الغارديان: وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يسعى لأن يكون دونالد ترامب القادم

الغارديان: وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يسعى لأن يكون دونالد ترامب القادم

مدى بوست – فريق التحرير

وصفت صحيفة الغارديان البريطانية، وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بـ (عـ.دوانـ.ي) و(بلا ضمير) وفق تقرير لمحلل الشؤون الخارجية سايمون تيسدال.

التقرير أكد أن بومبيو يسعى إلى أن يكون دونالد ترامب القادم إلا أنه أذكى من الرئيس المنتهية ولايته مشيراً إلى مكـ.ائـ.د يخطط لها تجاه الرئيس الجديد.

وأوضحت الصحيفة أن بومبيو نـ.صـ.ب فخـ.اً للرئيس الجديد جو بايدن شبهته بأنه هـ.جـ.وم سياسي يندرج ضمن مساع الوزير لتولي مقاليد البيت الأبيض.

الغارديان: وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يسعى لأن يكون دونالد ترامب القادم
الغارديان: وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يسعى لأن يكون دونالد ترامب القادم

انتخابات الرئاسة 2024

وأشار التقرير إلى موقف ترامب الحالي مقابل قرارات بومبيو الأخيرة قبيل تسلم الإدارة الجديدة مهامها في 20 يناير/كانون الثاني الجاري.

ووفق الكاتب فإن بومبيو ليس لديه أدنى اهتمام بالرئيس الجديد وكل اهتمامه حالياً إلى كيفية الفوز في انتخابات الرئاسة لعام 2024.

وأظهر الوزير الأمريكي وفق الصحيفة دهاءً سياسياً حين نـ.أى بنفسه عن الضـ.جـ.ة التي صاحبت إجراءات عـ.زل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منشغلاً بأجنـ.دتـ.ه الخاصة.

ويريد بومبيو وفق الصحيفة استدراج الصين إلى مواجهة مع أمريكا، وهو الذي يعدّها “إمبراطورية الـ.شـ.ر” الجديدة واصفاً بأنه قد يكون احتمال مـ.قـ.لق لأمريكا والعالم.\

جو بايدن ومجلس الشيوخ

وكان الكونغرس الامريكي (مجلس النواب) قد صادق على إجراءات من شأنها تحقيق تقدم في مساع عـ.زل الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب.

وصوت جميع النواب الديمقراطيون مقابل 10 نواب جمهوريين لصالح محاكمة ترامب لتكون النتيجة أغلبية 232 صوتاً مقابل 191.

ويعتبر ترامب بهذه الخطوة النادرة أول رئيس في تاريخ الولايات المتحدة يُحال إلى مجلس الشيوخ مرتين لمحاكمته بقصد عـ.زله.

وكان الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن قد دعا قيادة مجلس الشيوخ للمصادقة على التعيينات التي أجراها والقرارات التي يعتزم اتّخاذها في مستهلّ عهده.

وقال بايدن: “آمل أن تجد قيادة مجلس الشيوخ طريقة تمكّنها من أن تتعامل في آن واحد مع مسؤولياتها الدستورية بشأن إجراء العـ.زل، ومع الشؤون العاجلة الأخرى لهذه الأمة”.

أحداث الكونغرس

وكانت صحيفة بوليتيكو الأمريكية قد أفادت اليوم بفتح مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI تحقيقاً مع سيدة سـ.رقـ.ت حاسباً من مكتب في مجلس النواب الأمريكي.

وذكر الصحيفة أن الحاسب سـ.رق في 6 يناير/كانون الثاني، من مكتب رئيس مجلس النواب “نانسي بيلوسي” خلال أحداث الكونغرس.

وحسبما ترجم مدى بوست تحدثت الصحيفة عن محاولة بيع هذا الحاسب لـ روسيا من قبل السيدة “ريلي جون ويلياميز” وفق إفادة خطية مقدمة بحقها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق