ميرنا شلفون في إطلالة جريئة: لا تحاولي أن تثبتي لأحدهم بأنك عادلة أو هادئة أو مهذبة! (صور)

ميرنا شلفون في إطلالة جريئة: لا تحاولي أن تثبتي لأحدهم بأنك عادلة أو هادئة أو مهذبة! (صور)

مدى بوست_فريق التحرير

شاركت الفنانة السورية ميـرنا شلفون، متابعيها على انستغرام، صورتين جديدتين ظهرت فيهما ببطنٍ مكشوفة وساقين مكشوفتين، وعلقت عليهما تعليقًا مثـ.ـيرًا للجدل كعادتها.

وكتبت شلفون: “كوني جميلة كما أنتِ، لا تحاولي أن تثبتي لأحدهم بأنك عادلة أو هادئة أو مهذبة، لا تبحثي عن رضا الآخرين بل عن رضاكِ وراحة قلبك وعقلك”.

وتابعت: “كوني كما خلقك الله جميلة بطباعك وصمتك وكلامك وعنادك وكل ما فيكِ، كوني أنتِ.. اشتقتلكن كتييييرررر يا أغلى الناس”.

ميرنا شلفون
الفنانة السورية ميرنا شلفون-انستغرام

جرأة ميرنا شلفون

ردت الفنانة ميـرنا شلفون على الانتقادات التي توجه لها بسبب جرأة ملابسها وأدوارها، فقالت: “طوال مسيرتي الفنية لم أقدّم دورًا ‏مبتذلاً، وشخصية (سعاد) التي أديتها في مسلسل (سكر وسط)، كانت من أصعب الشخصيات التي أُسندت إليّ، لأنها تطرح قضية ‏الانحراف الأخلاقي من دون أن تخدش الحياء”.‏

وفي إحدى اللقاءات سئلت شلفون عن السر وراء إسناد المخرجين لها الأدوار الجريئة، فأجابت: “الملامح الجريئة ميزت تفاصيل ‏وجوه الكثير من الفنانين العالميين والعرب، فخدمهم شكلهم ليؤدوا دور الملاك والمرأة البريئة كالفنانة مريم فخر الدين”.‏

وتابعت: “أما الفنانة هند رستم فقد جسدت أدوار الإغراء بشكلها وملامحها. ولكن المخرج المحترف والجريء هو الذي يضع فنانًا ‏غير متوقع في مكان غير متوقع من الجمهور، ويعمل عليه ليخرجه بالشكل الصحيح”.‏

ميـرنا شلفون.. من هي؟

ميـرنا شلفون؛ فنانة سورية عُرفت من خلال أدوارها الجريئة على الشاشة، التي عرضتها دائمًا للانتقادات، مثل أدوارها في مسلسلات: “سكر وسط”، “خواتم”، “صرخة روح”، “نساء من هذا الزمان”.

دخلت الفنانة ميـرنا شلفون الوسط الفني عن طريق شقيقتها الماكييرة مارلين شلفون، فقد كانت ميرنا ترافق شقيقتها في كواليس ‏المسرحيات والمسلسلات، فتعرفت على عددٍ كبير من المخرجين والممثلين.‏

البداية الفنية لشلفون كانت عام 2004، عندما وقع عليها الاختيار لتجسيد شخصية “سلمى”، في مسلسل “التغريبة الفلسطينية”، الذي حظي بمشاهدة عربية واسعة، وبعد ذلك بعامين شاركت في 6 مسلسلات في عامٍ واحد، أبرزهم: “وشاء الهوى”، “أهل الغرام”، “انتقام الوردة”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق