرها إشارة طيبة من السعودية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق